..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

نشرة أخبار سوريا- إسقاط طائرة حربية في أريحا بريف إدلب، واستهداف مدينة القرداحة والمربع الأمني في اللاذقية نصرة للزبداني- (3_8_2015)

أسرة التحرير

٣ ٢٠١٥ م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 3656

نشرة أخبار سوريا- إسقاط طائرة حربية في أريحا بريف إدلب، واستهداف مدينة القرداحة والمربع الأمني في اللاذقية نصرة للزبداني- (3_8_2015)
-بثها-ناشطون-يظهر-فيها-موقع-سقوط-الطائرة-وسط-أريحا-590x348.jpg

شـــــارك المادة

عناصر المادة

96 قتيلاً على يد قوات أسد معظمهم في إدلب، والمجاهدون يستهدفون مدينة القرداحة مسقط رأس الأسد نصرة للزبداني، ويسقطون طائرة حربية في أريحا بريف إدلب، بالمقابل، الائتلاف يعتبر أنه لا أخلاقياً ولا إنسانياً يجوز التعامي عن نظام الأسد المجرم، وفي الشأن الإنساني: هيئة الإغاثة الإنسانية في تركيا تدعو للتبرع لإعادة إنشاء المخبز المحترق في الريحانية، من جهته.. أردوغان يعتبر أن الرئيس الروسي يتجه إلى التخلي عن بشار الأسد.

جرائم النظام الأسدي:

ضحايا القصف:
96 قتيلاً: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد يومنا هذا الاثنين 96 شخصاً معظمهم في إدلب، ومن بين القتلى 10 أطفال و9 نساء وشخصان تحت التعذيب.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في إدلب قتل 43 شخصاً، وفي حلب قتل 18 شخصاً، وفي حماة قتل 13 شخصاً، وفي دمشق وريفها قتل 12 شخصاً، وفي درعا قتل 4 أشخاص، وفي حمص قتل شخصان، وفي الحسكة قتل شخصان، وفي دير الزور قتل شخصان.
مناطق القصف
في دمشق وريفها، شن طيران الأسد غارات جوية على مدينة عربين،  فيما ألقى الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على كل من أحياء الفردوس والشعار وطريق الباب بحلب، و استهدف عناصر الأسد حي كرم البيك بصاروخ فيل، وفي إدلب، استهدفت قوات الأسد بلدة ترملا بأكثر من 25 صاروخاً، بينما شن الطيران الحربي غارة على بلدة طعوم وقرية مرعيان، وألقت مروحيات الأسد بالألغام البحرية على بلدتي الهبيط وعابدين، أما في حماة، فقد تعرضت مدينة قلعة المضيق لقصف صاروخي، وألقى الطيران المروحي بالألغام البحرية على قرية حورتة بجبل شحشبو، وقرية عطشان ومدينة كفرزيتا، وفي حمص، تعرضت مدينة تلبيسة لقصف بالأسطوانات المتفجرة من قبل قوات الأسد، وفي درعا تعرضت مدينة نوى لقصف صاروخي، وتعرضت بلدة معربة لقصف مدفعي.

عمليات المجاهدين:

استهداف عناصر الأسد في دمشق وريفها:
استهدف المجاهدون تجمعات لقوات الأسد في حي جوبر من جهة المتحلق الجنوبي بقذائف المدفعية وحققوا إصابات جيدة، مما أدى لمقتل 3 عناصر من قوات الأسد، واستهدفوا عدة مراكز أمنية داخل العاصمة دمشق نصرة لمجاهدي وأهالي مدينة الزبداني، وتصدوا لمحاولة قوات الأسد التقدم على عدة جبهات في مدينة داريا.
تدمير آليات عسكرية لقوات الأسد في حلب:
دمر المجاهدون رشاش عيار 23 وسيارة ذخيرة، وقتلوا 7 عناصر من قوات الأسد داخل مدفعية الزهراء بعدما دكوها بقذائف الهاون، كما دمروا عدة دشم بقذائف موجهة على جبهة السبع بحرات، واستهدفوا بقذائف الهاون معاقل الأسد في منطقة خان طومان وحققوا إصابات مباشرة، ودكوا معاقل قوات الأسد في اللواء 80 بقذائف الهاون من العيار الثقيل.
استهداف مدينة القرداحة في اللاذقية:
استهدف المجاهدون مدينة القرداحة مسقط رأس بشار الأسد بقذائف المدفعية الثقيلة، كما استهدفوا معاقل قوات الأسد في ‫‏المربع الأمني داخل مدينة اللاذقية بقذائف مدفعية نصرة لمدينة الزبداني.
استهداف لمعاقل الأسد في حماة:
استهدف المجاهدون معاقل الأسد في خربة الناقوس بقذائف المدفعية الثقيلة وحققوا إصابات مباشرة، واستهدفوا مواقع جيش الأسد في قرية الجبين بقذائف الهاون.
إسقاط طائرة حربية في إدلب:
أسقط المجاهدون طائرة حربية تابعة لقوات الأسد في مدينة أريحا بفعل مضاداتهم الأرضية، حيث سقطت الطائرة في المدينة مخلفة أضراراً كبيرة.

المعارضة السياسية:

لا أخلاقياً ولا إنسانياً يجوز التعامي عن نظام الأسد المجرم:
أعلن الناطق باسم الائتلاف الوطني السوري سالم المسلط عن الاستنكار الشديد لموقف المجتمع الدولي وتعاميه عن الهولوكوست السوري الذي يحرق فيه طيران الأسد عشرات المدنيين كل يوم، وقال المسلط: لا أخلاقياً ولا إنسانياً يجوز التعامي عن هذا النظام المجرم الذي يعربد طيرانه في سماء سورية حاملاً معه حمم الموت يصهر بها حياة السوريين صباح مساء، ونادى المسلط على التحالف الدولي وأي دولة تدعي صداقة لسورية وشعبها أن يضربوا بأطناب حظر جوي على شمال وجنوب سورية، يؤمن أطفالها ونساءها من مجرم وقاتل طليق مثل بشار الأسد، والعمل بجدية على إقامة المنطقة الآمنة، كما دعا المسلط إلى رفع الحظر عن وصول السلاح النوعي لأيدي الثوار دون تحجج ووضع عراقيل باسم تصنيف الثوار إلى معتدلين ومتطرفين، فالثوار والجيش الحر هم حربة حادة في وجه الإرهاب بكل أشكاله، ابتداء بنظام الأسد وميليشيا "حزب الله" الإرهابي والميليشيات الطائفية وصولاً إلى تنظيم داعش الإرهابي ومن لف لفهم.

نظام أسد:

بشار الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة إضافية واستثنائية للراسبين والمستنفدين.
أصدر بشار الأسد، المرسوم رقم 203 لـ2015، القاضي بمنح طلاب المرحلة الجامعية الأولى، دورة امتحانية إضافية واحدة، للراسبين في أي مقرر، نتيجة امتحانات 2014/2015، بمن فيهم من استنفدوا أول مرة فرص التقدم للامتحان المسموح بها من داخل الجامعة أو خارجها هذا العام، كما يمنح المرسوم، دورة استثنائية في الفصل الأول أو الثاني، للعام الدراسي 2015/2016، للمستنفدين في الأعوام الدراسية 2010/2011، 2011/2012، 2012/2013، 2013/2014، ممن استفادوا من دورة استثنائية سابقة أو لم يستفيدوا، وكذلك المستنفذون الذين تقدموا لامتحانات 2014/2015 ولم يتبدل وضعهم، إضافةً لذلك، ينص المرسوم على نقل الطالب من سنة إلى أخرى إذا كان يحمل 8 مقررات على الأكثر سواء أكانت إدارية أو غير إدارية من مختلف سني الدراسة للعام الدراسي 2014/2015 فقط، وتعد أربعة من هذه المقررات إدارية حتى التخرج، وتعتبر مقررات التدريب العسكري للعام 2014/2015 فقط مقررات إدارية ولا تدخل في حساب المقررات الثمانية للانتقال، ويمنح المرسوم طلاب دراسات التأهيل والتخصص، الراسبين أو المنقولين للعام الدراسي 2014/2015، دورة امتحانية إضافية في 2015/2016.

الوضع الإنساني:

هيئة الإغاثة الإنسانية في تركيا تدعو للتبرع لإعادة إنشاء المخبز المحترق في الحدود السورية:
دعت هيئة الإغاثة الإنسانية في تركيا محبي الخير من الشعب التركي وغيره إلى التبرع لإعادة إنشاء المخبز في مدينة الريحانية التابعة لولاية هاتاي على الحدود السورية جنوب البلاد، الذي احترق قبل أمس وتضرر بشكل كامل. وذلك للاستمرار في تقديم المساعدات الإنسانية للسوريين المتضررين من الحرب في بلادهم، وجاء في بيان لهيئة الإغاثة نشرته على موقعها الرسمي في الإنترنت ونقلته "ترك برس"، أنها تخطط لإعادة المخبز وترميم المركز اللوجستي الذي كان يوفر المساعدات الإنسانية لملايين السوريين، من خلال تبرعات الداعمين ومحبي الخير، وأوضحت الهيئة بأن المركز اللوجستي قام منذ إنشائه في عام 2013 حتى اليوم، بتوزيع مواد غذائية لمليون سوري، ومساعدات ملابس لـ 600 ألف شخص، ومساعدات تعليمية لـ 257 ألف و500 شخص، ومساعدات صحية لـ 444 ألف و500 شخص.
نفي وفات لاجئين في مخيم الزعتري:
نفى مدير مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الأردن، عبد الرحمن العموش وفاة أي لاجئ في المخيم نتيجة الظروف الجوية التي تمر بها المملكة، وقال العموش لقناة "العربية" إن ما تناقلته بعض وسائل الإعلام غير دقيق وعار عن الصحة تماماً، وأشار العموش إلى أن عدداً من اللاجئين تم نقلهم إلى المستشفيات نتيجة تعرضهم لضيق التنفس، و أكد أن معظم الحالات تلقت العلاج اللازم وعادت إلى المخيم، وأضاف أن الحالات التي تم التعامل معها تعاني من الحساسية والربو وضيق التنفس، وكانت عاصفة رملية كثيفة قد اجتاحت مخيم الزعتري للاجئين السوريين في محافظة المفرق الأردنية، مخلفة عدداً من الإصابات التي لم يتم تحديد عددها بعد من قبل الجهات الرسمية.

المواقف والتحركات الدولية:

الرئيس الروسي يتجه إلى التخلي عن بشار الأسد:
اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتجه إلى التخلي عن بشار الأسد، في أقوال نقلتها الصحف التركية اليوم الاثنين، وصرح أردوغان في الطائرة عائداً من جولة نقلته إلى الصين وإندونيسيا، أن بوتين لم يعد يشاطر الرأي القائل بأن بلاده ستقف إلى جانب سوريا حتى النهاية، وأعتقد أنه يتجه إلى التخلي عن الأسد، ورداً على سؤال حول إمكانية انفجار الأوضاع إقليمياً بعد قطع الهدنة مع حزب العمال الكردستاني، أكد الرئيس التركي أن الذين يقولون ذلك يريدون أن توقف تركيا عملياتها العسكرية، لكنها ستواصلها طالما تعتبرها ضرورية، كما اتهم حزب العمال الكردستاني وتنظيم "داعش" بأن مصلحتهما واحدة في إضعاف الدولة التركية.
مبادرة معدلة خاصة لحل الأوضاع في سوريا:
أعلنت إيران عن إطلاق ما أسمتها بـ"مبادرة معدلة" خاصة لحل الأوضاع في سوريا، وذكر مسؤولون إيرانيون، أن طهران تستعد لعرض مبادرتها على العالم لتكون موضعاً للنقاش إقليمياً ودولياً، وذكر مساعد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، في تصريح خاص لقناة "العالم" الإيرانية الناطقة باللغة العربية، أن المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ميخائيل بوغدانوف، ووزير خارجية الأسد وليد المعلم سيزوران طهران قريباً لبحث المبادرة، كما أعلن عبد اللهيان أن المرحلة التي أعقبت الاتفاق النووي تشكل فرصة مناسبة لتعزيز العلاقات مع دول الجوار وتعميق التعاون حول مختلف الملفات للخروج من الأزمات التي تواجهها المنطقة، على حد قوله.
بشار الأسد ونظامه فقدا الشرعية:
قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري بالدوحة اليوم إنه لا حل عسكرياً في سوريا، رغم أنه أكد أن بشار الأسد ونظامه فقدا الشرعية منذ وقت طويل، مشيراً إلى أنه سيبحث الوضع السوري مع نظيريه الروسي والسعودي اليوم بالدوحة، وأوضح كيري في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره القطري رئيس الدورة الحالية لمجلس التعاون الخليجي خالد العطية إنه بحث مع نظرائه الخليجيين الاتفاق النووي الإيراني والصراعات في المنطقة خاصة في سوريا واليمن وليبيا، وأشار كيري إلى ضرورة إيجاد حل سياسي في سوريا، وأكد دعم بلاده للمعارضة "المعتدلة" فيها والحرب على تنظيم "الدولة الإسلامية" للتخلص من الملاذ الآمن الذي تتمتع به هناك.

آراء المفكرين والصحف:

تركيا وأميركا: لا اتفاق على المنطقة الآمنة:
علي حسين باكير
عندما بدأ سلاح الجو في القوات المسلحة التركية هجوما على مناطق تواجد تنظيم "داعش" وحزب العمال الكردستاني في المناطق الشمالية المحاذية لحدود تركيا الجنوبية في كل من سوريا والعراق، سارع كثيرون في الإعلام وفي الصحف إلى الحديث مجددا عن منطقة آمنة أو عازلة في شمال سوريا، خاصة أن اتفاقاً أولياً كان قد تم التوصل إليه بين الجانب التركي والجانب الأميركي يقضي بسماح تركيا باستخدام قوات التحالف لقاعدة "أنجرليك" العسكرية في مدينة أضنة جنوب شرق البلاد في هجومها ضد "داعش".
المشكلة أن معظم التفسيرات المتعلقة بالحديث عن المنطقة الآمنة لا تستند إلى الوقائع والحقائق التي تقول إنه وحتى هذه اللحظة وبعد مرور أسبوع على بدء العمليات لم يجر التوصل إلى اتفاق حقيقي حول إنشاء منطقة آمنة أو عازلة في شمال سوريا، وكلما أراد الجانب التركي الحديث عن منطقة آمنة، جاء الرد عليه من واشنطن سريعا عبر لسان "مصدر مسؤول"، يشير إلى أنه لا اتفاق حول هذا الموضوع وأن ما تم التوصل إليه هو "منطقة خالية من داعش"، لا شك أن محاربة تنظيم "داعش" هو مطلب "، وتكاثره وخلق البيئة الصالحة له للعمل والتوسع ألا وهو النظام السوري.
إطلاق عمليات جوية ضد التنظيم لا يعني بشكل أوتوماتيكي قيام منطقة آمنة أو عازلة شمال سوريا، كما لا يعني أن الولايات المتحدة قد وافقت على ذلك. البعض بدوره قد يسارع إلى القول إن ذلك يعني أن تركيا تخلت عن مطلب إسقاط الأسد، وهو اجتهاد غير صحيح أيضا، إنشاء منطقة خالية من "داعش" لا يعني أيضا أننا سنحصل على منطقة آمنة، لأن إنشاء المنطقة الآمنة بهذا المعنى سيتطلب أيضاً ألا يكون هناك أي نشاط عسكري لوحدات حماية الشعب الكردية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردستاني، ولا نشاطات عسكرية أيضا للنظام السوري والميليشيات التابعة له بشكل مباشر أو غير مباشر.
ثالثا: إنهاء دور الأسد. ما لم يقم الجانب التركي باستغلال هجماته الجوية من أجل الضغط باتجاه تسريع تطبيق مخرجات اتفاق جنيف وإزاحة الأسد من المشهد تماما والتمهيد لتولي السوريين إدارة الحكم الانتقالي بحكومة كاملة الصلاحيات، فإن هناك من سيستغل الهجمات الجوية التركية لصالح التركيز على «داعش» وإطالة عمر الأسد، إذا لم نر خلال المرحلة القادمة تقدما باتجاه اتخاذ خطوات عملية في سياق أي من هذه المعطيات الثلاثة فهذا يعني أن موضوع المنطقة الآمنة سيبقى معلقا إلى حين. ( العرب القطرية)
هل انطلقت "عاصفة الحزم" التركية المنتظرة؟!
ناصر تركماني

العملية العسكرية التركية في سوريا لم تكن مفاجئة لمن يتابع الشأن التركي، ففي نهايات عام 2013 بعد حادثة إسقاط الطائرة الحربية التركية من قبل النظام السوري قبالة المياه الإقليمية لسوريا، فوّض البرلمان التركي بالأغلبية المطلقة القوات المسلحة، إمكانية شن هجمات عسكرية وتخطي الحدود في حال تعرض هذه القوات أو الأراضي التركية للاعتداء.. ولكن لم تكن الظروف الدولية تسمح لتركيا في ذلك الوقت استثمار هذا التفويض بالشكل الذي يحمي أمنها القومي، وحاولت مراراً تركيا الضغط على القوى الإقليمية والدولية من أجل إنشاء قوة عسكرية تكون هدفها إسقاط النظام ومحاربة تنظيم الدولة معاً، على اعتبار أن استمرار النظام بما وصلت إليه من الوحشية والهمجية من استهدافها للمدنيين والمدن السورية، يجعل بشكل أو بآخر الأرض السورية خصبة لنمو واستقطاب الجماعات المتطرفة التي تتغذى إيديولوجياً على المظلومية والاقتتال الطائفي والمذهبي الذي تشجعها النظام بكافه الوسائل الممكنة التي لديه.
بعد "عاصفة الحزم" التي بدأتها السعودية ضد الحوثيين في اليمن دون الموافقة الأميركية، كان هناك إحساس في تركيا بإمكانية إطلاق عاصفة حزم مماثلة في سوريا بالتعاون مع دول الخليج العربي والأردن لإسقاط النظام السوري ومحاربة التنظيمات التي تشكل خطراً عليها.. لأن استمرار الحرب في سوريا وسقوط هذا العدد الهائل من الضحايا نتيجة القصف الهمجي من قبل النظام، ونشوء تنظيمات متطرفة يهدد أمن كل دول المنطقة وليست تركيا وحدها.
تركيا ومعها سوريا والمنطقة تدخل في مرحلة جديدة، أصبح فيها للثوار السوريين قوة عسكرية داعمة تملك سلاح الجو، مما يمكنها من تحقيق مكاسب سريعة على الأرض وتشكيل منطقة آمنة محمية من طيران وصواريخ النظام، ولتكون هذه المنطقة بمثابة قاعدة للانطلاق لتحقيق مزيداً من المكاسب في معركة تحرير سوريا من النظام المجرم وأعوانه. ( أورينت نت)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد اليوم(نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
مصطفى محلوب - إدلب - أريحا
عبد الحميد ادريس - إدلب - أريحا
إبراهيم سرميني - إدلب - أريحا
محمد قرنية - إدلب - أريحا
بشار قرنية - إدلب - أريحا
محمد عثمان عيد - إدلب - أريحا
علي الأحمد - إدلب - أريحا
هيثم طماع - إدلب - أريحا
محمد عبدالكريم الحسون-  إدلب - كفرسجنة
خلدون عبد الجبار - إدلب - ترملا
عبد الرحيم عبد الجبار - إدلب - ترملا
مروة محروس رحمون - إدلب - مرعيان
نور محروس رحمون - إدلب - مرعيان
رجاء محروس رحمون - إدلب - مرعيان
أحمد يحيى حلبية - إدلب - أريحا
أحمد قجي - إدلب - أريحا
مصطفى صابرين - إدلب - أريحا
محسن عنجريني - إدلب - أريحا
محمد سعيد حج علي - إدلب - أريحا
جميل تفتنازي - إدلب - أريحا
عمر صالح وتد - إدلب - أريحا
يحيى عوض - إدلب - أريحا
جمال عنجريني - إدلب - أريحا
عدنان رستم - إدلب - أريحا
محمد حاج يوسف - إدلب - أريحا
سامر بكري بدوي - إدلب - أريحا
زكور حسن حابو - إدلب- أريحا
عبد المنعم شعبان - إدلب - أريحا
عبد المنعم بربور - إدلب - أريحا
جركس بدرة- إدلب - أريحا
صادق بدوي - إدلب - أريحا
محمد جسري - إدلب - أريحا
محمد بدوي - إدلب - أريحا
مالك شعبان - إدلب - أريحا
محمد مصري - إدلب - أريحا
أحمد سعيد محلوب-  إدلب - أريحا
محمد علي الكور - درعا - درعا البلد
غسان السعدي - درعا - درعا المدينة
محمد إبراهيم طالب الدنيفات - درعا - قرفا
حسنة دحام الجوابرة-  درعا - رخم
إسحاق محمد العقيل الحريري - درعا - بصر الحرير
محمد علي الشحادة - دير الزور - الجنينة
إبراهيم الحمدو الشعبو الخطيب - حلب - منبج
حسين صبحي حسن - حلب - قبتان الجبل
حسين عمر الرجب - حلب - قرية عبطين
أيمن بلكش "الحلبي" - حلب - حريتان
أحمد محمد علي الخطيب - حلب - مارع
رغداء بطل بنت محمد علي بطل -حلب - بعيدين

 

 

 

 

 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مرآة سوريا
- الائتلاف السوري المعارض
- الحكومة السورية المؤقتة
- شبكة شام الإخبارية
- أورينت نت
- شبكة رصد السورية
- سراج برس
- العربية نت
- الأناضول
- العربي الجديد
- العرب القطرية
- حلب نيوز
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع