..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

وزير الخارجية الفرنسي محذراً: تقسيم سوريا يلوح في الأفق

أسرة التحرير

7 ديسمبر 2016 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 870

وزير الخارجية الفرنسي محذراً: تقسيم سوريا يلوح في الأفق
الخارجية الفرنسي 0980.jpg

شـــــارك المادة

حذر وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت في مقابلة مع إذاعة "آر إف أي" من أن احتمال تقسيم سوريا يلوح في الأفق، متحدثاً عن جزء “سوريا المفيدة” الذي سيكون تحت سيطرة النظام وحلفائه، والآخر "داعشستان" تحت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية.
وقال الوزير الفرنسي "هناك منطق الحرب الإجمالي الذي يسعى للاستيلاء على كل سوريا المفيدة" التي تشمل غرب البلاد والمنطقة الممتدة من حلب إلى دمشق ومنطقة اللاذقية الساحلية ومدينة حمص، 
وتابع "هذا الوضع المأساوي سيزداد سوءاً".
واعتبر إيرولت أن هذه الفوضى تهدد الاستقرار في المنطقة ولا تسمح بالقضاء على تهديد داعش.
وأضاف "مع هذه الحرب الشاملة، فإن تقسيم سوريا يلوح في الأفق، مع خطر تشكيل داعشستان بحانب سوريا المفيدة"، معتبراً أن خطر التطرف والإرهاب سيبقى في هذه المنطقة”.
وشدد الوزير الفرنسي على أن الحل الوحيد هو إجراء مفاوضات سياسية، مؤكداً أن المسار العسكري يؤدي إلى فوضى دائمة في هذه المنطقة.
وسيعقد اجتماع يضم الولايات المتحدة ودولا أوروبية وعربية "ترفض منطق الحرب الشاملة" في سوريا، بحسب ما أعلنت باريس، في العاشر من كانون الأول/ديسمبر في العاصمة الفرنسية باريس.
 

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع