..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

داعش يعرض على الجبهة الإسلامية حل الخصومات بالغوطة

العربية نت

28 يونيو 2014 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1416

داعش يعرض على الجبهة الإسلامية حل الخصومات بالغوطة
داعش images.jpeg

شـــــارك المادة

لمَح تنظيم "داعش" بوادر تشكّل حلف حقيقي ينوي طرده نهائيا من الغوطة في ريف دمشق، لاسيما بعد مؤتمر "زهران علوش"، القائد العسكري للجبهة الإسلامية، وبعد بيان للقضاء الموحد طلب من عناصر التنظيم من أبناء الغوطة الانشقاق عنه وتسليم أنفسهم للمجاهدين حتى يسلموا من الملاحقة والعقاب.

 


ومن هنا بادر التنظيم إلى إصدار بيان لاحق، يختلف كليا عن رده على خطاب القضاء الموحد، وفيه نبرة تنازل، بل واسترضاء واضحة، من أجل وقف الحرب التي أعلنها جيش الإسلام رسميا على التنظيم، حسب نص البيان، وبرر "داعش" موقفه الجديد الذي يناقض تماما موقفه قبل ساعات، بأنه جاء في سبيل حقن الدماء، وسعيا لإيقاف حرب سيكون المستفيد الأكبر منها "العدو النصيري"، في إشارة إلى نظام بشار الأسد، الذي لم يقاتله التنظيم خلال ثلاثة أشهر من عمر الحملة العسكرية الأخيرة على الغوطة.
وطلب البيان الجديد للتنظيم من جيش الإسلام أن يوقف إعلان الحرب، وأن يلغي جميع بيانات القضاء الموحد، "ثم تحل جميع الخصومات المتعلقة بين الطرفين عن طريق قضاء مشترك"، وهذه أول مرة تعلن جماعة البغدادي في سوريا قبولها بقضاء مشترك، إذ لطالما رفضت هذا الأمر وعدّته خدشا في عقيدتها، وقبولا بالتحاكم لقضاة لا يمثلون الشرع.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع