..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

ترحيب روسي تركي، واعتراض إيراني على مشاركة واشنطن في اجتماعات أستانا

أسرة التحرير

18 يناير 2017 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 914

ترحيب روسي تركي، واعتراض إيراني على مشاركة واشنطن في اجتماعات أستانا
images.jpg

شـــــارك المادة

أكد رئيس مركز الأبحاث الاستراتيجية الإيرانية "علي أكبر ولايتي" أن إيران تعارض بشدة مشاركة أمريكا في مؤتمر آستانة في كازاخستان، الذي سيعقد حول الازمة السورية الأسبوع المقبل.
وقال "ولايتي" إن واشنطن سعت من البداية إلى إسقاط النظام السوري، مضيفاً أنه إذا أصبح الأمر على هذا المنوال، فهناك قلق من قيام السعودية وقطر أيضاً بالسعي للمشاركة في هذا المؤتمر.

من جهته شدد أمين مجلس الأمن القومي الإيراني "علي شمخاني" على أن بلاده وروسيا وتركيا لن توجه دعوة مشتركة إلى الولايات المتحدة للمشاركة في المحادثات، بينما قال وزير في حكومة النظام إن بلاده ترفض مشاركة السعودية وقطر فيها.
وأضاف "شمخاني" في تصريحات -نقلتها وكالات أنباء إيرانية اليوم الأربعاء- إن الدول الثلاث لن توجه دعوة مشتركة لواشنطن بالنظر إلى معارضة إيران أن تكون الولايات المتحدة طرفاً في المحادثات المرتقبة في عاصمة كازاخستان الاثنين القادم، وهو ما يتعارض مع  تصريحات تركية وروسية تؤكد على ضرورة مشاركة الأميركيين في اجتماعات أستانا.
كما قال المسؤول الإيراني إنه لن يكون للولايات المتحدة أي دور في المحادثات، وإن هناك احتمالاً لأن تدعو كزاخستان الولايات المتحدةة للحضور "بصفة مراقب".
وكان وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" قال -أمس الثلاثاء- إن بلاده تعارض مشاركة واشنطن في المحادثات، مؤكداً عدم توجيه الدعوة لها.
من جهة أخرى جاء الموقف الروسي والتركي مضاداً للموقف الإيراني، حيث أوضح وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" -أمس الثلاثاء- أنه منن الضروري مشاركة واشنطن في المحادثات المقررة بالعاصمة الكازاخية، وقال إن من الصواب دعوة إدارة الرئيس المنتخب دونالد ترمب لهذا اللقاء، كما أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن بلاده وروسيا اتفقتا على ضرورة مشاركة واشنطن في محادثات أستانا.

 

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع