..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

شهداء جبل الزاوية

يحيى بشير حاج يحيى

24 ديسمبر 2011 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2147

شهداء جبل الزاوية
الزاوية.jpeg

شـــــارك المادة

 

 

 

 

 

 

لَـمْـلِـمْ  أساكَ - فإدْلِبٌ خضراءُ *** والـلـوزُ والـرُّمـانُ والحِنَّاءُ
قـد  أزهـرَ الـزيتونُ في غاباتِها*** رُغـمَ  الـشَّـجى  وحديقةٌ فيحاءُ
وكـسا رؤوسَ جبالِها قَطْرُ النَّدى *** لا، بـل كَـسَـتْـها أدْمُعٌ ودماءُ
يـا  أيـهـا الـجبلُ الأشَمُّ وأهلهُ *** لـسـتـم ضـحايا، أنتمُ الشهداءُ
مـاذا يَـضـرُّ الـنّسرَ في عليائِه*** ولـه بـسـاحـات السماء فضاءُ
سـالـتْ  دماكم  فالجبالُ تضمَّختْ ***  وهَـفَـتْ إلـيـكـم جـنّةٌ غنّاءُ
قُمْ! يا -هنانو- إنّ أبطالَ الوغى *** عـادوا، وشَـبَّ الـفِتيةُ النُّجباءُ
مـا  زال  لـلـمستعمرين رَواحلٌ *** بـديـارنـا، وعِـصابةٌ عملاءُ
أُسْـدٌ  عـلـى أطـفالِنا وشيوخِنا *** وعـلـى الـعـدوِّ فَـهِرَّةٌ جَرْباءُ
حـمـلوا السلاحَ على النساءِ نذالةً ***وأَتـوْا وجـولانُ الجِراح خَلاءُ
أمنٌ؟! وهل في الأمن ذبحُ بريئةٍ *** مـع طـفـلِـها يا أيها الجبناءُ؟!
سِـلْـمـيـةٌ! لا، فالسلامُ مُحَرَّمٌ *** مـا دام يُـقْـتـلُ شـعبُنا ويُساء
اللهُ مـولانـا، ولا مَـوْلـى لكمْ ***  إلا  الـذي هَـتَـفَـتْ له الغَوْغاءُ
وَرِثَ  الـخـيانةَ عن أبيه وحِزبه *** بِـئـسَ  الـوريثُ وبئستِ الآباءُ
أبـنـاؤنـا الأحرارُ والجبلُ الذي *** زَحَـمَ  الـثُّـرَيّـا صـخرةٌ شمَّاءُ
وطـريـقُنا للحقِّ واضحةُ الرُّؤى ***  ولَـهُ - ونحنُ بنو الفداءِ - فِداءُ

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع