..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

أخبار سوريا_ أكثر من 18 شخصاً قضوا ذبحاً بالسكاكين على يد شبيحة النظام في قرية ديمو بريف حماة، وتقدّم ملحوظ للمجاهدين في دمشق وريف حماة_ (17-9- 2014)

نور سورية بالتعاون مع المكتب الإعلامي لهيئة الشام الإسلامية

17 سبتمبر 2014 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1264

أخبار سوريا_ أكثر من 18 شخصاً قضوا ذبحاً بالسكاكين على يد شبيحة النظام في قرية ديمو بريف حماة، وتقدّم ملحوظ للمجاهدين في دمشق وريف حماة_ (17-9- 2014)
images.jpg

شـــــارك المادة

عناصر المادة

قصف متواصل يوقع 100 قتيل في صفوف المدنيين، بينهم أكثر من 10 أشخاص قضوا ذبحًا بالسكاكين بعد اقتحام شبيحة النظام قرية ديمو بحماة، فيما المجاهدون يستعيدون زمام المبادرة في حماة باستعادتهم عدة قرى، من جهتها.. الحكومة المؤقتة" تفتح تحقيقًا بمقتل عشرات الأطفال بلقاحات بريف إدلب، بالمقابل، نظام أسد يكشف عن 3 منشآت جديدة للأسلحة الكيماوية، ومجلس النواب الأميركي يقرّ تسليح المعارضة السورية "المعتدلة".

جرائم النظام الأسدي:

ضحايا القصف:
100 قتيل: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)

قتلت قوات الأسد يومنا هذا الأربعاء 100 شخص معظمهم في حماة، ومن بين القتلى 8 نساء و14 طفلاً و3 أشخاص تحت التعذيب.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في حماة 35 شخصاً، دمشق وريفها 28 شخصاً، حلب 18 شخصاً، حمص 6 أشخاص، دير الزور 6 أشخاص، في كل من إدلب ودرعا 3 أشخاص، وفي الحسكة قتل شخص واحد.
مناطق القصف:
شمل القصف عدة مناطق وبلدات سورية ففي حماة، ارتكبت قوات الأسد مجزرة بحق 18 شخصاً على الأقل ذبحًا بالسكاكين بعد اقتحام قرية ديمو فجر اليوم، وقصفت البلدة بالمدفعية الثقيلة، كما قصف الطيران بالغازات السامة بلدة التريمسة بريف حماة؛ ما أسفر عن حالات اختناق، بالتزامن مع شن غارتين جويتين بالطيران الحربي على بلدة كفر هود بريف حماة الغربي.
وفي حلب، ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على أحياء العامرية وتل الزرازير وطريق الباب والصاخور والفردوس ودوار باب الحديد، في حين قصفت قوات الأسد بالصواريخ الفراغية مدينتي حريتان وعندان بريف حلب الشمالي.
أما في العاصمة دمشق، فقد سقطت عدة قذائف هاون على حيي القصور والزبلطاني وحديقة السبكي في حي الشعلان، وحي المزرعة، وفي ريف دمشق، شن الطيران الحربي أكثر من 10 غارات جوية على بلدتَيْ عين ترما والدخانية وعلى الأحياء السكنية في مدينة دوما.
من جهته تعرض حي الوعر بمدينة حمص لقصف من قبل قوات الأسد بقذائف الهاون والأسطوانات المتفجرة، كما صعّدت قوات الأسد من قصفها لمدن ريف حمص الشمالي، حيث استهدفت مدن تلبيسة والرستن والحولة بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، كما شهدت تلبيسة أيضا سقوط 3 براميل متفجرة من قبل الطيران المروحي التابع لقوات الأسد.

عمليات المجاهدين:

فيلق الشام ينعي استشهاد قادة لواء الإيمان:
نعى فيلق الشام استشهاد قادة لواء الإيمان، أحد أكبر الفصائل الثورية في ريف حمص، إثر استهدافهم أمس بصاروخ من طائرات النظام الحربية في مدينة تلبيسة، وقال فيلق الشام في بيان له: "في ظل القصف الهمجي والشديد من قبل قوات الأسد على أهلنا المدنيين في تلبيسة، وببالغ الحزن والألم يتقدم فيلق الشام إلى أهلنا في تلبيسة بأحرّ التعازي، بشهداء المجزرة التي حصلت اليوم بحقهم، ونعزي إخواننا في لواء الإيمان بالله باستشهاد عدد من قياداته وأبطاله، سائلين الله أن يتقبلهم ويتغمدهم برحمته".
وكانت القيادة العامة للجيش السوري الحر قد أعلنت مساء أمس الثلاثاء استشهاد قائد لواء الإيمان التابع لها، محمد سليمان الضحيك (أبو حاتم) وآخرين من اللواء، بعد تعرضهم لغارة جوية من الطائرات الحربية أثناء شنها قصفًا على مدينة تلبيسة بريف حمص.
تقدم ملحوظ للمجاهدين وخسائر كبيرة للنظام في دمشق وريفها:
اقتحم المجاهدون مقرات قوات الأسد في حي تشرين بدمشق، وحرروا العديد من الحارات الملاصقة للوحدات الخاصة والشرطة العسكرية، وقتلوا 7 عناصر من قوات الأسد، كما تصدوا لقوات الأسد على محور جوبر وعين ترما بدمشق، وتمكنوا من تدمير دبابة وإعطاب أخرى، وتفجير عربة "بي إم بي" وعربة "شيلكا"، بالإضافة إلى قتل وجرح العديد من الجنود، في السياق ذاته تمكن المجاهدون من قتل 3 عناصر من قوات الأسد خلال اشتباكات معهم في جرد بلدة فليطة بالقلمون.
مقتل أكثر من 50 جندياً من قوات الأسد واستهداف تجمعاتهم في حماة:
استعاد المجاهدون السيطرة على بلدات (الجلمة - تل ملح - الزلاقيات - التريمسة) بريف حماة الغربي، بعد معارك عنيفة مع قوات الأسد، تمكنوا خلالها من قتل أكثر من 50 عناصر من قوات الأسد، إضافة إلى تدمير دبابتين، واغتنام العديد من الآليات العسكرية والدبابات و8 صواريخ مضادة للدروع، كما سيطروا على حاجز أبو زهير الواقع بالقرب من قرية القرامطة بريف حماة بعد مواجهات عنيفة مع قوات الأسد، وقصفوا مطار حماة العسكري ومدينة محردة بعدة صواريخ "غراد" ما أدى إلى اشتعال النيران في حاجز دير محردة.
مهاجمة مقرات الأسد وتنظيم "الدولة" في حلب:
استهدف المجاهدون مقرات ومواقع قوات الأسد، في حي العامرية بحلب بقذائف مدفعي جهنم و23، وحققوا إصابات مؤكدة خلال اشتباكات عنيفة معهم، كما قتلوا عدداً من عناصر تنظيم الدولة في اشتباكات معهم قرب جسر قره قوزاق بالريف الشمالي.
قنص قوات الأسد وتدمير آليات عسكرية واستهداف للواء 15 في درعا:
تمكن المجاهدون من قنص عدد من قوات الأسد في بلدة بصرى الشام، ودمروا آلية عسكرية خلال اشتباكات مع قوات الأسد على طريق بلدة خربة غزالة، واستهدفوا اللواء 15 في بلدة إنخل بقذائف الهاون.

المعارضة السياسية:

التخلص من التنظيمات الإرهابية مرتبط بالتخلص من نظام الأسد:
أكد الأمين العام للائتلاف الوطني السوري نصر الحريري أنّ:" تصريحات رئيس بعثة التحقيق الأممية بخصوص جرائم الحرب في سورية ترجّح رؤية الائتلاف التي طرحها منذ البداية والتي تفيد بأنّ نظام الأسد هو رأس الإرهاب، وهو الذي يرتكب بشكل أساسي جرائم الحرب في سورية، منتهكاً جميع حقوق الإنسان ومتجاوزاً القوانين الدولية والشرائع الإنسانية"، موضحاً أنه: "لن يتم التخلص من الإرهاب سواء إرهاب تنظيم "داعش" أو غيرها، إذا لم يتم التخلص من الإرهاب الحقيقي المتمثل في إرهاب نظام الأسد"،  تصريح الحريري جاء تعقيباً على أقوال بعثة التحقيق الأممية في جرائم الحرب في سورية التي دارت حول كون نظام الأسد متورط في معظم الانتهاكات التي جرت في هذا البلد، حيث إنّ هذه الفظاعات تتجاوز الجرائم التي يرتكبها تنظيم داعش، وأضاف نصر الحريري أنّ:" جرائم نظام الأسد لا تعادلها أي جرائم، حيث تسبب بمقتل 300 ألف شخص واعتقال حوالي 225 ألف سوري، وسقوط حوالي مليون جريح، كما أسفرت الحرب التي يشنها النظام ضد الشعب السوري عن حوالي 50 ألف إعاقة دائمة".
الحكومة المؤقتة" تفتح تحقيقًا بمقتل عشرات الأطفال بلقاحات بريف إدلب:
أعلنت الحكومة السورية المؤقتة، اليوم الأربعاء، فتح تحقيق في وفاة 15 طفلًا وإصابة عشرات آخرين بعوارض مرضية إثر تلقيهم لقاحات فاسدة ضد الحصبة في ريف إدلب، وقالت وزارة الصحة، في بيان لها: إنه تم تشكيل فريق من وزارتَيِ الصحة والعدل يضم جميع المنظمات والهيئات المسؤولة عن حملة اللقاح من أجل الوقوف على الأسباب الحقيقية وراء هذه الكارثة الإنسانية، وكانت مصادر معارضة أفادت، أمس الثلاثاء، أنّ عدد الوفيات بريف إدلب جراء لقاحات فاسدة ضد مرض الحصبة ارتفع إلى 15 طفلًا.
ناشطون سوريون يخترقون موقع روسيا اليوم:
تمكن ناشطون سوريون، يطلقون على أنفسهم اسم "قراصنة الثورة السورية"، من اختراق موقع "روسيا اليوم" الشهير، على الشبكة العنكبوتية، وقام "قراصنة الثورة السورية" بوضع صور مسيئة للأسد، وعبارات تدل على التأييد للثورة، وتستنكر الموقف الروسي، وتُحمّله مسؤولية قتل الأبرياء. يُذكر أنّ قراصنة الثورة تمكنوا سابقًا من اختراق العديد من المواقع الموالية لبشار الأسد.

نظام أسد:

النظام السوري يكشف عن 3 منشآت جديدة للأسلحة الكيماوية:
أعلنت مصادر دبلوماسية، اليوم الأربعاء، أنّ النظام السوري كشف لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية عن ثلاث منشآت للأسلحة الكيماوية لم يعلن عنها من قبل، وقالت المصادر، "إنّ من بين هذه المنشآت منشأة للأبحاث والتطوير ومختبرًا لإنتاج غاز الرايسين السام"، وأضافت: إنّ دمشق قدّمت للمنظمة قائمة بتفاصيل المنشآت الثلاث في إطار المراجعة المستمرة للترسانة الكيماوية التي كانت تملكها دمشق.

الوضع الإنساني:

تحذير أممي بتخفيض الغذاء للسوريين:
حذّر مسؤول في الأمم المتحدة من أنّ حصص الغذاء لأربعة ملايين سوري ستخفض بنسبة 40% في أكتوبر/تشرين الأول المقبل بسبب نقص في التمويل، وأوضح مدير العمليات في مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية جون غينغ -بعد اجتماع عقد الأربعاء في جنيف لبحث تقديم المساعدات لملايين السوريين- أنّ الحصص ستخفض بدرجة أكبر في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، معتبراً "أنّ ذلك أمرٌ مروعٌ للناس الذين يعتمدون على المساعدات"، وذكر غينغ أنّ برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة يحتاج إلى 44 مليون دولار لعملياته الفورية في سوريا.
وعن إمكانية وصول المساعدات إلى داخل سوريا، أوضح غينغ أنه في يوليو/تموز الماضي سلمت مؤسسات تابعة للأمم المتحدة مساعداتٍ عاجلة عبر الحدود السورية دون موافقة دمشق، مشيراً إلى أنه حتى الآن لم تعبر إلى سوريا سوى 14 قافلة تابعة للمنظمة الدولية عن طريق تركيا والأردن، ولفت إلى أنه أصبح بإمكان مؤسسات الأمم المتحدة للمرة الأولى الوصول إلى بعض المناطق المحاصرة التي يصعب الوصول إليها والتي لم يكن ممكناً الدخول إليها من قبل، ولكن يعوق ذلك نقص التمويل، وفي الإطار نفسه صرّح مسؤول في برنامج الغذاء العالمي أنّ سلة الغذاء للسوريين ستنخفض في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل إلى 825 سعراً حرارياً يومياً، وهو ما يقل بكثير عن نصف الكمية التي يوصَى بها.

أسعار العملات والمواد الغذائية والخضار في الداخل السوري:

شهدت أسعار العملات في الداخل السوري ارتفاعاً طفيفاً مقابل الليرة السورية حيث بلغ سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية في السوق السوداء اليوم الأربعاء 195 للشراء، و 193 للمبيع، فيما بلغ سعر صرف الليرة مقابل اليورو 247 للشراء و 242 للمبيع. كما بلغ سعر صرف الليرة التركية مقابل الليرة السورية 86 للشراء و 85 للمبيع.
أما أسعار المواد الغذائية فقد بيقيت مستقرة نوعاً ما: إذ بلغ سعر كيلو الرز ٢٠٠ ليرة, الفريكة 450 , البرغل 75 , السكر 115 , الشاي 1000, الزعتر 400 , الحلاوة 550 , السمنة “الأصيل” 525 , والزيت النباتي 215 ليرة سورية.
وفي أسعار الخضروات بلغ سعر كيلو الخيار ٨٠ ليرة، و البندورة 85، والباذنجان 40, والبامية ٢٥٠, والفليفلة٥٠ ليرة.
وقد بلغ سعر جرة الغاز 2400 ليرة سورية بوزن 24 كيلو غرام.
من جهة أخرى بلغ سعر ليتر البانزين النظامي في المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش الحر 250 ليرة سورية، أما البنزين المكرر 100 ليرة سورية، بينما بلغ سعر ليتر المازوت النظامي 120 ليرة سورية و المازوت المكرر 80 ليرة سورية.

المواقف والتحركات الدولية:

مجلس النواب الأميركي يقر تسليح المعارضة السورية "المعتدلة":
أجاز مجلس النواب الأميركي الأربعاء خطة الرئيس باراك أوباما لدعم وتسليح "المعارضة السورية المعتدلة" بتمويل تبلغ قيمته خمسمائة مليون دولار، وأيّد 273 نائباً مشروع القرار الذي اتخذ شكل تعديل لقانون المالية، مقابل رفض 156، وصوّت العديد من النواب المنتمين إلى الحزبين الديمقراطي والجمهوري ضد المشروع، مما يؤشر إلى أنّ الكونغرس ليس موحّداً خلف أوباما في حربه على تنظيم الدولة، ويفرض مشروع القانون على الإدارة الأميركية أن ترفع للكونغرس كل تسعين يوماً تقريراً حول التنفيذ وعدد المقاتلين الذين تمَّ تدريبهم، مع تحديد المجموعات السورية التي استفادت من المساعدة وكيفية استخدام الأسلحة والعتاد الذي تمَّ تقديمه.
مستعدون للتدخل في سوريا تحت غطاء أممي:
أعلن جان إيف لورديان، وزير الدفاع الفرنسي، أنّ بلاده على استعداد للتدخل في سوريا في إطار تحالف تحت غطاء أممي، وقال "لورديان"، الذي أدلى بتصريحاته خلال زيارة إلى مصر: إنّ باريس تدعو لتعبئة المجتمع الدولي قبل الشروع بأي عمل عسكري في سوريا، وأشار الوزير الفرنسي إلى أنه لا بديل عن دعم الجيش الحر في سوريا تفاديًا لتعاظم التنظيمات الإرهابية المسلحة هناك.
عشرة آلاف لاجئ سوري في اليمن:
أعلن مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين اليوم بمدينة عدن، جنوبي اليمن، أنّ عشرة آلاف لاجئ سوري وصلوا إلى اليمن خلال السنوات الثلاث الماضية، نتيجة الحرب الدائرة في بلادهم، وقال أرمن ديجاردين، مدير الحماية في مكتب المفوضية بعدن، أثناء تدشين عملية إصدار شهادات الحماية المؤقتة للاجئين السوريين المقيمين في محافظات مختلفة، إنّ عملية إصدار الشهادات للاجئين "تأتي تنفيذاً للاتفاقية الموقعة، بين المفوضية ومصلحة الهجرة والجوازات في صنعاء، مؤخراً، والتي تنص على إصدار هذه الوثائق لجميع اللاجئين السوريين في اليمن ولمدة سنة واحدة"، وأوضح ديجاردين، أنه "بموجب هذه الاتفاقية سيحصل اللاجئ السوري على شهادة الحماية المؤقتة للاجئين، التي تمنحه إقامة قانونية في اليمن، والحصول على مساعدات وخدمات من المفوضية وشركائها، وفقاً لبيانات التسجيل الأولية لكل لاجئ".
الحرب السورية تحرم مئات الآلاف من الأطفال من الجنسية:
قال مسؤول بارز في الأمم المتحدة اليوم الأربعاء، إنّ مئات الآلاف من الأطفال السوريين الذين يعيشون في المنفى، يمكن أن يجدوا أنفسهم بدون جنسية؛ بسبب القتال في بلادهم وهذا يعرضهم لخطر الاستغلال وربما يمنعهم من العودة إلى بلادهم، ويتسبب سقوط الرجال السوريين قتلى بأعدادٍ كبيرة في الحرب والانفصال القسري في أن ربع الأسر السورية اللاجئة ترعاها نساء، في وقت لا يسمح فيه القانون السوري بالجنسية للأطفال على أساس الأمومة، وقال مسؤول الحماية الإقليمية في المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أميت سين إنّ "الأطفال السوريين يحصلون على الجنسية فقط من خلال آبائهم، في نفس الوقت الحرب في سورية حرمت مئات آلاف الأطفال من آبائهم".

آراء المفكرين والصحف:

رسالة إلى إخوتي الكرد في الجزيرة السورية:
برهان غليون
يعرف أصدقائي الأكراد أنني لم أكن موافقاً على الاعتراف المسبق بالحكم الذاتي لمنطقة الجزيرة، التي تضم محافظتي الحسكة والقامشلي ، على الرغم من أنني كنت من أكثر المدافعين عن حقوقهم القومية منذ عقود طويلة، ليس اعتراضاً على المبدأ، وإنما خوفاً من أن يفهم بعض قصار النظر من القوميين المتطرفين من ذلك، خصوصاً في سياق الأزمة الوطنية العميقة، فلا يكاد يمر شهر من دون أن ترتكب الذراع المسلحة للحزب مجزرة بحق السكان المدنيين، كان آخرها ما حصل فجر الأحد، 9/14، حيث اقتحمت مجموعة من وحدات كردية، حسب مصادر محلية متواترة، قرى تل خليل والوقاعة في الريف الجنوبي (18كم جنوب القامشلي وشمال بلدة تل حميس)، وأعدمت تسعةً من الأهالي المدنيين، واقتحمت قرية الحاجية، وأعدمت فيها النساء والأطفال والشيوخ، حتى وصل عدد الشهداء إلى 33، كلهم مدنيون، ومن أهالي القرية.
وليست هذه المرة الأولى التي ترتكب فيها وحدات كردية تابعة لحزب "بي ي دي" مجزرة بحق السكان المدنيين، بذريعة الحرب ضد داعش، فقد سبقتها مجازر عديدة، منها مجزرة الحاجية وتل خليل ومجزرة تل براك، وقد سقط فيها أكثر من 60 شهيداً، ومجازر ريف راس العين (راح ضحيتها عشرات الشهداء، بالإضافة إلى ما يتناقل من أخبار عن عمليات تهجير قسري، تتم في عموم المناطق والبلدات في ريف الحسكة، ومعظمها على أسس ولغايات عرقية). (العربي الجديد)
حول خرافة عدم التدخل الأميركي في الصراع السوري:
ياسين الحاج صالح
لم يتوقف الأميركيون عن التدخل في الصراع السوري منذ البداية، وإن تغايرت أشكاله، ومنذ نهاية 2011، غلب أن كان هذا التدخل لغير مصلحة الثائرين على النظام، وليس ضد النظام، خلافاً لما يفضّل أن يروجه النظام والممانعون، وخلافاً لما يظنه طيف واسع في الغرب، ممانع بطريقته، يُعرّف نفسه بدلالة الموقف من إمبريالية مجردة لا يقاومها فعلياً، وذلك بدرجة تتناسب مع فقدانه زمام المبادرة الفكرية والسياسية، وارتداده إلى طائفة خاصة بين طوائف الغرب الكثيرة، بداية، وفي مناخات "الربيع العربي" عمل الأميركيون على ملاقاة مطلب السوريين في تغيير نظامهم السياسي، وخلال بضعة الأشهر الأولى تواترت تصريحات من قمة الهرم الأميركي تقول إنّ النظام فقد شرعيته، وتقدّر اقتراب نهايته، كان هذا مشجعاً للسوريين في كفاحهم ومُرجِّحاً إثماراً غير متأخر له.
واستناداً إلى هذا الموقف الإيجابي مبدئياً من الثورة السورية، تصدّر الأميركيون مجموعة "أصدقاء الشعب السوري"، وقادوها، ضد إرادة أعضاء آخرين فيها (فرنسا، تركيا، قطر...)، إلى شلل مشهود، وعدم مساعدة الشعب المنكوب بشيء. (الحياة)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
ضياء مياسة - ريف دمشق  - دوما
محمد محمود الدرة - ريف دمشق  - مديرا
مصطفى أبو عيشة - ريف دمشق  - دوما 
حسن طعمة - ريف دمشق  - دوما
إبراهيم القطيفاني - ريف دمشق  - دوما
مبارك القطيفاني - ريف دمشق  - دوما
ياسين الأخرس - ريف دمشق  - دوما
أمل عبد الحميد - ريف دمشق  - دوما
غادة علي ضاهر - ريف دمشق  - دوما
أميرة الأجوة - ريف دمشق  - دوما
تهاني الأجوة - ريف دمشق  - دوما
جهاد الحفيري - ريف دمشق  - دوما
محمد عدنان المصري - ريف دمشق  - دوما
علاء نبيل شاغوري - ريف دمشق  - سقبا
أحمد الشيخ سعيد - ريف دمشق  - عربين
نديم محمد الباشا - ريف دمشق  - مسرابا  
أحمد محمد حمزة - دمشق  - القابون
محمد صالحة - دمشق  - جوبر 
نور الدين جمال أجانا - ريف دمشق  - سقبا    
محمد صلاح طعمة - ريف دمشق  - دوما
ناصر العاشق - دمشق 
أبو عمر اليبرودي - ريف دمشق  - يبرود 
نايفة سليم حديد - حمص  - تلبيسة
رغد الأيوبي - حمص  - تلبيسة
خالد بكباشي - حمص 
خالد عبد المعطي عز الدين - حمص  - تيرمعلة
عبد الباري علي الخضر - حمص  - الحولة 
مختار أحمد محيو عثمان - حمص  - الغنطو
محمد ماهر فرزات-  حمص  - الرستن
خالد أحمد العودة القداح - درعا  - الحراك
جمال خالد البدران - درعا  - جاسم
ابن ناصر عفش 2 - حلب  - عندان
جمال حجار - حلب  - حي طريق الباب
أحمد مشنتف - حلب  - حي طريق الباب
محمد سراج علي - حلب  - حي طريق الباب
نور حاج خليل - حلب  - حي طريق الباب 
ناصر عفش - حلب  - عندان
ابن ناصر عفش 1 - حلب  - عندان
بشار محمد طومان - حلب
محمد أحمد الصالح - حلب  - منغ 
حسن أحمد جولاق - إدلب  - كفرومة
أبو شرجة محمد الفالح - إدلب  - سرجة
رامز بسام العبد - حماة  - كفرهود
باسل رحال - حماة

عماد كلاش - حماة  - قرية ديمو
عدنان العمر - حماة  - قرية ديمو
حمادي العوض - حماة  - قرية ديمو
محمد حميد عطية - الحسكة  - غويران 
عيسى حميد عيد الشريف - دير الزور -  الشعفة
علي خضر حميد عيد الشريف - دير الزور  - الشعفة
 

 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- شبكة شام
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة
- الحكومة السورية المؤقتة
- الدرر الشامية
- حلب نيوز
- الجزيرة نت
- رويترز
- الحياة
- العربي الجديد
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع