..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

أخبار سوريا_ معارك طاحنة على جبهات مدينة حلب، وأردوغان يتهم نظام الأسد بالتورّط في أحداث الشغب الأخيرة بتركيا_ (11-10-2014)

نور سورية بالتعاون مع المكتب الإعلامي لهيئة الشام الإسلامية

11 أكتوبر 2014 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1914

أخبار سوريا_  معارك طاحنة على جبهات مدينة حلب، وأردوغان يتهم نظام الأسد بالتورّط في أحداث الشغب الأخيرة بتركيا_ (11-10-2014)

شـــــارك المادة

عناصر المادة

تقدم على عدة جبهات وخسائر فادحة لقوات الأسد في حلب، والمجاهدون يفشلون تسلل قوات النظام إلى عدة نقاط في دمشق وريفها، بالمقابل، الائتلاف يوجه نداءً عاجلاً لإنقاذ مخيم اليرموك المحاصر، وضمن معاناة اللاجئين في لبنان.. الجيش اللبناني يداهم مخيمات السوريين في عكار، من جهته.. أردوغان يتهم نظام الأسد بالتورّط في أحداث الشغب الأخيرة بتركيا، ووزير العدل اللبناني يدعو "حزب الله" للانسحاب من سوريا.

جرائم النظام الأسدي:

ضحايا القصف:
19 قتيلاً:(نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد يومنا هذا السبت 19 شخصاً معظمهم في إدلب، ومن بين القتلى 3 نساء وطفلان.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في إدلب 7 أشخاص، حلب 4 أشخاص، دمشق وريفها 3 أشخاص، حمص 2، درعا 2، وفي حماة قتل شخص واحد.
مناطق القصف:
في دمشق، شنت طائرات الأسد الحربية غارات جوية على حي جوبر الدمشقي، وفي ريف دمشق، قصف قوات الأسد مدينة دوما وداريا بالمدفعية والبراميل المتفجرة، كما شن الطيران الحربي غارات جوية على جرود القلمون الغربي.
وفي درعا، تعرَّض تل الحارة المحرر في ريف درعا لقصف مدفعي كثيف من قوات الأسد، في حين جددت قوات الأسد قصفها بقذائف الهاون والدبابات لمنازل المدنيين بحي الوعر، أما في حماة، فقد قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة بلدتي اللطامنة وكفر زيتا، الأمر الذي أدى إلى تدمير عدد من منازل المدنيين، كما ألقى الطيران براميل متفجرة عدة على قرية عطشانة بريف حماة الشرقي.
حملة دهم واعتقالات في ريف دير الزور:
قالت مصادر مطلعة: إن تنظيم "دولة العراق والشام" ينفذ حملة دهم واعتقالات واسعة طالت العديد من الشبان في ريف دير الزور الغربي، وأكدت المصادر أن الحملة شملت قريتَيِ الجيعة والعليان بقصد البحث عن منتسبي الجيش الحر في المنطقة.

عمليات المجاهدين:

تقدم على عدة جبهات وخسائر فادحة لقوات الأسد في حلب:
سيطر المجاهدون على عدة مبانٍ في محيط ‏البحوث العلمية في حي الراشدين بحلب، بعد معارك شرسة مع قوات الأسد وحزب الله ، أسفرت عن قتل عشرات العناصر، وضمن معركة "زئير الأحرار" سيطر المجاهدون على قرية صدعايا، القريبة من قرية العدنانية الاستراتيجية، في محيط معامل الدفاع بريف حلب، وتمكنت من قتل 15 جنديًّا وجرح آخرين، إضافةً إلى اغتنام دبابة ورشاش ثقيل، وآخر متوسط، وتصدوا لمحاولات قوات الأسد استعادة السيطرة على القرى المحررة في محيط معامل الدفاع، وأوقعوا عدة قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد، وشنوا هجوماً مباغتاً على ثكنات قوات الأسد في قرية العدنانية المطلّة على معامل الدفاع بريف حلب من عدّة محاور، سيطروا خلالها على مساحات من القرية، واغتنموا دبابة وعربة شيلكا ورشاش 23. كما أفشلوا هجومًا لها على محور قرية باشكوي، أوقعوا خلاله أعدادًا كبيرة من القتلى بينهم ضابط، وقصفوا بالمدفعية الثقيلة معاقل قوات الأسد والشبيحة في بلدتَيْ نبل والزهراء بريف حلب.
إفشال تسلل قوات الأسد إلى عدة نقاط في دمشق وريفها:
سيطر المجاهدون على مواقع لمليشيا حزب الله في جرود بلدة فليطة وقتلوا عدداً منهم، كما تصدوا لمحاولة قوات الأسد التقدم في حي جوبر وقنصوا 3 عناصر منهم، وتمكنوا من شن هجوم بقذائف الهاون على قوات الأسد المتحصنة في مركز المخابرات الجوية بمدينة حرستا بالغوطة الشرقية بريف دمشق، وحققوا إصابات مباشرة، وتصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم في مدينة داريا.
تفجير دبابة وآلية لقوات الأسد في حماة:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم في النقطة الثامنة لمدينة مورك في ريف حماة الشمالي ودمروا آلية عسكرية وقتلوا 3 من عناصرها، ودمروا  دبابة لقوات الأسد في حاجز المصاصنة بريف حماة الشماليّ عقب استهدافها بصاروخ "تاو"؛ ما أسفر عن مقتل طاقمها، من جهة أخرى، انشقت مجموعة من قوات الأسد في النقطة السادسة بجبهة مورك ودارت اشتباكات عنيفة بين المنشقين وباقي المجموعة قتل خلالها 3 من جنود الأسد.
تفجير مبنى لقوات الأسد في درعا:
تمكن المجاهدون من تفجير منزل تتحصن به قوات الأسد وعناصر حزب الله في الجهة الشرقية من بلدة نوى بريف درعا، كما استهدفوا تجمعاً لقوات الأسد شرق بلدة نوى بالمدفعية، وقنصوا عنصراً من قوات الأسد في بلدة بصرى الشام.

المعارضة السياسية:

نداء عاجل من داخل مخيم اليرموك المحاصر:
تصريح صحفي سالم المسلط
يرزح مخيم اليرموك في ظل أوضاع مأسوية نتيجة الحصار المستمر عليه منذ أكثر من عام ونصف، بخلاف عدة حالات شهدت خروج أعداد من المدنيين باتفاق ساهمت به وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين، كما يعيش المخيم يومه الـ 32 دون مياه صالحة للشرب.
تفتقد النقاط الطبية نتيجة هذا الحصار إلى العديد من المستلزمات الطبية والأدوية مما عرّض عشرات الجرحى من أهل المخيم إلى تدهور وضعهم الصحي، بالتزامن مع انتشار مرض "اليرقان".
نطالب في الائتلاف الوطني بتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2165 والذي يسمح بدخول قوافل من المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية إلى جميع الأراضي السورية المحاصرة دون الحاجة للحصول على موافقة النظام.
لا يمكن للتحالف مكافحة الإرهاب إذا اكتفى بقتال داعش ولم يدعم الحر:
أكّد هادي البحرة رئيس الائتلاف الوطني أثناء اجتماع الهيئة العامة، على أنّ تسليح الجيش السوري الحر ودعمه يعتبر الطريقة الوحيدة التي تساعد على مكافحة الإرهاب، مشيراً إلى أنّ التحالف لا يمكنه القيام بمهمته إذا ما اكتفى بمحاربة داعش ولم يتخلّص من نظام الأسد، الذي يعتبر المسبب الأساسي للإرهاب، و أضاف البحرة: "إنّ أي عمل عسكري لا يمكن أن يحقق أهدافه المنشودة، إلا إذا تزامن مع حل سياسي شامل يحقق تطلعات الشعب السوري ويؤمن الاستقرار في سورية والعراق والمنطقة بأسرها"، هذا ودعا البحرة أيضاً إلى إقامة مناطق عازلة لاستيعاب الأعداد الكبيرة والهائلة من السوريين من جهة، والسماح للائتلاف الوطني والحكومة المؤقتة للعمل من داخل الأراضي السورية وإدارة شؤون السوريين وفق الرؤى التي يحددونها بأنفسهم.
أعضاء الهيئة ينتقدون تجاهل التحالف لإرهاب الأسد:
انتقد بعض أعضاء الائتلاف الوطني أثناء اجتماع الهيئة العامة للائتلاف السلوك الأمريكي الذي يقود التحالف الدولي، بسبب اقتصار الضربات العسكرية للتحالف ضد تنظيم داعش فقط، وعدم المساس بنظام الأسد الذي يعتبر السبب الرئيسي لمشكلة الإرهاب في المنطقة، حيث دعا سمير النشار عضو الائتلاف في كلمته أمام أعضاء الهيئة العامة التحالف الدولي إلى محاولة كسب ثقة الشارع السوري من خلال قتال بشار الأسد وعصابته، وقال: "على التحالف أن يعلم أن الجيش السوري الحر والشعب السوري، لا يمكن أن يدعم هذا التحالف مالم يزل الشكوك من نفوس السوريين، بأنَّ هذا التحالف من مهامه إنهاء حكم بشار الأسد".
معركتنا ضد الأسد وداعش جزء من المعركة:
لأول مرة تنقل مجريات جلسات الهيئة العامة للائتلاف الوطني على الهواء مباشرة، حيث تداول أعضاؤها مجموعة من القضايا على مدار هذين اليومين كان أهمها، ملف الحكومة المؤقتة والتحالف الدولي ضد تنظيم داعش والموقف منه، حيث اعتبر نذير الحكيم أمين سرّ الهيئة السياسية للائتلاف أنّ "معركتنا الأساسية هي ضد نظام الأسد ومحاربة داعش جزء من المعركة"، وفي السياق ذاته وصف عبد الباسط سيدا نظام الأسد بأنه "خبير في تسويق وتصدير المجموعات الإرهابية، وهو المسؤول الأول عما يحصل في سورية"، وقد أكد على ذلك مصطفى العلي من أعضاء الهيئة العامة للائتلاف أيضا بقوله: "الإرهاب الأساسي هو نظام الأسد والعصابات الإيرانية وميليشيا حزب الله والذين يحاصرون المدنيين في غوطة دمشق وغيرها من المدن السوري"،  فيما تساءل محمد دندل عضو الائتلاف بقوله: "ما الذي يجعل الثوار يثقون بالخطوة الأمريكية لمحاربة الإرهاب إن لم يترافق ذلك مع تنفيذ خطة لدعم الجيش الحر؟"،  فالجيش الحر لا ينقصه التدريب بل ينقصه السلاح والدعم العسكري حسب سهير الأتاسي نائب الرئيس السابق للائتلاف الوطني. وتعليقاً على اشتراط التوافق في مجلس الأمن على فرض الحظر الجوي أو المنطقة العازلة في سورية قال عضو الائتلاف أحمد رمضان: " إننا ومنذ 4 سنوات نذهب إلى مجلس الأمن ولا نعود إلا بالفيتو!".

الوضع الإنساني:

الأردن تستقبل 78 لاجئًا سوريًّا في 24 ساعة:
استقبلت قوات حرس الحدود الأردنية خلال الـ 24 ساعة الماضية (78) لاجئًا سوريًّا دخلوا من عدة نقاط حدودية يمثلون مختلف الفئات العمرية من الأطفال والنساء والشيوخ، وقد تم استقبالهم وتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة لهم ثم نقلهم إلى المخيمات المعدة لإقامتهم في الأزرق والزعتري، وتقوم قوات حرس الحدود بجهود مضاعفة إلى جانب واجباتها الرئيسية في حماية الحدود؛ بتأمين سلامة اللاجئين وتوفير المتطلبات والمستلزمات الإنسانية لهم حتى وصولهم إلى مخيمات الإيواء، حسب بيان للقوات الأردنية.
الجيش اللبناني يداهم مخيمات السوريين في عكار:
نفذ الجيش اللبناني مداهمات لعدد من تجمعات اللاجئين السوريين في بلدة خربة داوود في عكار شمال لبنان بحثاً عن مطلوبين، وقال مصدر أمني لبناني لمراسل "بترا" في بيروت إن الجيش أوقف عدداً من المشتبه بهم وإن عملية الدهم ترافقت مع تسيير دوريات وحواجز ثابتة أقامها الجيش على طول الطريق من الكويخات وحتى الكواشرة، وهما قريتان تقعان بالقرب من الحدود مع سوريا .

المواقف والتحركات الدولية:

نظام الأسد متورِّط في أحداث الشغب الأخيرة بتركيا:
اتهم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، أطرافًا عدة بينها النظام السوري، بالوقوف خلف أحداث الشغب التي شهدتها تركيا مؤخرًا، بذريعة الاحتجاج على هجمات تنظيم "دولة العراق والشام" ضد مدينة عين العرب "كوباني"، السورية ذات الغالبية الكردية، وقال "أردوغان"، خلال مراسم افتتاح عدد من المشاريع بولاية "ريزة" مسقط رأسه: "لا تقف منظمة بي كا كا الإرهابية الانفصالية، والحزب السياسي الذي يعمل في ظلها (في إشارة إلى حزب الشعوب الديمقراطي)، وحدهما خلف هذه الأحداث، بل تقف خلفها الأوساط المتورطة في كافة أشكال الفوضى بتركيا".
وأضاف: "نظام الأسد الظالم الملطخة يداه بالدماء في سوريا يشارك أيضًا بالفوضى، كما تقف وراء هذه الأحداث وسائل الإعلام الدولية التي باتت معروفة، والكيان الموازي الذي يسعى لاستغلال أي فرصة لخيانة تركيا"، وشدَّد الرئيس التركي أنه "ستتم محاسبة الجبناء ممن يصفون أنفسهم بالسياسيين، ويحرضون الإرهابيين على النزول إلى الشوارع، مثلما ستجري محاسبة هؤلاء الإرهابيين".
وزير العدل اللبناني يدعو "حزب الله" للانسحاب من سوريا:
دعا وزير العدل اللبناني، أشرف ريفي، حزب الله للانسحاب من سوريا، والاعتذار للشعب اللبناني وللشعب السوري الحر، مطالبًا الحزب بترك الجيش اللبناني يحمي وحده الحدود من أي "إرهاب"، ﻣﻌﺘﺒﺮًﺍ أﻧﻪ ﻣﻦ ﺩﻭﺍﻋﻲ ﺍلأﺳﻒ أﻥ ﺗﺪّﻋﻲ ﺩﻭﻳﻠﺔ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﻋﻦ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ، ورأى "ريفي" في كلمة له خلال احتفال ذكرى رحيل داني شمعون أن ﻟﺒﻨﺎﻥ ﻭﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻳﻌﻴﺸﺎﻥ ﻣﺤﻨﺔ ﻛﺒﺮﻯ، ﻭﺧﺼﻮﺻًﺎ ﻓﻲ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﺟﺮّﺍﺀ ﻣﺎ أﻭﺭﺛﺘﻨﺎ إﻳﺎﻩ أﻧﻈﻤﺔ ﺍﻻ‌ﺳﺘﺒﺪﺍﺩ، ﻭﺧﺼﻮﺻًﺎ ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﻭﺣﻠﻔﺎؤه ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ.
سنشارك بإعمار سوريا بعد انتهاء الحرب:
أعلن مسعود أحمد، مسؤول صندوق النقد الدولي في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، الجمعة 6 أكتوبر، أن الصندوق يمكن أن يساهم في جهود إعادة إعمار سوريا بعد استقرار الوضع، وحدد "أحمد"، خلال مؤتمر صحافي على هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي في "واشنطن"، الدور الذي يمكن للصندوق القيام به في جهود إعادة إعمار سوريا، بعد توقُّف الصراع بين نظام الرئيس "بشار الأسد" والمعارضة المسلحة، وأوضح أن ذلك يأتي عبر وضع "إطار للاقتصاد الكلي، ما يضمن درجة من الاستقرار الكلي، أثناء المضي في جدول أعمال إعادة الإعمار".

آراء المفكرين والصحف:

هل ستتدخل تركيا عسكرياً في سوريا؟
عمر كوش
بعد تصويت البرلمان التركي على مشروع قرار يسمح للحكومة بالقيام بعمليات عسكرية في كل من سوريا والعراق ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، إضافة إلى السماح لقوات أجنبية باستخدام أراضٍ تركية لهذه الغاية، فإن الطريق بات ممهداً لتدخل عسكري تركي محتمل في سوريا.
شروط التدخل وحيثياته:
سياسياً، يعطي القرار الحكومة التركية حرية المناورة والتفاوض بقوة مع الإدارة الأميركية حول شروطها المعلنة لدخول التحالف، التي حددتها في إنشاء منطقة آمنة في الشمال السوري، بما يعني حظر طيران النظام السوري فوقها ومنعه من استهدافها، وتقديم ضمانات لعدم وصول أسلحة متطورة إلى مقاتلي حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا، الفرع أو النسخة السورية من حزب العمال الكردستاني الذي مازالت تركيا تعتبره منظمة إرهابية، بالرغم من عملية السلام الداخلي التي بدأتها معه منذ فترة.
هذا إضافة إلى ضمان عدم استفادة النظام السوري من هذه الضربات، بل والعمل على إسقاط نظام الأسد، حيث أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صراحة أن إسقاطه يشكل أولوية بالنسبة إلى القيادة التركية.
وبالمعنى الاستراتيجي والجيو سياسي، فإن تصويت البرلمان على القرار، يتيح للحكومة التركية فرصة لتطوير وتفعيل دورها السياسي في الأزمة السورية، خاصة وأن القادة الأتراك انخرطوا فيها منذ البداية، بالنظر إلى أسباب عديدة، حيث قام رئيس الوزراء الحالي أحمد داوود أوغلو -الذي كان يشغل منصب وزير الخارجية في ذلك الوقت- بأكثر من 30 زيارة إلى دمشق، قبل أن تنقطع الصلة بنظام الأسد مع بداية عام 2012.(الجزيرة نت)
الامتياز السوري: العيش مع الخوف تحت سقف واحد!
صبري عيسى
لم يكن أمامنا خلال نصف القرن الماضي سوى التعايش مع الخوف الساكن في رؤوسنا، ننام ونستيقظ على خوف، نمشي في الطريق ونتلفت حولنا يميناً وشمالاً ونتلفت كل دقيقة إلى الوراء حتى نطمئن أن لا أحد يتبعنا، الخوف هو الحقيقة الوحيدة التي مارسناها بحرية، وفي المراحل المبكرة من العمر كنا نخاف من الظلام ثم أصبحنا نخاف من عصا المعلم في المدرسة، وبعد سنوات أصبحنا نخاف من عصا الشرطي، ومن تقارير المخبرين الكاذبة، وكبر الخوف في داخلنا عندما أفلحت الأنظمة في تخويفنا من الإمبريالية، ونجحت في تحميلها كل مصائبنا بدءاً من الهزائم المتلاحقة ومروراً بالفساد والغلاء..إلخ..!
الآن أصبحنا نخاف من انقطاع الكهرباء والماء وفقدان الغاز، ودخلنا في نفق مظلم لانهاية له، أحلامنا تقلصت إلى أدنى من رغباتنا بحياة كريمة، أسوأ أنواع الخوف هو مانعيشه الآن ونحن ننتظر قدرنا المجهول، ولا نملك سوى الدعاء إلى الله (اللهم لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه).( أورينت نت)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء):
محمد محي الدين الجوبراني - ريف دمشق  - دوما
راتب صبحي طه - ريف دمشق  - دوما
يامن ابو شادي - ريف دمشق  - زملكا
عماد البيطار - ريف دمشق  - دوما
ياسر الشيخ بكري - ريف دمشق  - دوما
محمد عبد العزيز حمدان - ريف دمشق - الزبداني
محمد علي البرتاوي - ريف دمشق  - القلمون: حوش عرب
أحمد خليل شمسو-  دمشق  - مساكن برزة
محمد علي الدعبول - إدلب  - تلمنس
أحمد حسن الدغيم أبو إبراهيم - إدلب  - تلمنس
علاء باسل كبي - إدلب  - بنش
ياسر محمد مفضي الفروح - درعا  - الحارة
ماجد أحمد السليمان - حمص  - الحولة
أيهم السعران - حلب 
عبد الله أبو هاشم - حلب 

 

 


المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- الجبهة الإسلامية
- مسار برس
- شبكة شام
- الدرر الشامية
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
- أورينت نت
- السبيل
- الجزيرة نت
- وكالة الأناضول
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع