..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

روسيا تهدد باستهداف المواقع العسكرية في إدلب

أسرة التحرير

15 سبتمبر 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1170

روسيا تهدد باستهداف المواقع العسكرية في إدلب

شـــــارك المادة

قال وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، إن بلاده ستواصل قصف أهداف عسكرية في محافظة إدلب السورية إذا كانت هناك حاجة لذلك، وفقاً لما أوردته رويترز نقلاً عن وكالة إنترفاكس الروسية.

وأوضح لافروف خلال زيارة لبرلين "أن القوات الجوية الروسية ستدمر ما وصفه بمنشآت صنع أسلحة الإرهابيين في إدلب بمجرد أن ترصد مكانها، ولكنها ستشجع أيضا اتفاقات المصالحة المحلية".

وكان الطيران الروسي قد استهدف -الأسبوع الماضي- معسكراً تابعاً للجبهة الوطنية للتحرير المدعومة من قبل تركيا، في منطقة الهبيط جنوبي إدلب، ما أدى إلى ارتقاء 4 عناصر وإصابة 5 آخرين بجروح.

وفي وقت سابق، اتهمت المتحدثة الروسية، ماريا زاخاروفا، -أول أمس الخميس- الفصائل الثورية في إدلب بشن هجمات ضد القاعدة الروسية في حميميم عبر الطائرات المسيرة، مشيرة إلى أن القوات الروسية الموجودة في القاعدة أسقطت 55 طائرة مسيرة خلال شهرين.
وتتذرع موسكو -من أجل تبرير حملتها العسكرية على إدلب- بوجود جبهة النصرة وشن هجمات بواسطة طائرات مسيرة على قاعدة حميميم انطلاقاً من مناطق سيطرة الثوار، إلا أنها لا تخفي تخوفها من إقدام الثوار على محاولة استعادة حلب وحماة انطلاقاً من إدلب نظراً للموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به المحافظة.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع