..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

إسرائيل "لا تستبعد" إقامة علاقات مع الأسد

أسرة التحرير

10 يوليو 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 327

إسرائيل

شـــــارك المادة

أبقت إسرائيل على احتمال إقامة علاقات في نهاية المطاف مع سوريا في ظل رئاسة بشار الأسد مشيرة إلى التقدم الذي تحرزه قواته في الحرب المستمرة منذ سبع سنوات والتي توقع مسؤولون إسرائيليون في بدايتها أن تطيح بالأسد.

ولم يستبعد وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، إقامة علاقات بنّاءة مع رأس النظام السوري بشار الأسد، ولدى سؤاله من قبل أحد الصحافيين عما إذا كان سيأتي وقت يتم فيه إعادة فتح معبر القنيطرة بموجب اتفاق وقف إطلاق النار بين إسرائيل وسوريا وما إذا كان من الممكن أن تقيم إسرائيل وسوريا ”نوعا من العلاقة“ بينهما، أجاب ليبرمان "أعتقد أننا بعيدون كثيرا عن تحقيق ذلك، لكننا لا نستبعد أي شيء".

وتنبئ تصريحات ليبرمان بتبني إسرائيل نهجاً أكثر انفتاحاً تجاه الأسد قبيل زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، إلى موسكو غداً احيث من المقرر أن يجري محادثات بشأن سورية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

هذا، وتنظر إسرائيل إلى الأسد بوصفه الخيار الأفضل، وبحسب الباحث السياسي الإسرائيلي إيدي كوهين، فإن إسرائيل لن تسمح بإسقاط نظام الأسد الذي يحمي حدودها منذ عام 1967، ولن تجد أفضل منه مضيفاً "إن سقوطه يهدد أمن إسرائيل القومي".

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع