..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

المحرقة مستمرة في الشمال السوري.. طائرات حربية ومروحية تتناوب على القصف

أسرة التحرير

25 يوليو 2019 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 103

المحرقة مستمرة في الشمال السوري.. طائرات حربية ومروحية تتناوب على القصف

شـــــارك المادة

واصل الطيران الحربي الروسي-الأسدي قصفه لمناطق إدلب وحماة، اليوم الخميس، بعد يوم دامٍ حصد عشرات القتلى والجرحى من المدنيين.

وأفاد مركز إدلب الإعلامي بارتقاء شهيدين وإصابة آخرين بجروح، إثر استهداف طيران النظام الحربي مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب بالصواريخ.

في غضون ذلك تعرضت بلدة كفروما -جنوبي إدلب- لقصف جوي عنيف اليوم الخميس، وأشارت مصادر محلية إلى أن 5 مروحيات تناوبت على قصف البلدة بالبراميل المتفجرة، في حين نفذ الطيران الحربي عدة غارات جوية استهدفت المجمعات السكنية في البلدة، ما أدلى إلى ارتقاء ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين.

كما تعرضت بلدة أطراف مدينة إدلب ومدينة مورك لغارات حربية ومروحية مكثفة، فيما ألقت المروحيات براميل متفجرة على مدينة اللطامنة، ما تسبب في إصابة شخصين على الأقل، في حين قصف قوات النظام المتمركزة في "بريديج" مدينة كفرنبل بالصواريخ العنقودية.

وكانت مدينة اللطامنة في ريف حماة الشمالي قد تعرضت يوم أمس لنحو 50 غارة من الطيران المروحي، ألقى خلالها أكثر من 70 برميلاً متفجراً. كما استهدف الطيران الحربي الروسي محيط مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي بصواريخ شديدة الانفجار.

وفي ريف حلب، استشهد ثلاثة مدنيين وأصيب آخرون بجروح، جراء غارة جوية استهدفت قرية البوابية بريف حلب الجنوبي، كما استشهد مدنيان بينهم امرأة، وجرح آخرون جراء غارات جوية استهدفت مدينة الأتارب غربي حلب، وفقاً لما أورده مركز حلب الإعلامي.

وكان يوم أمس الأربعاء شهد مقتل وإصابة عشرات المدنيين جراء غارات جوية، وقصف مدفعي وصاروخي للنظام وروسيا.
وقتل 10 مدنيين، بينهم ثلاثة أطفال وسيدتان، جراء قصف جوي روسي استهدف قرية طبيش في ريف إدلب الجنوبي، فيما قتل خمسة أشخاص، بينهم سيدة وطفلها وطفل آخر، جراء قصف طائرات النظام الحربية مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

استطلاع الرأي

برأيك .. كيف ستنتهي الحملة الروسية الأسدية على ريفي إدلب وحماة؟

نتيجة
..
..