..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

حالات خطرة وتعتيم إعلامي لبناني في اليوم الثالث من إضراب المعتقلين السوريين

أسرة التحرير

15 مايو 2017 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 880

حالات خطرة وتعتيم إعلامي لبناني في اليوم الثالث من إضراب المعتقلين السوريين
NB-29223-635706627442604978.jpg

شـــــارك المادة

واصل المعتقلون السوريون في السجون اللبنانية إضرابهم عن الطعام والشراب لليوم الثالث على التوالي، وسط ظروف صعبة للغاية، مطالبين الحكومة اللبنانية بإصدار عفو عام بحقهم.
وحذر مصدر من داخل سجن رومية شرق العاصمة بيروت، حذر من تدهور الحالة الصحية للمعتقلين المضربين، مؤكداً نقل حالة خطرة إلى مشفى خارج السجن.
وأوضح المصدر أن الحالة الصحية للمضربين تتفاوت حسب طاقة كل جسم على التحمل، وأشار إلى أن بعض الحالات نقلت إلى المركز الصحي ضمن المشفى وأن بعض المضربين امتنعوا عن تناول الدواء.
الإضراب الذي بدأ أول أمس السبت، ويشمل أربعة سجون لبنانية، يطالب بإطلاق آلاف المعتقلين السوريين من السجون اللبنانية، ممن عملوا أو وقفوا إلى جانب الثورة السورية.
ووفقاً للمصدر، فإن الدولة اللبنانية تسعى جاهدة إلى منع الإعلام اللبناني من تغطية الإضراب لأجل طلب مشروع العفو العام، وذلك بالتواصل مع السياسيين اللبنانيين، بحكم تنفّذهم على القنوات اللبنانية الثلاثة الأشهر (إم تي في -إل بي سي-الجديد).
كما أكد المصدر عزم المضربين على متابعة الإضراب حتى الرمق الأخير، مناشداً أصحاب الضمائر الحية التحرك على كافة الأصعدة لإنقاذ أرواح مئات الأبرياء.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع