..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

الإعلام الروسي يتهم "أحرار الشام" بالوقوف وراء هجوم "الدرونز" ..ماذا وراء هذه الخطوة؟

أسرة التحرير

9 يناير 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 287

الإعلام الروسي يتهم

شـــــارك المادة

 

جددت وسائل إعلام روسية اتهامها لحركة أحرار الشام، بالوقوف وراء الهجوم على القاعدتين العسكريتين الروسيتين في سورية.

وذكرت صحيفة “كوميرسانت” الروسية اليوم، الثلاثاء، أن “أحرار الشام” تقف خلف الهجوم بالدرونات على القاعدتين العسكريتين الروسيتين في سوريا.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية قولها إن العسكريين الروس تمكنوا من فك تشفير معطيات الدرونات التي تمت السيطرة عليها وإسقاطها سالمة.

ويخشى مراقبون أن تستخدم روسيا هذه الاتهامات كذريعة لشن حملة على "أحرار الشام" واستهداف مناطقها رغم انضمامها إلى اتفاق خفض التصعيد.

وكانت صحيفة «Русская весна» قد ذكرت في تقرير لها الأسبوع الماضي أن الحركة استهدفت موقعاً للقوات الروسية في حمص باستخدام طائرات مسيرة (دراون) محلية الصنع، متهمة إياها بانتهاك اتفاق خفض التصعيد.

وأوضحت الصحيفة أن الهجوم استهدف مدرسة للتدريب على نزع الألغام، وأن الجنود الروس تمكنوا من إسقاط الطائرات قبل وصولها إلى الهدف.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع