..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

أخبار سوريا_تحرير معبر نصيب الحدودي آخر معابر قوات النظام مع الأردن، والحكومة المؤقتة تعلن استلام أولى المديريات التابعة لحكومة الأسد داخل إدلب_ (1-4- 2015)

أسرة التحرير

1 إبريل 2015 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2198

أخبار سوريا_تحرير معبر نصيب الحدودي آخر معابر قوات النظام مع الأردن، والحكومة المؤقتة تعلن استلام أولى المديريات التابعة لحكومة الأسد داخل إدلب_ (1-4- 2015)
11112209_1096338620381772_1107924614391080306_n.jpg

شـــــارك المادة

عناصر المادة

40 قتيلاً على يد قوات أسد معظمهم في إدلب، والمجاهدون يحررون معبر نصيب الحدودي آخر معابر قوات الأسد مع الأردن، بينما، الحكومة المؤقتة تعلن استلام أولى المديريات التابعة لحكومة الأسد داخل إدلب، بالمقابل، طعمة يصف موقف المجتمع الدولي حيال الثورة بالمتردد ويعتبر الدعم المقدم دون المستوى المطلوب، أما في الشأن الإنساني: الصحة العالمية تحتاج 160 مليون دولار لدعم الوضع الصحي في سوريا، بدورها، تركيا تعزز حدودها مع سوريا بمنظومة صواريخ جديدة تفادياً لهجوم محتمل.

جرائم النظام الأسدي:

ضحايا القصف:
40 قتيلاً: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)

قتلت قوات الأسد يومنا هذا الأربعاء 40 شخصاً معظمهم في إدلب، ومن بين القتلى طفلان وشخصان تحت التعذيب.
وتوزع القتلى عل مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في إدلب قتل 15 شخصا، وفي دمشق وريفها قتل 10 أشخاص، وفي درعا قتل 10 أشخاص، وفي حلب قتل شخصان، وفي حمص قتل شخص واحد، وفي حماة أيضاً قتل شخص واحد، كذلك في دير الزور قتل شخص واحد.
مناطق القصف:
في دمشق وريفها، تعرضت مدينة دوما وأطراف مخيم خان الشيح والجبل الغربي بمدينة الزبداني لقصف مدفعي عنيف من قبل قوات الأسد، وشن الطيران الحربي عدة غارات جوية مستهدفاً مناطق في جرود القلمون وجرود بلدة عرسال ومدينة دوما، وفي حلب، قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة أحياء الميسر وبعيدين وجورة عواد وطريق الباب ومنطقة حندرات، إلى حماة، حيث ألقى الطيران المروحي براميله المتفجرة على قرية طوطح وقرية الحماميات والصياد والأربعين ومدينة اللطامنة وكفرزيتا، أما في إدلب، فقد شن الطيران الحربي عدة غارات جوية على مدينة إدلب ومحيط مطار أبو الظهور العسكري وعلى قرية الكندة، وقرى بريف جسر الشغور، وقصف الطيران الحربي بالصواريخ منازل المدنيين في بلدة ديرسنبل، وألقت مروحيات الأسد براميلها على بلدة الناجية بريف جسر الشغور وعلى قرية الهبيط و فيلون وعلى مدينة التمانعة، وفي حمص، جددت قوات الأسد قصفها على مدينتي الحولة وتلبيسة وقريتي الهلالية وأم شرشوح بقذائف الدبابات والهاون، وفي درعا، ألقت المروحيات براميلها على مدينة الشيخ مسكين وبلدتي الطبية وابطع ومدينة داعل، وتعرضت بلدات داعل وعلما ومسيكة الغربية وابطع وطفس وأحياء درعا البلد المحررة وتل عنتر لقصف مدفعي وصاروخي، وفي دير الزور، استهداف الطيران الحربي بلدة الجنينة بغارتين جوييتين، فيما ألقى الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على قرى سلمى وكنسبا بريف اللاذقية، وأخيراً في الرقة، شن الطيران الحربي 3 غارات من طيران الأسد الحربي على سوق للغنم بمدينة الطبقة.

عمليات المجاهدين:

لواء الحسين يعلن اندماجه بالكامل مع جيش الإسلام:
أعلن لواء الحسين أحد فصائل المعارضة المقاتلة في منطقة المرج في الغوطة الشرقية لريف دمشق انضمامه لجيش الإسلام الذي يقوده  الشيخ"زهران علوش"، وأقيم اليوم في الغوطة الشرقية اجتماع ضمَّ مندوبين عن مختلف الفعاليات المدنية والإعلامية في الغوطة الشرقية أعلن من خلاله اندماج لواء الحسين بشكل كامل مع جيش الإسلام.
تشكيل لواء فرسان العزة:
أعلنت مجموعة فصائل مقاتلة في مدينة حلب تشكيل لواء "فرسان العزة" خلال بيان، ويتكون اللواء من كل من: كتيبة أسود الإسلام، كتيبة الشهيد خضر العيسى، كتيبة أنصار الشريعة، كتيبة أحفاد فاطمة، كتيبة البراق، كتيبة أحرار المرجة، وكتيبة أسود الشريعة، ولم يذكر البيان هدفاً عسكرياً لتشكيل اللواء،مؤكداً أن التشكيل جاء حرصاً على توحيد صفوف الثوار والاستمرار في المعارك ضد قوات النظام.
نسف مبنى ومنصة إطلاق صواريخ لقوات الأسد في دمشق وريفها:
استعاد المجاهدون السيطرة على معظم المناطق في مخيم اليرموك في العاصمة دمشق، بعد أن تمكن تنظيم الدولة في هجوم مباغت من السيطرة على عدة مناطق، من جهة أخرى، استهدف المجاهدون منصة إطلاق صواريخ تابعة لنظام الأسد منصوبة على مشفى الكباس على المتحلق الجنوبي، وتمكنوا من نسف مبنى تتحصن فيه قوات الأسد على محور طريق أوتستراد السلام في خان الشيح بريف دمشق الغربي، واستهدفوا حافلة تقل عدداً من المجندات أو ما يسمى بلبوات الأسد وهن مختصات بالقنص فقط، حيث تم تفجير حافلتهن على مدخل مدينة داريا وتم قتل وجرح عدد منهن، وتمكنوا من قتل 4 عناصر من قوات الأسد وجرح آخرين في حي جوبر، وذلك بعد استهداف إحدى تحصيناتها في الحي بالمدفعية.
تحرير معبر نصيب الحدودي في درعا:
أعلن المجاهدون رسمياً عن سيطرتهم على معبر نصيب الحدودي مع الأردن والواقع بريف درعا الشرقي، وهو آخر معبر لقوات النظام في محافظة درعا على الحدود السورية الأردنية، وذلك بعد ساعات قليلة من بداية معركة أطلق عليها اسم "يالثارات المعتقلين" والتي أعلن عنها صباح اليوم، وبهذا يكون قد تم السيطرة على طول الشريط الحدودي مع الأردن.
استهداف عناصر الأسد في حلب:
قنص المجاهدون عدداً من قوات الأسد خلال اشتباكات على جبهة البريج، واستهدفوا معامل الدفاع بريف حلب الجنوبي بصواريخ غراد.

المعارضة السياسية:

المجتمع الدولي متردد بشأن ثورتنا ودعمه دون المستوى المطلوب:
أكد رئيس الحكومة السورية المؤقتة أحمد طعمة أن المجتمع الدولي لا يزال متردداً بشأن الثورة السورية، وقال إنه "لم يقدم شيئاً" يتناسب مع طموحات الشعب السوري، وبأنه يقدم مجرد وعود لا يصل منها سوى الربع للسوريين، في إشارة منه إلى المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الإنساني، وشدد طعمة على أن الشعب السوري "لن يقبل ببقاء الأسد في المرحلة الانتقالية"، معرباً عن خشية السوريين من أن يقعوا ضحية مساومة في الملف النووي الإيراني الذي يجري التفاوض بشأنه.
وقال طعمة إن مشكلة سورية أنها وقعت في ظل ظروف صعبة ومنطقة شائكة وملفات معقدة، وأشار إلى أن المجتمع الدولي يريد فرض حل على السوريين بعد ترتيب جميع الأوراق، دون أن يقدم توضيحا أكثر، وأضاف طعمة: إنهم يريدون التوافق مع القوى والفصائل المقاتلة على الأرض حتى تنتقل الحكومة في مرحلة لاحقة إلى إدلب من أجل إدارة المناطق المحررة،  مؤكداً أن الفصائل العسكرية على الأرض ترحب بقيام إدارة مدنية في إدلب حتى لا تتكرر مأساة مدينة الرقة، وخاطب رئيس الحكومة المجتمع الدولي متسائلاً: هل تريدون منا ترك إدلب حتى تصبح مثل الرقة.
دعم السوريين يجب أن يتم عبر مؤسساتهم الشرعية:
تصريح صحفي سالم المسلط:
إن الائتلاف الوطني، وباسم الشعب السوري، بكل أطيافه وفي جميع أنحاء سورية وبلاد اللجوء، وإذ يعبر عن عميق شكره وامتنانه لكل الدول الصديقة التي قدمت الدعم للسوريين ووعدت بتقديم المزيد في هذه الظروف الصعبة؛ فإنه، وباعتباره الممثل الشرعي للشعب السوري، يؤكد بأن جميع أنواع الدعم الموجهة للشعب السوري يجب أن تمر عبر الحكومة السورية المؤقتة باعتبارها الجسم التنفيذي الرسمي والشرعي الوحيد في سورية، وهي الموكلة بإدارة وتلبية احتياجات السوريين بطرق قابلة للمتابعة والمحاسبة والتدقيق، دون ارتباط بأي مرجعيات سوى مصلحة الشعب السوري باعبتارها مساءلة ومراقبة من قبل الائتلاف.
ينبه الائتلاف إلى النتائج السلبية التي تترتب دائماً على التوزيع غير المدروس وغير المنظم لأي نوع من أنواع الدعم، والذي قد يؤدي، علاوة على كونه عرضة للهدر، إلى تحقيق أهداف تعاكس تماماً الهدف من ورائه، إضافة إلى المخالفات القانونية التي يمكن أن يؤدي إليها.
الحكومة المؤقتة تعلن عن استلام أولى المديريات التابعة لحكومة الأسد داخل إدلب:
تسلمت الحكومة السورية المؤقتة أول مكتب لها داخل مدينة إدلب المحررة، بحسب ما أعلن أحد المسؤولين الحكوميين، وقال جمال شحود مدير التربية في الحكومة المؤقتة، إن حركة أحرار الشام قامت بتسليم مكتب المديرية التابعة للنظام سابقاً، في مدينة إدلب المحررة، وبحسب ما صرح شحود لشبكة "سمارت"، فإنه تم تفقد الأجهزة و المستندات و الوثائق الرسمية فيها، وأكد أن المديرية مددت التسجيل للتقدم إلى امتحانات الشهادة الثانوية، الصادرة من الحكومة المؤقتة، لمدة عشرة أيام، وتسعى للحصول على اعتراف دولي بالشهادة، ولفت المدير إلى أن الموظفين الذين كانوا يعملون في المديريات والمدارس التابعة لحكومة الأسد، هم جزء من العملية التعليمية والتربوية، و لا يمكن الاستغناء عنهم.

نظام أسد:

الحديث عن 200 ألف قتيل سوري وأربعة ملايين لاجئ أرقام مبالغ فيها:
قال بشار الأسد، إن الحديث عن 200 ألف قتيل سوري وأربعة ملايين لاجئ أرقام مبالغ فيها، ورفض بشار تأكيد صحة التقارير التي تحمل النظام وجيشه مسؤولية مقتل 90 في المائة من المدنيين، قائلاً إنه لا يمكن له البقاء في منصبه بينما يحاربه العالم بأسره وشعبه أيضاً، كما رفض الانتقادات حول استخدام البراميل المتفجرة والخسائر الكبيرة الناتجة عنها، قائلاً إنها ليست سوى "قنابل" بصرف النظر عن شكلها، ونفى الأسد تدخل إيران في الصراع الدائر ببلاده، واصفاً ظهور الجنرال الإيراني، قاسم سليماني، بأنه زيارة عادية لأنه يزور دمشق دائماً منذ عقود كنوع من التعاون، على حد قوله، كما وقلل الأسد من دور "حزب الله" الإرهابي في المعادلة العسكرية السورية، معتبراً أن الحزب ليس جيشاً كبيراً ولا يستطيع لعب ذلك الدور في سائر أنحاء سورية.

الوضع الإنساني:

عيد الخيرية تعيد تشغيل مخبز المحبة بسوريا بعد توقفه 6 أشهر:
أعادت عيد الخيرية تشغيل مخبز المحبة بمدينة حلب السورية بعد توقفه ستة أشهر، حيث تستفيد من هذا المخبز 30 ألف أسرة، وكان المخبز قد توقف بسبب عدم وجود طحين، وتقوم مؤسسة الشيخ عيد الخيرية بتشغيل 17 مخبزاً في 14 موقعاً، يستفيد منها مليونان و300 ألف شخص بشكل يومي، ففي حلب يعمل مخبزان بطاقة إنتاجية 4 أطنان يومياً ويستفيد منهما 250 ألف شخص، أما ريف حلب ففيه 7 مخابز تخدم نحو 720 ألف نسمة بطاقة إنتاجية 47 طناً يومياً، أما حماة ففيها فرن ريف حماة الذي يخدم مناطق ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي وسهل الغاب وشحشبو إدلب وشحشبو حماة ومناطق حارم وجسر الشغور وأريحا وإدلب، حيث يستفيد 531 ألف شخص في هذه المناطق المذكورة، وفي إدلب يوجد مخبزان بطاقة إنتاجية 11 طناً يومياً يستفيد منهما 609 آلاف شخص بمناطق حارم وجسر الشغور وأريحا وإدلب، أما اللاذقية فبها مخبزان يستفيد منهما نحو 250 ألف شخص بمناطق الحمبوشة والجوز والعين البيضا وبداما.
الصحة العالمية تحتاج 160 مليون دولار لدعم الوضع الصحي في سوريا:
قالت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية الدكتور مارغريت تشان إن منظمة الصحة العالمية تحتاج حالياً 160 مليون دولار من المانحين لدعم الوضع الصحي في سوريا، وأضافت "إن المنظمة استلمت 40 مليون دولار ما ساهم بشكل مباشر في أعمال تشمل 14 مليون علاج للأشخاص ولقاح ضد شلل الأطفال لعدد 2.9 مليون طفل"، وأوضحت أن هذه الأموال تساهم في إنشاء مراصد الأوبئة، لافتة إلى أن هناك ما يزيد عن 650 مرصداً لرصد الأوبئة في أماكن عديدة بسوريا، متمنية أن تستمر المنح من الدول لتخطي هذه الأزمة المأساوية التي يعاني منها الشعب السوري.

المواقف والتحركات الدولية:

مؤتمر المانحين في الكويت يفشل في تأمين نصف احتياجات السوريين:
فشل مؤتمر الكويت للمانحين، الخاص بإغاثة السوريين في الداخل والخارج، في تأمين أموال تغطي نصف احتياجات السوريين حسب الأرقام التي أعلنتها الأمم المتحدة، وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن الدول المشاركة في مؤتمر المانحين من أجل سوريا في الكويت، وعدت بتقديم 3.8 مليارات دولار، وحسب وكالة الأنباء الفرنسية، قال الأمين العام للأمم المتحدة، في ختام المؤتمر الدولي الثالث للمانحين للمساعدة الإنسانية في سوريا، إن وعوداً بتقديم 3.8 مليارات دولار قطعت، مضيفاً أنها "وعود سخية جداً"، لكن المبلغ الموعود، 3.8 مليار دولار أمريكي، لا يغطي فعلياً نصف متطلبات إغاثة السوريين في الداخل والخارج، حسب الأرقام التي سبق أن أعلنت عنها الأمم المتحدة، وهي 8.4 مليار دولار أمريكي، إلا أن الرقم السابق، 3.8 مليار دولار أمريكي، هو أعلى من المبالغ التي تم التعهد بها في المؤتمرين السابقين.
لا وجود لخلاف سياسي بين مصر والسعودية حول الموقف من سوريا:
نفى بدر عبد العاطي، المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، ما تردد عن وجود خلاف سياسي بين مصر والسعودية حول الموقف من سوريا، مؤكداً أن تلك الأنباء لا أساس لها من الصحة، وأضاف عبد العاطي، خلال مداخلة تلفزيونية، أن هناك تنسيقاً كاملاً بين مصر والسعودية حول الشأن السوري، وأكد عبد العاطي أن هناك تفاهماً في وجهات النظر حول ذلك الأمر، مشدداً على أن تبنى مصر للحل السياسي في سوريا معلن ويتم التنسيق بشأنه مع المملكة العربية السعودية..
نشر صواريخ مع الحدود تفادياً لهجوم سوري:
قالت مصادر إعلامية تركية إن ولاية أضنة التركية الحدودية مع سوريا؛ نشرت صواريخ باتريوت، التي أرسلتها إسبانيا بناء على طلب قدمته تركيا إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وأرسلت إسبانيا وحدة لصواريخ الباتريوت، وحوالي 150 جندياً، إلى ولاية أضنة التركية؛ بعد أن قررت هولندا عدم تمديد مهمة الصواريخ المذكورة، التي نشرتها لمدة عامين في تركيا، بناء على طلب الناتو، لحماية تركيا من أي هجوم محتمل من الجانب السوري، ووصلت بطاريات الباتريوت الإسبانية بحراً؛ إلى ميناء الأسكندرون التركي، ومن ثم تم نشرها في ثكنة الفريق "رجائي إنغن"، بالقرب من مطار أضنة.

آراء المفكرين والصحف:

الموت تحت التعذيب في سجون بشار:
ياسر الزعاترة
الصور التي نشرتها الجزيرة عن أشخاص قتلوا تحت التعذيب في سجون بشار الأسد ليست سوى الجزء الظاهر من جبل الجليد، وهي ليست المرة الأولى التي تنشر هكذا صور ووثائق، إذا قدر للتاريخ أن يكتب وقائع هذه المرحلة، فإن بشار الأسد وداعميه سيدخلون التاريخ من أوسع أبوابه بقتلهم الآلاف من السوريين والفلسطينيين تحت التعذيب، وسنسمع عن وقائع تشيب لهولها الولدان، مع أن ما نشر حتى الآن يبدو كذلك بكل تأكيد.
إن نظاما بدأ حملته لقمع ثورة الشعب بقتل الطفل حمزة الخطيب تحت التعذيب بطريقة تقشعر لها أبدان أي مخلوق لديه القليل من الإنسانية، لن يتوانى بعد أن حمل السوريون السلاح عن تكرار التجربة لآلاف المرات، لاسيَّما بعد أن ذهبت التعبئة الطائفية نحو مدياتها الأبعد، اليوم يبدو أن ذكريات تدمر وصيدنايا والسجون الأخرى ستكون نزهة بالنسبة لما يحدث في سوريا منذ أربعة أعوام، فهنا والآن يسفر النظام الدموي عن حقيقته، بعد زمن باع خلاله طبيب العيون بعض التحضر على الناس لبعض الوقت بعد أن لم تكن لديه حاجة لممارسة التعذيب في ظل الرعب الذي اجتاح البلد من أبيه.
وما إن اندلعت الثورة قد أسفر المجرم عن وجهه البشع الذي يستعيد وجه أبيه، كما أسفر النظام عن وجهه الطائفي المقيت، وإن لم يكن خافيا في أي يوم عن الناس الذين كانوا يذوقون الأمرين منه على كل صعيد، ليس السوريون فقط هم من ذاقوا ويلات التعذيب في سجون بشار خلال الأعوام الأربعة الماضية، بل انضم إليهم إخوانهم الفلسطينيون أيضا، وما نشر من وثائق يشير إلى أن جحافل من هؤلاء ماتوا أيضا تحت التعذيب، وليسجل للأسد الابن نصيبه من دماء الفلسطينيين، وذلك بعد أن سفك منها الأب الكثير الكثير خلال عقود.
نظام كهذا لا يمكن أن يبقى جاثما على صدر السوريين حتى لو استمرت الحرب سنوات طويلة أخرى، وما زرعه من موت وثارات سيجعل التعايش معه، ومع زبانيته مستحيلا، فهنا والآن ثمة إجرام يجعل من فكرة التسامح والنسيان أمرا مستحيلا بكل المقاييس، كما يجعل القصاص أمرا واجبا، وإن كان من الصعب أن يطال الجميع، لكن قصاص السماء سيتحقق بكل تأكيد. (العرب القطرية)
الأسد لروسيا: "إلحقوني":
غازي دحمان
تأتي دعوة بشار الأسد لروسيا من أجل توسيع دائرة انتشارها العسكري إلى السواحل السورية، ضمن سياق التغيرات التي بدأ يتلمسها الأسد في المنطقة؛ وخاصة على وقع (عاصفة الحزم) التي أطلقتها عشر دول عربية وإقليمية ضد واحدة من حلقات نفوذ إيران وأذرعها، ومن مكر التاريخ أن تتزامن هذه العاصفة مع تطورات ميدانية في سورية على أكثر من جبهة، بعضها انتهى بحصائل دامية في جسد الأسد الممزق، كما في بصرى وإدلب، وبعضها الأخر ينذر بتطورات دراماتيكية خطيرة، كما في القلمون وريف حمص الشرقي وحلب، في مؤشر واضح على مدى انهيار بنية الأسد وحلفائه العسكرية، ونفاذ قدرتها على المواجهة جراء اهتراء مفاصلها واستنزافها المديد.
لكن دعوة الأسد لروسيا تنطوي على تقديرات بخصوص الدور الإيراني والتوجهات الجديدة في المنطقة، إذ ليس بخافيا نشوء توجه إقليمي لتعديل ميزان القوى في المنطقة، وهذا التوجه تقوده بعض المراكز الإقليمية الوازنة في مواجهة صريحة للنفوذ الإيراني، ومن المقدر ان تكون له ترجمات على الأرض، في محاولة استباقية من هذه القوى لتجريد التفاهم الإيراني الأمريكي من أية مضامين سياسية قد تنعكس على المنطقة، وهو ما فسره المراقبون على أنه مسعى لفرض معطيات إستراتيجية جديدة تعيد صياغة المشهد الإقليمي من جديد وتخلط الأوراق بشكل لا يمكن لإيران وأميركا توظيفه لصالحهما والاستفادة منه.
لا شك أن الأسد الذي راقب كل هذه الوقائع، وكان قبلها يلمس حرارة النيران الأتية من جبهات الثوار وعجز قوة إيران عن وقف إندفاعة الثوار، لا شك أنه أيقن أن القوة الإيرانية لم تعد مضمونة وأن الإعتماد عليها وحدها في ظل هذه المتغيرات المتسارعة هو نوع من المقامرة، وعليه فقد سارع الأسد إلى دعوة الإعلام الروسي ليفجر هذه المفاجأة، ليست خافية أهداف الأسد من وراء هذا الجهد، إذ بحساباته، فإن النفوذ الروسي واستدعاء حضوره العسكري، من شأنه أن يؤمن له مظلة حماية تقيه من أي تحالف إقليمي، ذلك أن الوجود الروسي سيزيد تعقيدات الحرب في سورية ويهدد بتحويلها إلى أزمة عالمية كبرى ما يشكل رادعا أمام القوى الإقليمية من أي تحرك ضد نظام الأسد. (أورينت نت)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد اليوم (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
محمد عبد السلام عبد الرحمن - إدلب  - قرية الشغور
عبد الحفيظ أحمد خليف - إدلب  - قرية الشغور 
محمد عبدو خطاب - إدلب  - إدلب المدينة
نزار عوض سليمان - إدلب  - إدلب المدينة
عامر سعد الدين - إدلب  - إدلب المدينة
محمد علي السويد - إدلب  - إدلب المدينة
خالد بدوي عز الدين - إدلب  - إدلب المدينة
محمد رامز مصطفى - إدلب  - جسر الشغور: عين السودة
أغيد عبد الله عليا-  ريف دمشق  - الكسوة
أحمد علي منديل-  ريف دمشق  - السيدة زينب
بيان السلمان - دمشق  - مخيم اليرموك
جهاد خليفة - دمشق  - مخيم اليرموك
جمال خليفة - دمشق  - مخيم اليرموك
ثامر مأمون النجار - درعا  - درعا المحطة
فؤاد هواش فنيس - درعا  - الحارة
نذير نبيل خليل حمدي عوير - درعا  - داعل
كنان محمود قطيش - درعا  - أم ولد
مجد محمد الشريف - درعا  - نصيب
سامي محمود أبو حيش - درعا -  داعل
جمال محسن العاسمي - درعا -  داعل
نور الدين عبد العزيز الجندي - درعا  - نوى
غياث ناصر الحاج علي - درعا  - خربة غزالة
محمد محمود الحريري - درعا  - داعل
عز الدين غازي الصوعة - درعا  - نوى
محمد أحمد شاكر الكايد - درعا  - قرفا
مهرب عصري الليلي - دير الزور 
أحمد عاصي الحسين - دير الزور 
أحمد خلف الحمود - دير الزور 
عبد الرحمن فكرت خلف الوكاع-  دير الزور 
نواف تركي العلي الفندي - دير الزور 
حسن عصري الليلي الحمدان - دير الزور 
سنان التونسي - دير الزور  
ياسين زاهد الصلبي - دير الزور  - العشارة
موسى زهدي الخرسان - دير الزور  - بلدة الخريطة 
عبد الله محمد العيشات - دير الزور  - بقعان
بدر ناصر العبوني - دير الزور  - بقعان
علي عثمان - حلب

 

 

 

 


المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- حلب نيوز
- شبكة شام الإخبارية
- الائتلاف السوري المعارض
- الحكومة السورية المؤقتة
- أورينت نت
- سوريا مباشر
- سراج برس
- الجزيرة نت
- الشرق القطرية
- وكالة الأناضول
- العرب القطرية
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع