..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

برنامج الغذاء: 400 ألف مدني يعانون الحصار بسوريا، و"مجلس سورية الديمقراطية" يطالب بالمشاركة في محادثات السلام بجنيف

أسرة التحرير

12 يناير 2016 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1898

برنامج الغذاء: 400 ألف مدني يعانون الحصار بسوريا، و

شـــــارك المادة

عناصر المادة

 

برنامج الغذاء: 400 ألف مدني يعانون الحصار بسوريا:

كتبت صحيفة السبيل الأردنية في العدد 3233 الصادر بتأريخ 12_1- 2016م، تحت عنوان(برنامج الغذاء: 400 ألف مدني يعانون الحصار بسوريا):
أكدت المتحدثة باسم برنامج الغذاء العالمي عبير عطيفة أن هناك أكثر من 400 ألف مدني سوري يعانون الحصار ونقصا شديدا في الغذاء والدواء، مشيرة إلى أن أطراف النزاع باتت تجأ إلى حصار المدنيين كوسيلة للضغط، ونقل موقع سكاي نيوز بالعربية،الاثنين، عن عطيفة، قولها إن قوافل المساعدات أصبحت في طريقها لإغاثة حوالي 40 ألف مدني محاصر في بلدة مضايا بريف دمشق، و20 ألف آخرين في الفوعة وكفريا بريف إدلب.
وأوضحت عطيفة، أن المساعدات تتضمن مواد غذائية وأدوية وملابس وبعض المكملات الغذائية، التي تستخدم في علاج سوء التغذية بين الأطفال، بالإضافة إلى مواد تستخدم في عمليات الإغاثة والطوارئ، وانطلقت القوافل من دمشق وحمص باتجاه المناطق المحاصرة، على أن تصل بصورة متزامنة، وقد رافقها موظفون بالأمم المتحدة، وممثلون عن هيئات إنسانية تعمل تحت مظلة الأمم المتحدة في سوريا، ودعت عطيفة أطراف الصراع للسماح بدخول المساعدات لحوالي 400 ألف مدني محاصر بمختلف أنحاء سوريا، مشيرة إلى أن أطراف الصراع أصبحت تلجأ إلى حصار المدنيين كسلاح ووسيلة للضغط.

مضايا تتمسك بالحياة:

كتبت صحيفة العربي الجديد في العدد 496 الصادر بتأريخ  12_ 1_ 2016م، تحت عنوان( مضايا تتمسك بالحياة):
"المشفى في مضايا فارغ من أي أدوية"، بهذه الكلمات يحاول مدير المستشفى الميداني، عامر برهان، توصيف الوضع المأساوي في بلدة مضايا السورية (شمال غرب العاصمة دمشق). يأتي كلامه قبل ساعات من وصول قوافل مساعدات أممية تحمل الأغذية والأدوية إلى البلدة الجائعة، منذ سبعة أشهر، تعاني البلدة من شحّ في المواد الغذائية والأساسيّة، في حين راح الإعلام العالمي يحكي عن مجاعة، نتيجة الحصار المطبق على أكثر من أربعين ألف مدني، جلّهم من مدينة الزبداني المجاورة.
ويشير برهان لـ"العربي الجديد" إلى أن المستشفى في حاجة إلى كل أنواع مستلزمات الإسعاف، وإلى أدوية الأمراض المزمنة، بالإضافة إلى حليب الأطفال المفقود نهائياً في البلدة. ويوضح أن كمية الأدوية المتوقّع دخولها في قافلة المساعدات الأممية، لا تكفي إلا لعشرين يوماً، معبّراً عن قلقه من عودة الحالة الطبية إلى ما هي عليه بعد ذلك، ويقول إنه لا يعرف ما هي أنواع الأدوية التي تحملها القوافل، لافتا إلى أن المستشفى كان قد رفع قائمة باحتياجاته من الأدوية لمنظمات الأمم المتحدة التي وعدت بإدخال المطلوب، "لكنهم لم يفيدونا بأي تفاصيل بهذا الخصوص"، لكنه يؤكد أن "تضامن السوريين مع مضايا والضغط الإعلامي أثمر نتائج مهمة".
من جهته، يؤكد الناشط عين جابر، الموجود داخل البلدة، أن المحاصرين في حاجة إلى كل شيء، خصوصاً الطعام والأدوية ومواد التدفئة، مشيراً في اتصال مع "العربي الجديد" إلى أن "الحاجة أيضاً إلى حليب الأطفال ماسة، هؤلاء هم أكثر الفئات تضرراً من الحصار، وقد توفي عدد منهم جوعاً وبرداً". ويتحدّث جابر كذلك عن حاجة المحاصرين إلى بطانيات لدرء البرد الشديد، في ظل ندرة مواد التدفئة.
وفور إذاعة مأساة بلدة مضايا، أطلقت منظمات ومؤسسات سورية وعربية تعمل في الحقل الإغاثي حملات تبرع لصالح المحاصرين، ومنها "فريق ملهم التطوعي" الذي أطلق حملة تحت شعار "على أمل أن نحافظ على أرواحهم، وإنسانيتنا"، وقد استطاع، خلال أيام، جمع ثلاثمائة ألف دولار لهم.

"راف" تخصص حلقة غداً من "أبواب الرحمة" لدعم الشعب السوري:

كتبت صحيفة الشرق القطرية في العدد 10072 الصادر بتأريخ 12 - 1 -2016م، تحت عنوان("راف" تخصص حلقة غداً من "أبواب الرحمة" لدعم الشعب السوري):
تواصل مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" غداً بث برنامج "أبواب الرحمة" الذي تقدمه بالتعاون مع إذاعة القرآن الكريم ويبدأ في السابعة والنصف مساء للتعريف بحملتها "الشتاء الدافئ" لمساعدة آلاف اللاجئين والنازحين السوريين بتوفير الغذاء والكساء والوقود والإيواء لهم، ويأتي تنظيم الحلقة الثانية من برنامج أبواب الرحمة لعام 2016، الذي يتم بثه بترخيص رقم 610/2015 صادر من هيئة تنظيم الأعمال الخيرية، استنادا لنص المادة رقم 4 من القانون رقم 15 لسنة 2014 بشأن تنظيم الأعمال الخيرية.
وتستضيف المؤسسة خلال هذه الحلقة فضيلة الداعية الدكتور السيد البشبيشي عضو الهيئة العالمية للمساجد بمكة المكرمة والخطيب والواعظ والمُحاضر بمصر والإمارات والمشرف العام والشرعي على قناة طريق النور الفضائية، وسيعرض فضيلته خلال الحلقة الواجب الشرعي تجاه إخواننا في سوريا، خاصة في فصل الشتاء، وضرورة توفير ما يحتاجونه من مأوى ومطعم ومشرب وملبس ووقود للتدفئة، وفضل الوقوف معهم في محنتهم ومؤازرتهم ، وتذكير أهل الخير من المقيمين وأهل قطر بالمساهمة في حملة راف "الشتاء الدافئ" ، لتوفير الغذاء والكساء والوقود والدواء والإيواء لآلاف النازحين السوريين في الداخل واللاجئين في دول الجوار.
وتعرض إدارة التسويق براف برامجها للدعم نصف السنوي، الذي يقدم للأسر المتعففة ويساهم في إدخال البهجة والسرور عليها ويعينها على متطلبات المعيشة اليومية، علاوة على برامجها في حملة الشتاء الدافئ والخاصة بدعم "الحقيبة الشتوية ، كسوة الشتاء ، ووقود التدفئة"، وبرنامج "أبواب الرحمة" الإذاعي من تقديم وحوار محمد جار الله القحطاني وتوفيق أسامة، وإعداد أميرة الدوسري، والتنفيذ على الهواء عدنان الهباش، والإشراف العام عز الدين السادة.

"مجلس سورية الديمقراطية" يطالب بالمشاركة في محادثات السلام بجنيف:

كتبت صحيفة السياسة الكويتية في العدد 16964 الصادر بتأريخ 12_1_2016م، تحت عنوان( "مجلس سورية الديمقراطية" يطالب بالمشاركة في محادثات السلام بجنيف):
طالب "مجلس سورية الديمقراطية" الكردي – العربي الأمم المتحدة بمنحه مقعداً في محادثات السلام لإنهاء الحرب السورية التي ستجرى بجنيف في أواخر يناير الجاري، وقال الرئيس المشترك للمجلس هيثم مناع في بيان، أول من أمس، إنه "من المهم جداً أن تكون لجميع مكونات المعارضة السورية حقوق متساوية للمشاركة في المفاوضات المستقبلية".
وأضاف بعد اجتماع للمجلس استمر يومين في جنيف "نحن مستعدون للمشاركة في أية مفاوضات تحت مظلة (مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسورية) ستيفان دي ميستورا"، وأكد أن "الحل السياسي للقضية السورية يتطلب مشاركة جميع الأطراف السياسية وبحقوق متساوية في العملية التفاوضية المتعددة الأطراف على أساس بيان جنيف وتفاهمات فيينا وقرارات مجلس الأمن، سيما رقم 2254".
ولفت إلى أن دي ميستورا لم يعرض المشاركة في المحادثات على المجلس، متوقعاً أن يلتقي عدد من أعضاء المجلس مع ميستورا وممثلين أميركيين وروس في الأسبوع الجاري بجنيف لمناقشة المسألة.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع