..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

نشرة أخبار الجمعة- جلسة طارئة في مجلس الأمن قبيل قمة إسطنبول، وتركيا تتوعد بالتوجه إلى شرقي الفرات بعد استقرار إدلب -(26-10-2018)

أسرة التحرير

26 أكتوبر 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 461

نشرة أخبار الجمعة- جلسة طارئة في مجلس الأمن قبيل قمة إسطنبول، وتركيا تتوعد بالتوجه إلى شرقي الفرات بعد استقرار إدلب -(26-10-2018)

شـــــارك المادة

عناصر المادة

الوضع الإنساني:

بسبب السيول المطرية .. مقتل ستة سوريين أثناء محاولتهم العبور إلى تركيا:

قُتِل ستة لاجئين سوريين أثناء محاولتهم عبور الحدود السورية-التركية، بعد أن حاصرتهم مياه السيول المتشكلة من الهطولات الغزيرة يوم أمس.

وأفادت وكالة الأناضول بأن مجموعة من ستة أشخاص سوريي الجنسية، حاولوا عبور الحدود التركية بطريقة غير مشروعة من منطقة "كزلت شاتي" في إقليم هاتاي جنوبي تركيا، إلا أن السيول المتشكلة في المنطقة حاصرتهم وتسببت في وفاتهم.

وبحسب الوكالة التركية، فإن شرطة الحدود التركية أرسلت فريقاً طبياً إلى موقع الحادث لانتشال الجثث وفتح تحقيق في الحادثة.

المواقف والتحركات الدولية:

أردوغان يشيد باستقرار إدلب، ويتوعد بالتوجه نحو مناطق شرقي الفرات:

أشاد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بالهدوء والاستقرار الذي تشهده مدينة إدلب السورية، بعد الاتفاق الذي توصلت إليه تركيا وروسيا في مدينة سوتشي منتصف سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقال أردوغان خلال كلمة له في العاصمة أنقرة اليوم الجمعة: "لم نشهد مشكلة في إدلب منذ التوقيع على اتفاقية سوتشي، حيث أن المنطقة تشهداً استقراراً وهدوءاً".

وشدد الرئيس التركي على أن بلاده مهددة من قبل منظمة إرهابية في شرق الفرات، وأضاف وفقاً لما أوردته الأناضول: "عازمون على توجيه تركيزنا وطاقتنا نحو شرق الفرات بدلًا من الانشغال في منبج".
مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة بخصوص سوريا:

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة بخصوص سوريا:

يعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، جلسة طارئة بناء على طلب فرنسا وبريطانيا وأمريكا للاستماع إلى افادة من المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا.

وأعلنت البعثة البوليفية التي تتولي الرئاسة الدورية لاعمال مجلس الأمن للشهر الجاري، في رسالة وزعتها علي ممثلي أعضاء المجلس، أن الجلسة ستعقد الساعة التاسعة صباحا بتوقيت نيويورك، وفقاً لما أوردته الأناضول

آراء المفكرين والصحف:

الدولة السورية .. المارقة
الكاتب: رضوان زيادة

بدأ استخدام مصطلح الدولة المارقة (Rogue state) أو الدولة الخارجة عن القانون للدول التي يعتبرونها تهديدًا لسلام العالم. ووفق المعايير التي وضعها بعض المنظرين، فإن الدولة التي تحكمها الحكومات الاستبدادية، وتقيد بشدة حقوق الإنسان، وترعى الإرهاب، وتسعى إلى نشر أسلحة الدمار الشامل، تصبح دولة مارقة. استخدم المصطلح بكثرة في الولايات المتحدة (على الرغم من أن وزارة الخارجية الأميركية توقفت رسميا عن استخدام المصطلح في العام 2000)، لكن الرئيس دونالد ترامب، في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2017، أكد هذه العبارة، عند إشارته إلى إيران.
ما تعتني به هذه المقالة أن الدولة المارقة، بمعنى من المعاني، تعادي القرارات الدولية وتتحدّاها، وأحيانا تستهين بها عبر فعل العكس تماماً لمضمون القرارات الدولية، فمنذ بداية الثورة السورية وقرارات مجلس حقوق الإنسان وقرارات مجلس الأمن الدولي، تطالب الحكومة السورية بكثير من المطالب السياسية والحقوقية، لكن النظام السوري كان دوما يتجاهلها ويتحدّاها. فمع استمرار الحكومة السورية في قمعها المتظاهرين السلميين، وقيامها بعمليات تعذيب وقتل خارج نطاق القضاء على نطاق واسع، صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة مرة أخرى في 3 أغسطس/ آب 2012 بأغلبية 133 صوتاً أيضا على القرار 66/253، والذي دان بشدة "استخدام السلطات السورية المتزايد الأسلحة الثقيلة، بما في ذلك القصف العشوائي من الدبابات وطائرات الهليكوبتر، في المراكز السكانية، وعدم سحب قواتها وأسلحتها الثقيلة إلى ثكناتها، الأمر الذي يتعارض والفقرة 2 من قرار مجلس الأمن 2042 (2012) والفقرة 2 من قرار المجلس 2043 (2012)"؛ حيث بدءا من يوليو/ تموز 2012، بدأ نظام الأسد باستخدام سلاح الجو والطائرات العمودية وطائرات الهليكوبتر في إسقاط البراميل المتفجرة على المدنيين في تحدٍّ للقرار الدولي

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع