..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

الجيشان الوطني والتركي يبدآن عملية عسكرية لاستعادة سراقب

أسرة التحرير

١٠ ٢٠٢٠ م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1383

الجيشان الوطني والتركي يبدآن عملية عسكرية لاستعادة سراقب

شـــــارك المادة

أفادت مصادر محلية متطابقة ببدء عملية عسكرية -اليوم الاثنين- ضد ميلشيات الأسد والميلشيات الروسية المساندة لها في ريف إدلب الشرقي.

وقال ناشطون إن الجيش الوطني السوري بدأ ظهر اليوم عملية عسكرية بالاشتراك مع القوات التركية في ريف إدلب الشرقي، وتحديداً بالقرب من سراقب وذلك قبيل بدء اجتماع روسي تركي في أنقرة بخصوص إدلب.

وأفاد ناشطون بأن القوات التركية بدأت بتمهيد مدفعي وصاروخي على مواقع الميليشيات الروسية في مدينة "سراقب" بريف إدلب الشرقي، كما تداولوا مقطعاً مصوراً يظهر تقدم مشاة الجيش التركي باتجاه بلدة النيرب القريبة من سراقب.

كما تناقل صحفيون أتراك كذلك، فيديو يوضح تنفيذ القوات التركية ضربات صاروخية وبالمدفعية على القوات السورية بمحيط سراقب والنيرب.

وكان الجيش التركي قد دفع خلال الأسبوع الماضي بتعزيزات عسكرية ضخمة لمؤازرة قواته في سوريا، كان أكبرها رتل عسكري مؤلف من 300 مركبة عسكرية تضم مدرعات وقوات خاصة وذخائر وصلت أمس مدينة ريحانلي بولاية هطاي جنوبي تركيا،

وعبر إلى الوحدات التركية على الحدود مع سوريا بعد توقفه لفترة وجيزة في المنطقة، وسط إجراءت أمنية مشددة.

يأتي ذلك بعد المهلة التي أعطاها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للنظام السوري حتى نهاية شهر شباط الجاري، لسحب قواته من حدود المنطقة العازلة المتفق عليها بموجب اتفاق سوتشي، وسط تهديدات تركية بشن عملية عسكرية واسعة في إدلب.

 

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع