..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

نشرة أخبار سوريا- لليوم الثالث على التوالي.. الـ PYD تساند قوات النظام في قطع طريق الكاستيلو في حلب، والزعبي: 80 ألف مقاتل إيراني في سوريا -(18-5-2016)

أسرة التحرير

18 مايو 2016 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1633

نشرة أخبار سوريا- لليوم الثالث على التوالي.. الـ PYD تساند قوات النظام في قطع طريق الكاستيلو في حلب، والزعبي: 80 ألف مقاتل إيراني في سوريا -(18-5-2016)
78c79f68b3e52486787feeb4.jpg

شـــــارك المادة

عناصر المادة

58 قتيلاً على يد قوات الاحتلال الروسي الأسدي معظمهم في حمص وريف دمشق، ولليوم الثالث على التوالي.. الـ PYD تساند قوات النظام في قطع طريق الكاستيلو الذي يعتبر شريان حلب الوحيد، فيما المجاهدون يستعيدون السيطرة على عدة نقاط من قوات أسد في ريفي دمشق واللاذقية، بالمقابل، الزعبي يؤكد: 80 ألف مقاتل إيراني في سوريا، أما في الشأن الإنساني: لأول مرة منذ أربع سنوات.. قافلة مساعدات لحرستا، من جهتها.. رايتس ووتش تطالب بفتح تحقيق في مجزرة "الكمونة".

جرائم حلف الاحتلال الروسي- الإيراني- الأسدي:

ضحايا القصف:
58 قتيلاً: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)

قتلت قوات الأسد وطيران العدوان الروسي يوم الأربعاء ٥٨ شخصاً معظمهم في دمشق وريفها وحمص، ومن بين القتلى 14 طفلاً و9 نساء و7 أشخاص تحت التعذيب.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في دمشق وريفها قتل 18 شخصاً، وفي حمص قتل 17 شخصاً، وفي درعا قتل 6 أشخاص، وفي حلب قتل 6 أشخاص، وفي دير الزور قتل 3 أشخاص، كذلك في الحسكة قتل 3 أشخاص، وفي حماة أيضاً قتل 3 أشخاص، وفي إدلب قتل شخص واحد، وفي اللاذقية قتل شخص واحد.
مناطق القصف
في دمشق وريفها، شن الطيران الحربي والمروحي غارات بالصواريخ والبراميل المتفجرة على المزارع المحيطة بمخيم خان الشيح ومحيط أوتوستراد السلام، بالإضافة لقصف مدفعي وبقذائف الدبابات، كما تعرضت مدينة داريا لقصف صاروخي ومدفعي عنيف، وشن الطيران الحربي غارات على بلدات دير العصافير وزبدين وبزينة، إلى حلب، حيث ألقت المروحيات براميلها المتفجرة على مخيم حندرات وطريق الكاستيلو ومنطقة الكندي ودوار الجندول وحي بعيدين، في حين ساندت قوات حماية الشعب الكردية قوات الأسد لليوم الثالث على التوالي عبر قصفها طريق الكاستيلو بعشرات الصواريخ والقذائف والعمل على قطعه، واستهدفت المدفعية أطراف بلدة كفر حمرة ومدينة حريتان، وفي حماة، غارات جوية مكثفة شنها طيران الأسد الحربي والمروحي على بلدتي الزارة وحربنفسه ومدينة كفرزيتا وقرية لحايا، أما في إدلب، فقد شن الطيران الحربي غارات جوية على أطراف بلدة معرة مصرين وأطراف مدينة جسر الشغور، وفي حمص، وقعت مجزرة مروعة بحق عائلة كاملة من آل التركماني في مدينة الرستن راح ضحيتها 13 شهيداً بينهم أطفال ونساء، في حين تعرضت مدينة تلبيسة وقرية غرناطة وبلدة تيرمعلة لقصف مدفعي وبقذائف الهاون، وأخيراً في اللاذقية، فقد تعرضت محاور جبل الأكراد المحررة لقصف مدفعي وصاروخي.

عمليات المجاهدين:

استهداف معاقل الأسد في اللاذقية:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد وميليشيات الدفاع الوطني التقدم على محور الحدادة في جبل الأكراد، حيث سيطرت قوات الأسد في بادئ الأمر على التلة، بعدها شن المجاهدون هجوماً واسعاً وسريعاً، استعاوا خلاله السيطرة على التلة وقتلوا وجرحوا العشرات من قوات الأسد، كما استهدفوا مواقعهم في المنطقة بقذائف الهاون، كما دمروا سيارة يستقلها عدد من عناصر الأسد على محور كنسبا بعد استهدافها بصاروخ موجه حيث سقط فيها عدد من الجرحى.
مقتل العشرات من قوات الأسد في ريف دمشق:
تصدى المجاهدون لمحالة قوات الأسد اقتحام مخيم خان الشيخ بالريف الغربي وركزّت قوات الأسد هجومها من جبهة أوتوستراد السلام، وقتلوا وجرحوا العشرات من العناصر وأسروا عنصراً، كما استعادوا جميع النقاط التي تقدمت فيها قوات الأسد وغنموا دبابة و3 عربات مزودة برشاشات، وتصدوا لمحاولة قوات الأسد التقدم على الجهة الجنوبية لمدينة داريا، حيث استعادوا خلالها السيطرة على كتلة أبنية خسروها، وأعطبوا عربة شيلكا لقوات الأسد وقتلوا وجرحوا العشرات من العناصر.
استهداف عناصر الأسد في حلب:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم في مخيم حندرات شمال مدينة حلب، ودمروا دشمة لقوات الأسد على تلة المضافة بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، واستهدفوا معاقلهم في مطار النيرب العسكري بقذائف الهاون.
دك مواقع قوات الأسد في درعا:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم على أطراف بلدة كفر ناسج بالريف الشمالي الغربي، ودكوا مواقع قوات الأسد في المنطقة بقذائف الهاون.
صمود للمجاهدين في حمص:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد استعادة السيطرة على ما خسروه في بلدتي الزارة وحربنفسه بالريف الجنوبي في الأيام الماضية.

المعارضة السياسية:

العبدة: الملف الإنساني غير قابل للتفاوض ولب العملية السياسية هو تشكيل هيئة الحكم الانتقالي:
وصف أنس العبدة الانتقال السياسي وتشكيل هيئة الحكم الانتقالي في سوريا بـ "لب العملية السياسية" والذي يهدف لبدء عملية التفاوض"، وأكد رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية "العبدة" على أن الاتئلاف مع كل إجراءات ممكنة يمكن لها أن تهيئ البيئة المناسبة لاستئناف عملية المفاوضات في جنيف"، وقال العبدة في لقاء على قناة العربية: إن "الانتقال السياسي هو المهمة الأساسية التي عملت عليها الثورة السورية منذ بدايتها منذ أكثر من 5 سنوات، ومن ثَمَّ كل إمكانية وكل احتمال لأن نناقش هذا الموضوع بجدية سوف نقوم به، من أجل حماية شعبنا ومن أجل حقن الدماء"، واستبعد العبدة أن يبدأ الحكم الانتقالي في سورية بداية آب المقبل، كما صرح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري من فيينا أمس، لانعدام أي مقدمات إيجابية قد تفضي لهذه النتيجة، معتبراً الأمر محاولةً لبث الأمل أكثر منها محاولة حقيقية من أجل الوصول إلى انتقال سياسي حقيقي، وأضاف العبدة: "نحن لا نرى أي شيء إيجابي بما يتعلق بالملفات الإنسانية، فمنذ أن صدر قرار مجلس الأمن 2245 ، حدد ما هي المناطق المحاصرة، ولكن حتى الآن ومنذ بداية الهدنة من أكثر من 8 أسابيع لم يتم رفع الحصار عن أي منطقة محاصرة على الإطلاق ولا منطقة واحدة ارتفع عنها الحصار"، وتساءل رئيس الائتلاف إذا كان الروس والمجتمع الدولي غير قادرين على إجبار نظام الأسد كي يسمح بمرور بعض المساعدات الإنسانية للمحاصرين كما حدث في داريا منذ أيام، فكيف يمكن لنا أن نتوقع أن هذا المجتمع الدولي قادر على إحداث انتقال سياسي؟ والذي يعتبر أصعب وأعقد من ذلك بكثير وله علاقة بكامل سورية، وليس بمنطقة محاصرة مثل داريا وغيرها، وشدد العبدة على أن الملف الإنساني غير قابل للتفاوض، وهذا الملف بكامله بين نظام الأسد والمجتمع الدولي، فلسنا نحن من يحاصر المناطق ولا يوجد لدينا عشرات آلاف المعتقلين، ولسنا نحن من يرمي براميل متفجرة وألغاماً بحرية على المدنيين، وليس لدينا صواريخ أرض_أرض ولا نمتلك طيراناً يستهدف المدنيين".
نعسان آغا: إذا عجزت الدول عن إدخال علبة حليب للمحاصرين فكيف تستطيع إيجاد حّل سلمي:
قال الناطق باسم الهيئة العليا للمفاوضات رياض نعسان آغا إن "اتفاق الدول الكبرى على إسقاط المساعدات بالطائرات هو دليل عجز مخيف، وقصور عن إدخالها إلى المناطق المحاصرة"، وذلك تعليقاً على مخرجات اجتماع فينا لمجموعة الدعم الدولية، وتساءل نعسان آغا: "أليست روسيا موجودة بين هذه الدول، وهي التي تأمر وتنهي النظام وتديره عسكرياً؟ إذا كانوا عاجزين عن إدخال علبة حليب فكيف يكونون قادرين على إيجاد حّل سلمي؟"، واعتبر الناطق باسم الهيئة العليا، أن "الحل بعد مؤتمر فيينا بات أسوأ مما كان قبله، فالشعب السوري كان يراهن على بارقة أمل من هذا المؤتمر لعّله يتقدم خطوة إلى الأمام، فإذا به يعود عشر خطوات إلى الوراء"، وقال نعسان آغا إن "روسيا تطارد المعارضة وتعمل على إفشالها، وما زالت تعد أن كل من يعادي الأسد هو إرهابي"، مضيفاً: إن "رهان جولة جديدة من المفاوضات تحّول إلى رهان على الأرض، لأن الكلمة باتت للميدان بعد الفشل الدولي الفاضح".
الزعبي: 80 ألف مقاتل إيراني في سوريا:
أعلن رئيس وفد المعارضة الممثل بـ"الهيئة العليا للمفاوضات"، أسعد الزعبي، أن القوات الإيرانية تصل تباعاً إلى المناطق المستهدفة في سورية، وفي تصريح لصحيفة الشرق الأوسط، نشرته الأربعاء، قال الزعبي إن "11 ألف مقاتل إيراني وصلوا (إلى سورية) في الآونة الأخيرة، عبر طائرات النقل والشحن التي تحط في مطاري دمشق الدولي وحماة في الشمال"، وقدر الزعبي أنه بحسب المراقبة على الأرض، فإن الحشود الإيرانية قفزت في مجملها إلى أكثر من 80 ألفاً، وتضم مقاتلين من "الحرس الثوري" الإيراني، والجيش النظامي، والمكونات الأخرى من المرتزقة الذين تدربهم، وبحسب تقرير نشرته صحيفة "بليد (link is external)" الألمانية، فإن شركة "ماهان إير" الإيرانية، تسير رحلات باستمرار، تنقل خلالها مقاتلين من إيران، والعراق، ولبنان، إلى سورية للقتال إلى جانب نظام الأسد، وتشير الصحيفة التي نشر تقريرها موقع "هافينغتون بوست" إلى أن شركة "ماهان إير" الخاصة التي يبلغ عدد طائراتها 54، والمفضلة لدى "الحرس الثوري" الإيراني، تنقل عبر طائراتها منذ شهر أغسطس/آب 2015 بشكل يومي الأسلحة والذخيرة إلى جانب المقاتلين لتدعم الأسد.
المسلط: المجموعة الدولية لا تقوم بشيء لمنع وحشية الأسد:
أكد سالم مسلط المتحدث الرسمي باسم الهيئة العليا للمفاوضات، وجوب تطبيق بيان المجموعة الدولية لدعم سورية، في فيينا يوم أمس، المتعلق بإيصال المساعدات الغذائية إلى المناطق التي لا يكتفي نظام الأسد بمحاصرتها فحسب، بل و بمنع وصول المساعدات إليها، مشدداً على أن الحل السياسي هو الطريق الأنجع لإنهاء معاناة الشعب السوري، وفق قوله، وقال المسلط، في بيان صادر عنه، إن الهيئة تتفق على ضرورة إلقاء المساعدات عن طريق الجو إلى المناطق المحتاجة إذا ما استمر نظام الأسد بحجب المداخل على الأرض، وفق بيان المجموعة، مضيفاً أن "هذا الأمر يتطلب المساعدة من أصدقائنا في المجموعة الدولية لدعم سورية للحرص على أن تكون المعونات الجوية مكثفة ومستمرة و تغطي جميع المناطق المحتاجة"، و تابع مسلط أنه "لا يمكن التوصل إلى حل وبلادنا يروّعها نظام يقطع الطريق على وصول ما يُعتبر ضرورات أساسية كغذاء الأطفال الذي تم حرمان أطفال داريا منه الأسبوع الماضي"، وشدد المتحدث الرسمي بأن أعضاء المجموعة الدولية لدعم سورية الذين لا يقومون بشيء لمنع وحشية نظام الأسد يتحملون مسؤولية تصرفاته، فعلى روسيا وإيران بالأخص الامتثال إلى مطالبهم التي تم التعبير عنها في البيان، والتي تضمنّت "التأكيد على أهمية وقف شامل للعمليات العدائية".

الوضع الإنساني:

لأول مرة منذ أربع سنوات .. قافلة مساعدات لـ "حرستا":
دخلت قافلة محملة بالمساعدات الإنسانية برفقة وفد من الأمم المتحدة وبمساعدة الهلال والصليب الأحمر إلى مدينة حرستا بغوطة دمشق الشرقية، حيث قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إنها أدخلت الغذاء والدواء ومستلزمات أساسية إلى مدينة حرستا لأول مرة منذ 4 سنوات، وأكدت اللجنة على أن محتوى القافلة مقدم لعشرة آلاف شخص في المدينة، فيما أكد ناشطون على أن القافلة ضمت 28 شاحنة، ودخلت قافلة المساعدات إلى المدينة مباشرة من نقاط قوات الأسد من جهة أوتوستراد "حمص – دمشق"، ولم تدخل من معبر مخيم الوافدين نظراً لحالة الاقتتال العنيفة التي لا تزال مستمرة بين الفصائل، وفي سياق الموضوع قال المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر "بافل كشيشيك" إن القافلة نقلت أغذية وأدوات للنظافة الشخصية وأدوية موجهة لكامل سكان حرستا.
جيش لبنان يعلن اعتقال ٢٢ لاجئاً سورياً جديداً:
أعلنت القيادة العامة للجيش اللبناني أن قوى الجيش أوقفت في محلتي دير عمار - الشمال ووادي عنجر - البقاع، 22 شخصاً من اللاجئين السوريين، بإحدى التهمتين الاعتياديتين وهما الدخول خلسة إلى الأراضي اللبنانية، والتجوال بعضهم الآخر بطريقة غير شرعية، ومضى بيان الجيش بالقول إنه ضبط أيضاً في حوزة عدد منهم حافلة نقل و7 سيارات ودراجة نارية من دون أوراق قانونية، واستطرد البيان، في مسعى لتثبيت الناحية الجرمية على اللاجئين، بالقول إنه في ذات المكان أوقفت قوى الجيش السوريين عمر حسين الصالح ورضوان محمد صفايا، لقيامهما بسرقة قطع أثرية وبيعها، وضبطت في حوزتهما كمية من القطع المذكورة، وتأتي هذه الحملة في إطار خطة طويلة جداً طالت آلاف السوريين الذين دفعتهم الحرب التي يشنها النظام وحلفاؤه بمن فيهم حزب الله اللبناني.
الإمارات تبدأ إنشاء مخيم للاجئين السوريين في اليونان:
أعلنت الإمارات العربية المتحدة،الأربعاء، عن بدء هيئة الهلال الأحمر إجراءات إنشاء مخيم للاجئين السوريين في اليونان، وشهدت العاصمة أثينا توقيع اتفاقية تعاون بين هيئة الهلال الأحمر الإماراتية وجمعية الصليب الأحمر اليونانية للبدء في الخطوات العملية لإنشاء المخيم الذي يستوعب في مرحلته الأولى 2000 لاجئ، ويقام في مدينة لاريسا على بعد 360 كيلومتراً من أثينا، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية "وام"، وقال الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام للهلال الأحمر الإماراتي ورئيس وفد الهيئة إلى اليونان، إن "مبادرة الإمارات بإنشاء مخيم اليونان تعتبر خطوة متقدمة ونقلة نوعية في جهود الدولة لتخفيف معاناة اللاجئين السوريين المتفاقمة وتعزيزاً للجهود التي تبذلها اليونان لتوفير ظروف حياة أفضل لعشرات الآلاف من الذين تقطعت بهم السبل ووصلوا إليها في ظروف إنسانية قاسية"، وأضاف أن "تجربة الهيئة في إنشاء مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن والعراق أكسبتها خبرة وسمعة طيبة وسط اللاجئين أنفسهم وبين نظيراتها من المنظمات العاملة في هذا الحقل وهذا حدا بالسلطات اليونانية بالترحيب بمبادرة الإمارات في هذا الصدد، والتي قدمت بدورها التسهيلات كافة لإنشاء المخيم الذي سيرى النور قريباً، مشيراً إلى أن الخطوات العملية للإنشاء بدأت بالفعل.
دول الاتحاد الأوروبي تعلن عن استعدادها لاستقبال 12 ألف لاجئ من تركيا:
قال تقرير للمفوضية الأوروبية، الأربعاء، إن دول الاتحاد أكدت جاهزيتها لاستقبال نحو 12 ألف لاجئ من تركيا، وأكدت المفوضية أن دول الاتحاد مستعدة لإعادة إسكان 1900 لاجئ سوري بين مايو/ أيار، ويوليو/ تموز 2016 وذلك "في حال تبين أن عدداً موازياً من السوريين قد نقلوا من اليونان إلى تركيا"، وأفاد التقرير الذي لم يشر إلى الدول التي يمكن أن تستقبل اللاجئين، أنه "في المجموع هناك 19 دولة عضو ودولة مشاركة أعلنت حتى الآن أن لديها أماكن لـ 12200 شخص لنقلهم من تركيا"، ومنذ مطلع أبريل/ نيسان تم نقل 177 سورياً من تركيا إلى دول الاتحاد الأوروبي، كما تمت الموافقة على 723 شخصاً آخرين هم بانتظار نقلهم إلى سبع دول في الاتحاد الأوروبي. وتأمل المفوضية حسب التقرير استقبال 1900سوري حتى يوليو/ تموز المقبل، ودعت المفوضية الدول الأعضاء إلى "تسريع وتيرة" نقل اللاجئين ليس فقط من تركيا، بل أيضاً من دول أخرى مثل لبنان والأردن، كما أعربت مرة جديدة عن أسفها للعدد القليل الذي استقبلته الدول الأعضاء من طالبي اللجوء من إيطاليا واليونان، ومن أصل 160 ألف لاجئ وعدت الدول الأوروبية باستقبالهم في سبتمبر/ أيلول 2015 لم يتم استقبال سوى 1500 حتى الآن.

المواقف والتحركات الدولية:

"رايتس ووتش" تطالب بفتح تحقيق في مجزرة "الكمونة":
طالبت منظمة هيومن رايتس ووتش كلاً من الولايات المتحدة وروسيا تفعيل التزامهما الأخير بالتحقيق في الهجمات التي تتسبب بسقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين في سوريا، وعلى وجه الخصوص ينبغي فتح التحقيقات في غارة جوية في 5 مايو/أيار 2016 على مخيم للنازحين، في حين لم تتمكن المنظمة من توثيق أي شيء بالنسبة لما قيل عن قرية الزارة إلا من خلال وسائل اعلام النظام التي اعتمدت على صور لمجازر ارتكبها النظام بحق الشعب السوري، وقال نديم حوري نائب مدير قسم الشرق الأوسط، وفق ما نقله تقرير صادر عنها اليوم، إنه : "يجب أن تكون هذه الهجمات الأخيرة اختباراً لعزم الولايات المتحدة وروسيا على وضع حد لقتل المدنيين غير القانوني في سوريا، على البلدين التحقيق الفوري وإتاحة نتائج التحقيق للجمهور"، وقال 4 شهود لـ هيومن رايتس ووتش إن 3 غارات جوية أصابت حوالي الساعة 5 مساء بتاريخ 5 مايو مخيم الكمّونة في ريف ادلب، الذي كان يؤوي 4500 نازح سوري، قال مصدر إنساني مستقل في تركيا إن مسعفين انتشلوا 20 جثة، بينها جثتا طفلين، وإن 37 شخصاً على الأقل أصيبوا بجروح، منهم 10 فقدوا طرفاً أو أكثر ونُقِلوا إلى تركيا لتلقي الرعاية الطبية. وأفاد شهود عيان أنه لم يكن هناك شيء في المخيم قد يجعل منه هدفاً عسكرياً مناسباً.

آراء المفكرين والصحف:

فبركة صور حلب:
سلامة كيلة

بعد ثلاث سنوات من "تجاوز" الحديث عن أن ما يجري في سورية، ويعرض على الفضائيات "المغرضة"، صور مفبركة، عاد الأمر نفسه، وهذه المرة في مصر خصوصاً، حيث تكلم أكثر من "ممثل" أو إعلامي أو فنان أو صحافي إن ما يُعرض من صور حول القتل والتدمير في حلب فبركات. وظهر أن خلف ذلك "نشاطا" من النظام للتغطية على ما يجري في حلب، بمعنى أن هناك من وجّه لتكرار ذلك، بعد أن ظهرت وحشية النظام، في المراحل الأولى من الثورة، اهتم النظام جدياً، من جهةٍ، بفبركة فيديوهات تشير إلى "وحشية الثورة"، وتظهر "طائفية" المشاركين فيها، وتعمّمت على "يوتيوب" فيديوهات عن "عمليات ذبح" يقوم بها "الإرهابيون"، تبيّن أن مصدرها تونس (خرج منها كذلك ادعاء جهاد النكاح، وجرى تصدير "الجهاديين" من أطراف معلومة)، التي ظهرت مركزاً إعلامياً مهماً لتشويه الثورة، وتدعيم النظام بالدواعش (قيل إن عددهم وصل إلى خمسة آلاف).
ومن جهة ثانية، كيل الاتهام أن كل ما ينشر عن وحشيته فيديوهات مفبركة، وجرى التركيز على قنوات الجزيرة (كانت حليفاً للنظام السوري سنوات)، والعربية، وعلى إعلام المعارضة. على الرغم من أن الوحيد الذي شكّل "جيشاً إلكترونياً" هو النظام، وتدرّب كثيرون من كادره على "الفوتوشوب" والتركيب، والفبركة على يد خبراء إيرانيين وروس، ألصق النظام بالثورة "أعمالاً إرهابية" منذ الأيام الأولى للثورة، وجرى تعميم فيديوهات تُظهر "وحشية الثورة"، واستخدامها السلاح وسيطرة "مجموعات سلفية" و"جهاديين" (كانوا حينها في السجن عند النظام). لكن بشار الأسد فضح الأمر، بالخطأ، بعد عام من الثورة، حيث قال في خطاب له في "مجلس الشعب" إنه "في الأشهر الستة الأولى، لم يكن هناك سلاح ولا مسلحون"، وأكد نائبه فاروق الشرع ذلك بعد ستة أشهر (وعُزل حينها). ليتبخر كل حديث عن "إرهاب" أو "مسلحين" أو قتل يُمارس من الثورة.
ما أوضحته الموجة الجديدة التي تتهم أن الصور حول حلب مفبركة، والتي وجدنا أنها طفت في مصر (وفي تونس)، هو أن النظام بات في مأزقٍ كبير. لهذا، بات معنياً بالعودة إلى مخططه الذي اتبعه منذ البدء، أي الاتهام بالفبركة لكل الصور التي تُظهر الوحشية التي يمارسها (وتمارسها روسيا)، خبراء الفبركة في إيران وروسيا، واستمدها النظام منهما. وقد مارستها إيران في مواجهة انتفاضة سنة 2009، ومارستها روسيا في حرب النظام ضد الشيشان، أما الشعب السوري فهو "يمثل" باللحم الحي، وبالدم، وبالدمار الذي يطاول بيوته. في كل ما جرى في سورية هذه هي الحقيقة الأسطع. (العربي الجديد)
جرسا إنذار لـ"حزب الله":
عبد الوهاب بدرخان

اغتيال القيادي في "حزب الله"، مصطفى بدر الدين، مثل اغتيال قائده السابق عماد مغنية، عمليتان استخباريتان مسرحهما دمشق، معقل النظام السوري حليف إيران و"الحزب"، العملية الأولى في 2008، كانت على غموضها أكثر وضوحا؛ إذ لا يُتصوَّر قتل مغنية ببساطة من دون أن يكون هناك تواطؤ مع جهة محلية نافذة، لكن ظروف قتل بدر الدين اختلفت جذريا؛ بسبب وجود إيراني كثيف ومهيمن حتى على الأجهزة السورية، والاختراقات المحتملة في صفوفها.
هذه المرّة استشعر "حزب الله" أنه هو المستهدف، وليس أحد قادته المطلوبين دوليا فحسب، وتكمن الصعوبة في أنه بات الآن يشك بالجميع، القريبين والبعيدين. لعل الأصعب أن يتهم "التكفيريين" في إعلان لم يقنع أحدا، ولا حتى كاتبيه، فضلا عن اتهام "المشروع الأمريكي - الصهيوني - التكفيري" كصيغة مطاطة تساعده فقط على تبرير هشّ؛ لاستمراره في حرب تمعن في استنزافه.
صحيح أن "حزب الله" يدين بوجوده لإيران وللنظام السوري، وأنه برهن قدراته التنظيمية والقتالية، لكن الترسانة المعنوية التي راكمها من قتاله ضد إسرائيل تآكلت، وانهارت في سلوكه داخل لبنان، ثم داخل سوريا وسواها، وإذا كان مقتل قادته في ساحة الحرب يشحذ إصراره على عدم التراجع، فإن مقتل بدر الدين شكّل له جرس إنذار ليس مؤكدا أنه سيوقظه من التهوّر الذي انزلق إليه، فخياراته محدودة في سوريا في إطار ما يرسمه "المرشد"، أما خياراته اللبنانية فيراها، دائما متاحة ومفتوحة طالما أنه يمارس الاغتيال والترهيب، وطالما أن لديه حلفاء مستعدّين لتغطيته.
استهان "الحزب" بتلك الإجراءات، رغم أن إقرارها استغرق وقتا طويلا، ولعله اعتقد أن مصادرته للدولة، و"فائض القوة" الذي يُظهره، وإمكاناته الترهيبية، قد تردع الأمريكيين أنفسهم، الواقع أن التضييق المصرفي عليه وعلى جمهوره قد يدفعه إلى أسوأ السيناريوات التخريبية. ( النهار اللبناني)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد ليوم الأربعاء (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء):
قتيبة طارية- حمص -  الرستن
أحمد حسين فطراوي-   حمص -  الرستن
بسام عبد الكريم التركماني-  حمص -  الرستن
طارق عبد الكريم التركماني- حمص  - الرستن
أسامة يوسف التركماني-  حمص -  الرستن
ريماس أسامة التركماني-   حمص -  الرستن
عمر عبد الكريم التركماني-   حمص - الرستن
رهام التركماني  - حمص  - الرستن
نزهة التركماني-  حمص  - الرستن
روان التركماني  - حمص  - الرستن
شهيرة التركماني  -   حمص -  الرستن
سميرة التركماني  -   حمص -  الرستن
سلوى ذياب -   حمص - الرستن
محمد التركماني  -   حمص -  الرستن
مارية التركماني -  حمص  - الرستن
جمال عثمان العبيد الدرويش- دير الزور
خطاب محمود الأحمد البرجس -  دير الزور-   الموحسن
ميزر الجابر الكريدي-  دير الزور
محمد حنيش-  دير الزور
بلال أوسي- اللاذقية  - جبل الأكراد
حامد أحمد الحسين-  درعا -  الشيخ مسكين
رزق أحمد الراضي  -  درعا -  نصيب
بسام حسن الشوحة -  درعا  - ازرع
باسل الحلبي-  ريف دمشق -  سقبا
ميزر الهلال  - حلب قرية مسكنة
سعاد محمد الكريز  - حلب - حي الحمدانية
أيمن عقدة - حلب -  كفرة
عبد الحميد الشيخ - حلب  حندرات
مجد محمود كسحة - حلب - حندرات
حسين علي الحجازي - حلب - مدينة تل رفعت
أحمد الشيخ  - حلب
 

 

 

 

 

 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- السورية نت
- شبكة شام الإخبارية
- مسار برس
- الائتلاف السوري المعارض
- قناة أخبار الثورة السورية
- وكالة الأناضول
- الجزيرة نت
- الشرق الأوسط
- السبيل
- قناة العربي
- العربي الجديد
- النهار اللبناني
- حلب نيوز
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

استطلاع الرأي

برأيك .. كيف ستنتهي الحملة الروسية الأسدية على ريفي إدلب وحماة؟

نتيجة
..
..