..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

عَصَا أمريكَا

عبد الرحمن العشماوي

11 أكتوبر 2015 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 5953

عَصَا أمريكَا
الرحمن العشماوي 0001.jpg

شـــــارك المادة

 

 

 

 

 

تُحرِّكُ أمريكا عَصَاها وتضرِبُ
                               إذا ما رأتْ ذيلَ المُحالِفِ يلْعَبُ

وتُرسِلُ نفَّاثاتِها وجيوشَها
                               إذا أبصَرَتْ ثورَ الحضِيرةِ يَهْربُ

وتُنشيءُ حِلفاً بعدَ حِلْفٍ إذا بدا
                               لها صاحِبُ الحقِّ المضيَّع يطلبُ

وتنشُرُ في الإعلامِ ألفَ حكايةٍ
                               وأصدَقُ ماتحكيهِ للنَّاس أكذَبُ

يرَاها على شربِ الدِّماء شُرُوقها
                               ويُبصرها في حَوْمَة الشُّربِ مغربُ

تُحرِّكُ أمريكا عصاها لأنَّها
                                تسوقُ من القطعانِ ماليسَ يُرْهَبُ

فلا هي تخشى وثبةً من حليفها
                                ولا هي ترجوهُ ولا فيهِ تَرغَبُ

تبعِّده إنْ آنَستْ منه وحشةً
                                وتسقيهِ كأسَ الذُّلِّ حينَ تُقرِّبُ

فلا هو يُرضيها ببَذِلِ وَلائهِ
                                ولا هي بالبَذلِ السَّخيِّ تُرحِّبُ

تُحرِّكُ أمريكا عصاها لأنَّها
                                ترى فارس الهيجاء لا يتوثَّبُ

ترى عَرَباً لم ترْضَ عنهم عروبةٌ
                                تغَنَّوا بها دهْراً ولم يرضَ يَعْرُبُ

ترى أُمَّةً قدْ ثلَّم الذُّلُ سيفها
                                فلا هو قطَّاع ولا هو يضرِبُ

مذاهِبُها موجٌ يسُوق سفينها
                                 إلى حُفَرٍ لم ينْج منهُنَّ مَذْهَبُ

تُحرِّكُ أمريكا عصَاها لأنَّها
                                   ترى جُثثَ الإقدامِ والعزْمِ تُصْلَبُ

تُشاهِدُ رأسَ المُستَجيرِ بنارها
                                     كبيراً ، ولكنْ فكرُه متَغَرِّبُ

وتُبصِرُ إسلاماً عظيماً وأمَّةً
                                      مُفرِّطةً في دينها ، تتَذَبْذَبُ

وتَسْمعُ أبواقَ الملاحِدةِ التي
                                        تُزَوِّرُ فيما تدَّعي وتكذِبُ

يبيعونَ بالخُسرانِ ما لا يبيعُه
                                      حكيمٌ سليم العقلِ واعٍ مُجرِّبِ

ومَنْ باعَ بالأوهَامِ عقلاً وفطنَةً
                                       فليسَ له إلاَّ المذلَّةُ مَركَبُ

تُحرِّكُ أمريكا عصاها لأنَّنا
                                     شربنا منَ الأهواء ماليسَ يُشْرَبُ

تُحذِّر "لنْ ترْضى" منَ الكافرِ الذي
                                     بأحقادِهِ وجدانُهُ يتَلَهَّبُ

ونَحنُ نُغنِّيه الصَّبا ومَقَامَهُ
                                  على جُرحِنا الدَّامي ، فنبكي، ويَطْرَبُ

أقولُ لقومي والأعاصيرُ لمْ تَزِل
                                    تثُورُ ورُبَّانُ السَّفينةِ أَجْدَبُ

أقولُ لهم والمعتدي مُتَطاوِلٌ
                                    وأوْطانُنا في حَوْمةِ الحربِ تُسْلَبُ

إذا لم تعودوا عودَةً تَغْلِبُ الهوى
                                   إلى الله ؛ حتى يتركَ الذَّنب مُذنِبُ

فلنُ ترفعوا رأساً ولن تبلغوا مُنىً
                                  ولنْ تسمعوا إلاَّ المَذَلَّةَ تَخطُبُ

هو الحقُّ إن سرنَا معَ الحَقِّ ساقَنا
                                   إلى روضَةٍ بالعزِّ والأمنِ تُخصِبُ

وإنْ نحنُ أغلقْنا عن الحقِّ دورَنا
                                     تداعى علينا مفسدٌ ومُخرِّبُ

عجِبتُ لمَنْ باعوا المباديء بالهوى
                                    ومن أسرفوا في الموبقاتِ وأسْهَبوا

يُعادونَ أهلَ الحقِّ في كلِّ ساحةٍ
                                     ويَنسونَ أنَّ الحقَّ أقوى وأغْلَبُ

يظنونَ صدْر الأرض رحباً وإنَّما
                                    مواقِعُنا في جنَّة الخُلدِ أرْحَبُ

أقولُ لأمريكا ومنْ لفَّ لفَّها
                                   ومنْ هو في أثْوابِها يتجَلْبَبُ

ستنْهَارُ أمريكا كما انهارَ بُرْجُها
                                     ويبقى لنَا الرحمنُ يَرعَى ويَحْدِبُ

 

 

صفحة الكاتب على فيسبوك

 

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع