..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

جيش الإسلام ينأى بنفسه عن الاقتتال الدائر في الشمال

أسرة التحرير

14 إبريل 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 452

جيش الإسلام ينأى بنفسه عن الاقتتال الدائر في الشمال

شـــــارك المادة

أوضح جيش الإسلام أنه لن يكون طرفا في الاقتتال الحاصل في الشمال السوري بين جبهة النصرة من جهة، وجبهة تحرير سوريا وألوية صقور الشام من جهة أخرى.

وأكد رئيس المكتب السياسي في جيش الإسلام، محمد علوش، خلال تغريدة له على تويتر، أن جيش الإسلام "لن يكون طرفا أو له أي علاقة أو مشاركة في الاقتتال الدائر في إدلب".

وفي وقت سابق، توعّد الشرعيّ في جيش الإسلام، أبو عبد الرحمن كعكة، باستئصال من أسماهم (أس الغلاة) في الشمال، ما فُهم في سياق التهديد لهيئة تحرير الشام (جبهة النصرة)، إلا أنه عاد فأوضح -عبر تغريدة له في تويتر- أنه قصد بـ "أسّ الغلاة" تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، مشيداً في الوقت ذاته "بالإخوة الأتراك" الذين كان لهم فضل في القضاء على التنظيم شمال حلب.

وكانت هيئة تحرير الشام قد اصطحبت معها معتقلين من جيش الإسلام وهم مكبلين أثناء خروجها من غوطة دمشق إلى الشمال، كما عمّمت أسماء العديد من العناصر والقياديين في جيش الإسلام على حواجزها في إدلب لاعتقالهم.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع