..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

حصاد أخبار الأربعاء - دخول رتل عسكري تركي إلى إدلب تزامناً مع تجدد القصف الروسي، والليرة السورية تهوي أمام الدولار -(13-11-2019)

أسرة التحرير

13 نوفمبر 2019 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 873

حصاد أخبار الأربعاء - دخول رتل عسكري تركي إلى إدلب تزامناً مع تجدد القصف الروسي، والليرة السورية تهوي أمام الدولار -(13-11-2019)

شـــــارك المادة

عناصر المادة

الوضع العسكري والميداني:

ميليشيات الحماية تستهدف قرية شمال الرقة بسلاح محرَّم دولياً:

استهدفت ميليشيات الحماية، أمس الثلاثاء، ريف مدينة "تل أبيض" الغربي شمالي الرقة الواقع ضمن منطقة "نبع السلام"، بقذائف محملة بمواد الفوسفور الحارق المحرم دولياً.

وأفاد مصدر محلي لـ"نداء سوريا" بأن طائرات مسيرة تتبع لميليشيات الحماية المتمركزة في مدينة عين عيسى، قصفت قرية "صونة" غرب "تل أبيض" بقنابل تحمل مواد فوسفورية حارقة.

وذكر المصدر أن القنابل سقطت في أراضٍ زراعية بالقرية؛ ما أدى إلى نشوب حرائق، وعمل المدنيون على إخمادها دون وقوع إصابات في صفوفهم.

مصرع مجموعة كاملة لميليشيات روسيا وإيران شمال اللاذقية.. وفشل محاولتَيْ تقدُّم جديدتين:

أوقعت الفصائل العسكرية صباح اليوم الأربعاء قتلى وجرحى في صفوف ميليشيات روسيا وإيران وأفشلت هجوماً جديداً لها على محور "الكبينة" شمال اللاذقيّة.

وذكر مراسل "نداء سوريا" أن الفصائل تصدت لمحاولتَيْ تقدُّم للميليشيات على محور "تلال الكبينة" بعد اشتباكات عنيفة وتمكنت من قتل مجموعة كاملة لها بعد إيقاعها بكمين.

وأضاف مراسلنا أن الميليشيات فشلت بتحقيق أي تقدُّم على محاور المنطقة رغم كثافة القصف الجوي والمدفعي الذي سبق وتزامن مع محاولات الاقتحام.

سعر صرف الدولار يتخطى 700 ليرة سورية:

تخطى سعر صرف الليرة السورية أمام الليرة السورية حاجز 700 ليرة سورية لأول مرة في تاريخ سوريا.

وبحسب موقع “الليرة اليوم”، المتخصص بالعملات الأجنبية، اليوم الأربعاء 13 من تشرين الثاني، بلغ سعر الصرف 701 ليرة لسعر المبيع، و698 للشراء.

ولاتزال أسباب ارتفاع سعر الصرف غير واضحة في ظل عدم التحرك من قبل حكومة النظام السوري والمصرف المركزي، في حين لم تجدِ مبادرة رجال الأعمال لدعم الليرة نفعًا.

من جهته حدد وزير الاقتصاد والتجار الأسبق، نضال الشعار، خطورة المرحلة المقبلة في حال استمرار ارتفاع سعر الصرف.

وقال الشعار، عبر صفحته في “فيس بوك”، إن المخيف في ارتفاع سعر الصرف هو ارتفاع المستوى الكلي للأسعار كنتيجة أولية.

وأضاف الشعار أن “الأقسى ما سيتبع ارتفاع الأسعار، فبداية ستكون معالم انخفاض الطلب الكلي على السلع والمنتجات واضحة، يتبع ذلك عزوف المنتجين عن الإنتاج بسبب ضعف القدرة على التصريف”.
مظاهرات وقتلى في صفوف المخابرات الجوية.. تحركات جديدة في درعا:
شهدت قرى وبلدات ريف درعا تحركات جديدة، خلال الساعات الماضية، تجسدت في هجوم على حاجز لقوات النظام السوري تزامنًا مع مظاهرات هتفت ضد النظام.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن عناصر مجهولين هاجموا حاجزًا للمخابرات الجوية بين بلدة غرز وبلدة ام المياذن بريف درعا، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عناصر بينهم ضابط برتبة نقيب، وإصابة آخرين.

ولم يعلن النظام بشكل رسمي عن مقتل العناصر، لكن مراسل قناة “سما” الموالية للنظام في درعا، فراس الأحمد، قال عبر صفحته في “فيس بوك” إن ثلاثة عناصر من “القوى الأمنية” قتلوا، وأصيب آخر بجروح إثر اعتداء مسلحين مجهولين على أحد الحواجز بين غرز وأم المياذن بريف درعا.

وتزامن ذلك مع خروج مظاهرات، ليل أمس، في ريف درعا الغربي شملت بلدات العجمي وتل شهاب واليادودة والمزيريب وطفس، هتفت ضد النظام وضد إيران وطالبت بالإفراج عن المعتقلين.

وأشار المراسل إلى أن المتظاهرين أنزلوا علم النظام السوري على دوار تل شهاب ومدخل بلدة خراب الشحم.

دخول رتل تركي إلى إدلب تزامنًا مع تجدد القصف الروسي:
دخل رتل تركي إلى مدينة إدلب تزامنًا مع استمرار الطائرات الروسية قصفها على قرى وبلدات ريف المدينة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في إدلب أن رتلًا تركيًا دخل اليوم، الأربعاء 13 من تشرين الثاني، من معبر كفرلوسين الحدودي، وقسم منه توجه صوب نقطة المراقبة في قرية الصرمان بريف إدلب الشرقي.

أما القسم الآخر توجه إلى نقطة المراقبة في قرية معرحطاط بريف إدلب الجنوبي.

وتزامن ذلك مع تجدد قصف الطيران الروسي والمدفعي من قبل قوات النظام على مدن وبلدات ريف إدلب، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى خلال الساعات الماضية.

وبحسب المراسل، فإن الطيران شن غارات على قرية سطوح الدير وقرية المشيرفة وعلى محيط قرية شنان في ريف إدلب.

كما تعرضت أطراف وبلدة كفرسجنة ومعرتحرمة بريف إدلب الجنوبي، إلى قصف مدفعي من قبل قوات النظام.

ويأتي ذلك بعد مقتل 11 شخصًا وإصابة 20 آخرين، بقصف حربي ومدفعي في ريف إدلب، أمس، بحسب الدفاع المدني.

الوضع الإنساني:

الأمم المتحدة: مقتل أكثر من ألف مدني شمال غرب سوريا:

أفادت الأمم المتحدة، أمس الثلاثاء، بمقتل أكثر من 1000 شخص وتشريد ما يزيد عن 400 ألف آخرين في شمال غربي سوريا، منذ نهاية أبريل/نيسان من هذا العام.
وقال فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام للمنظمة الدولية "لا يزال العاملون في المجال الإنساني يشعرون بقلق بالغ إزاء سلامة وحماية حوالي أربعة ملايين شخص في شمال غربي سوريا، بينهم حوالي مليوني شخص مشرد داخليا، في أعقاب تكثيف الهجمات الجوية والقصف في المنطقة مؤخرا".
وأضاف "حق"، خلال مؤتمر صحفي، أن "13 مجتمعا محليا تأثروا بالقصف وخمسة مجتمعات تأثرت بالهجمات الجوية".
وتابع "أنه من نهاية أبريل (نيسان) تم تشريد أكثر من 400 ألف من النساء والأطفال والرجال، بسبب أعمال العنف شمال غربي سوريا، والكثير منهم تم تشريدهم عدة مرات، وأكثر من ألف شخص آخرين فقدوا حياتهم، وكثير منهم أطفال".
محلي الركبان يحمّل الأمم المتحدة مسؤولية حياة الخارجين من المخيم:

أصدرت الهيئة السياسية في مخيم الركبان، بيانا، طالبت فيه الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها تجاه حماية المدنيين الذين خرجوا من مخيم الركبان إلى مناطق سيطرة النظام خلال الشهور الماضية.
وقال البيان، إن المدنيين الذين خرجوا من مخيم الركبان لا يزال غالبيتهم في مخيمات للإيواء لا تتوفر فيها ظروف الحياة الصحية، في الوقت الذي تمنع فيه قوات النظام الأهالي من الخروج من تلك المخيمات.
وأضاف البيان "إننا نحمل سلامة الأهالي الذين خرجوا من مخيم الركبان بضمانات من الأمم المتحدة، لفريق الأمم، في الوقت الذي لا يزال نظام الأسد يحتجز تلك العائلات في مناطق الايواء".
وتابع البيان "تم احتجاز الأهالي في مدرسة بمنطقة دير بعلبة في مدينة حمص، أطلقت عليها مليشيات الأسد مدرسة "الرايات السود" كناية عن الأهالي الموجودين في تلك المدرسة والتي يتواجد فيها أهالي مخيم الركبان الذين خرجوا حديثا من المخيم".

المواقف والتحركات الدولية:

واشنطن تسحب 120 آلية من قاعدة صرين بريف حلب:

خرج رتل عسكري أمريكي، اليوم الأربعاء، يضم عشرات الشاحنات المحملة بالعربات العسكرية واللوجستية، من قاعدة صرين بريف حلب.
وقالت شبكة "فرات بوست" المحلية، إن "رتلا عسكريا للقوات الأمريكية يضم أكثر من 120 شاحنة محملة بمعدات عسكرية ولوجستية وآليات ثقيلة خرجت من قاعدة "صرين" بريف حلب واتجهت إلى ريف الحسكة عبر طريق "M4"، بعد يومين على دخولها إلى القاعدة لسحب ما تبقى من معدات فيها".
وأشارت إلى أن القوات الأمريكية دمرت المعدات العسكرية التي يصعب نقلها في من القاعدة.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع