..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اعلام وتراجم

المجاهد عبد الرحمن البويضاني - رحمه الله -

أبو فهر الصغير

22 يوليو 2012 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 7927

المجاهد عبد الرحمن البويضاني - رحمه الله -
images عبد الرحمن البويضاني1.jpeg

شـــــارك المادة

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى: (وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَ يَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَ لَا هُمْ يَحْزَنُونَ )

 

المجاهد المرابط: عبد الرحمن البويضاني ( توفي في دوما بتاريخ 18/6/2012 ) رحمه الله تعالى ..

أحد... الشباب الأشاوس متخلف عن الجيش ومتطوع لدى لواء الإسلام في دوما ..

أصيب بشظية في رأسه وكانت الإصابة خفيفة .. داواه رفاقه وقطبوا رأسه وألحوا عليه بالذهاب إلى بيته للراحة وليسلم على أهله فأبى .. ثم أبوا عليه إلا أن يذهب .. ذهب وسلم على أهله وذهب إلى أمه وقبلها .. وأبى إلا أن يرجع إلى أرض الرباط حيث كان يرجو أن يموت بسلاحه .. وقريبًا من شارع حلب الشارع الرئيسي في دوما جاءته قذيفة مات على إثرها ! رحمه الله تعالى وتقبله في أعلى عليين !

أذكر عنه أنه كان يخاطر بنفسه لنقل أكياس الدم لقريب له مصاب حيث القناص يقنص أمام المستشفى ويركض ركضًا سريعًا في عرض الشارع ! قبَّل يد والد المصاب وقال له أنا ابنك .. وبعد أن مات قريبه رحمه الله قال الله يلحقنا بهم !

كان عبد الرحمن يرجو الشهادة رحمه الله قالها أكثر من مرة ! أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يتقبلك يا عبد الرحمن في أعلى عليين ويلحقنا معكم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين !

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع