..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

الشرطة الروسية تنتشر على حدود الجولان المحتل

أسرة التحرير

10 أغسطس 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 615

الشرطة الروسية تنتشر على حدود الجولان المحتل

شـــــارك المادة

قالت مصادر إعلام روسية، إن رتلاً للأمم المتحدة دخل -اليوم الجمعة- المنطقة العازلة بين سوريا والجولان المحتل برفقة الشرطة العسكرية الروسية.

وأفادت وكالة سبوتنيك بأن رتلاً من 10 سيارات تابعاً للأمم المتحدة يضم نحو 40 عنصراً من قوات حفظ السلام الدولية، جال المنطقة العازلة عدة ساعات قبل أن يغادرها، وذلك بمرافقة ضباط وعناصر من الشرطة العسكرية الروسية ومن قوات النظام.

وأوضحت الوكالة أن الرتل تفقد مواقع انتشار "الأندوف" السابقة في القنيطرة المهدمة وما يحيطها من قرى، تمهيداً لعودة انتشار هذه القوات في المنطقة، مضيفا.

هذا، ومن المقرر أن تقيم الشرطة العسكرية الروسية 8 نقاط بالقرب من المنطقة العازلة في هضبة الجولان المحتل على الحدود مع سوريا، حيث أعلن نائب قائد الشرطة العسكرية التابعة للقوات الروسية في سوريا، فيكتور زايتسيف، أن أول معبر بدأ بالعمل في بلدة الويسية، وفقاً لما أوردته سبوتنيك.

وقال زايتسيف: "نحن ننتشر حاليا في الويسية، محافظة القنيطرة، حيث بدأ بالعمل أول معبر للشرطة العسكرية الروسية" وأضاف: "ستقام لاحقا 7 نقاط عسكرية أخرى. وتعتبر هذه النقاط ضمانا لأمن المدنيين في المحافظة".

وكانت قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة قد قامت مطلع آب الجاري بأول دورية لها في المنطقة العازلة منذ ست سنوات، بمشاركة الشرطة العسكرية الروسية.

وتأتي عودة قوات النظام إلى حدود الجولان المحتل ضمن خطة أمريكية روسية إسرائيلية، تسمح لتلك القوات بالعودة إلى الجنوب السوري مقابل سحب الميلشيات الإيرانية من هناك.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع