..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

النظام يقتل ويجرح 15 إعلامياً خلال الشهر الماضي

زمان الوصل

10 نوفمبر 2015 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1156

النظام يقتل ويجرح 15 إعلامياً خلال الشهر الماضي
8e83f3005a6d3bbf0910ad65.jpg

شـــــارك المادة

سجل تقرير حقوقي إقدام قوات النظام على قتل 5 إعلاميين، خلال تشرين الأول -أكتوبر المنصرم، بينما قضى إعلامي واحد على يد كل من القوات الروسية وتنظيم "الدولة" وفصائل المعارضة المسلحة، وقضى 4 إعلاميين على يد جهات لم يتمكن التقرير من تحديدها.

 

ووفق التقرير الذي أصدرته الشبكة السورية لحقوق الإنسان، فقد تم تسجيل حالة اعتقال على يد كل من القوات الحكومية وتنظيم "الدولة" وحالة واحدة تم الإفراج عنها لاحقاً على يد فصائل المعارضة المسلحة، وحالة خطف واحدة على يد جهات لم يتمكن التقرير من تحديدها، فيما أفرج تنظيم "الدولة" عن إعلامي واحد.
وأكد التقرير، الذي اطلعت "زمان الوصل" عليه، أن 10 إعلاميين أصيبوا خلال تشرين الأول، أكتوبر جميعهم على يد قوات النظام، وأشار إلى ضرورة التحرك الجاد والسريع لإنقاذ ما يُمكن إنقاذه من العمل الإعلامي في سوريا، وأكد على ضرورة احترام حرية العمل الإعلامي، والعمل على ضمان سلامة العاملين فيه، وإعطائهم رعاية خاصة.
وتوضح منهجية الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن "المواطن الصحفي هو من لعب دوراً مهماً في نقل ونشر الأخبار، وهو ليس بالضرورة شخصاً حيادياً، كما يفترض أن يكون عليه حال الصحفي، وإن صفة المواطن الصحفي تسقط عنه عندما يحمل السلاح ويشارك بصورة مباشرة في العمليات القتالية الهجومية، وطيلة مدة مشاركته بها".
وجدد التقرير المطالبة بإدانة جميع الانتهاكات بحق حرية العمل الإعلامي ونقل الحقيقة من أي طرف كان، مع محاسبة المتورطين في الانتهاكات بحق الصحفيين والناشطين الإعلاميين، مشيراً إلى أن على المجتمع الدولي متمثلاً بمجلس الأمن تحمل مسؤولياته في حماية الإعلاميين في سوريا.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

استطلاع الرأي

برأيك .. كيف ستنتهي الحملة الروسية الأسدية على ريفي إدلب وحماة؟

نتيجة
..
..