..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

أخبار سوريا - تفجير تحصينات وحواجز في حلب وادلب و مقتل قيادي للنظام في درعا - 24-5- 2014

نور سورية بالتعاون مع المكتب الإعلامي لهيئة الشام الإسلامية

24 مايو 2014 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2277

أخبار سوريا - تفجير تحصينات وحواجز في حلب وادلب و مقتل قيادي للنظام في درعا - 24-5- 2014

شـــــارك المادة

عناصر المادة

44 قتيلاً على يد قوات الأسد، إلا أن عمليات المجاهدين استمرت، إذ فجر المجاهدون مبناً لقوات الأسد في حلب، وحرروا مواقع في ريف دمشق، وحواجز في ادلب، وأسد يعرب عن تقديره للدعم الروس.

جرائم النظام الأسدي:

44 قتيلا: ( نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد يومنا هذا السبت 44 شخصا معظمهم في حلب ودمشق وريفها.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في حلب قتل 15 شخصا، وفي دمشق وريفها قتل 11 شخصا، وفي درعا قتل 8 أشخاص، وفي دير الزور قتل 5 أشخاص، وفي إدلب قتل شخصان، كذلك في حمص قتل شخصان، وفي القنيطرة قتل شخص واحد.
مناطق القصف:
في حمص، تعرضت كل من الحولة والغنطو وتلبيسة لقصف من قبل قوات الأسد بالدبابات وقذائف الهاون.
وفي إدلب، شن الطيران الحربي الأسدي عدة غارات جوية على بلدة التمانعة ومعرة النعمان وبلدة حيش بريف إدلب.
وفي دمشق وريفها، شن الطيران الحربي الأسدي عدة غارات جوية على المليحة، بالتزامن مع قصف صاروخي على البلدة، وقصفت قوات الأسد بالطيران الحربي الأحياء السكنية لمدينة دوما وحي جوبر، بالتزامن مع قصف بقذائف الهاون على الحي، كما قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة جرود بلدة فليطة وجرود قرية عرسال اللبنانية والمناطق الواقعة بينها، وصفت قوات الأسد من الطيران الحربيّ استهدف.
وفي حلب، قصفت قوات الأسد أحياء مساكن هنانو والحيدرية والإنذارات وبعيدين بأكثر من 13 برميلاً متفجراً ، كما امتد القصف إلى الريف الحلبي في مناطق حريتان وعندان وتل رفعت وتل جبين بعدة صواريخ من الطيران الحربي.
وفي درعا، قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة الحي الشرقي من مدينة بصرى الشام، فيما قصف الطيران الحربي مدن وبلدات النعيمة وانخل ونوى وحيي العباسية وطريق السد بالبراميل المتفجرة، كما قصفت قوات الأسد حيا سكنيا في مدينة تسيل القريبة من الجولان المحتل بصاروخ سكود.

عمليات المجاهدين:

هجوم على قوات الأسد واستهدافهم وتدمير آليات عسكرية في حماة:
شن المجاهدون هجوما عنيفا على تجمعات قوات الأسد في قرية تل عبد العزيز في ريف حماة الشرقيّ وسيطروا على أجزاء منها، وسط اشتباكات مستمرة على أطرافها، كما استهدفوا آليات قوات الأسد على أطراف مدينة مورك بقذائف مدفع 106، وقتلوا 3 عناصر من قوات الأسد بعد تدمير آلية عسكرية في محيط قرية تل عثمان.
تفجير أحد مقرات الأسد وتحرير مباني وتدمير آليات عسكرية في حلب:
تمكن المجاهدون من تفجير أحد مقرات قوات الأسد في جمعية الزهراء, كما تمكنوا من تحرير مبان جديدة في حي جمعية الزهراء وقتلوا أكثر من 30 عنصرا، واستهدفوا تجمعا لقوات الأسد في قرية البريج بالمدفعية الثقيلة، وقاموا بقتل 3 عناصر من قوات الأسد قنصا خلال اشتباكات معهم في حي الإذاعة، وقتلوا 4 عناصر من قوات الأسد خلال اشتباكات معهم في المدينة الصناعية بحي الشيخ نجار، وتمكنوا من تدمير آلية عسكرية خلال اشتباكات مع قوات الأسد في محيط تلة حيلان، ودك  المجاهدون معاقل عصابات الاسد في محيط السجن المركزي بقذائف الهاون.
تحرير مواقع لقوات الأسد وتكبيدهم خسائر في دمشق وريفها:
تمكن المجاهدون من السيطرة على عدة مواقع كانت تتمركز فيها قوات الأسد ومليشيا أبو الفضل العباس العراقية على الطريق الواصل بين إدارة الدفاع الجوي وبلدة المليحة في ريف دمشق، ما أدى إلى قطع طرق الإمداد عن تلك القوات، وتمكنوا خلال عملية السيطرة من قتل 15 عنصرا من قوات الأسد ومليشيا أبو الفضل، كما غنموا بعض الأسلحة والذخائر وأعطبوا دبابة، كما استهدفوا تجمعات قوات الأسد في حي جوبر بصواريخ كاتيوشا.
تحرير حواجز وبلدة العامودية ومفرقة بلدة حيش وتدمير معدات عسكرية في إدلب:
تمكن المجاهدون من السيطرة على ثلاث حواجز لقوات النظام على طريق السلمية - الرقة ( حاجز السريان - حاجز الزكاة - حاجز ابو العلاج)، كما تمكنوا من السيطرة على بلدة العامودية ومفرق بلدة حيش بالريف الجنوبي، وقاموا باستهداف حاجز القلعة في محيط مدينة إدلب بصواريخ غراد، كما قاموا بإعطاب آلية عسكرية وقتلوا ضابطا خلال اشتباكات على حاجز الغربال في بلدة حيش.
قتل قائد عمليات قوات الأسد واستهدف تجمعا قوات الأسد في درعا:
تمكن المجاهدون من قتل قائد عمليات قوات الأسد في نوى العميد جابر صالح خلال معارك دارت بين الطرفين  بمحيط المدينة، وفي سياق متصل؛ دارت اشتباكات بين المجاهدين وقوات الأسد على طريق تل الجابية قرب نوى، تمكن المجاهدون من خلالها السيطرة على عدد من المنازل التي كانت تتحصن فيها قوات الأسد، وأجبروها على التراجع باتجاه منطقة تل الجموع، كما استهدفوا تجمعات قوات الأسد في تل الجموع بمحيط نوى بقذائف المدفعية والصواريخ محققين إصابات مباشرة.
استهداف تجمعات قوات الأسد وعناصر تنظيم البغدادي في دير الزور:
تمكن المجاهدون من استهداف مطار دير الزور العسكري بقذائف الهاون، وسط اشتباكات مع قوات الأسد في محيط المطار، كما استهدفوا تجمعات قوات الأسد في حي العمال بقذائف الهاو، من جهة أخرى، استهدف المجاهدون حاجزا تابعا لتنظيم دولة العراق والشام في قرية حطلة بريف دير الزور الشرقي، ما أدى إلى مقتل عدد من عناصر التنظيم وتدمير مدفع له.
دك وقنص عناصر تابعة لقوات الأسد في اللاذقية:
تمكن المجاهدون من دك معاقل مليشيا جيش الدفاع الوطني في قرية قسطل معاف بقذائف الهاون، كما قاموا بقنص عنصرين من مليشيا جيش الدفاع الوطني خلال اشتباكات معهم في محيط المرصد 45.

المعارضة السياسية:

الجربا يلتقي مريم رجوي في باريس:
التقى أحمد الجربا رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض السيدة مريم رجوي رئيسة المجلس الوطني للمعارضة الايرانية في مقر اقامته في باريس، وناقش الجانبان قتل النظام الإيراني للشعب السوري ودعم طهران اللامحدود لنظام الأسد، وما يجري من تطورات على الأرض في سوريا، إضافة إلى التنسيق بين الجانبين، ووضع رئيس الائتلاف السيدة رجوي في صورة تحركاته الدبلوماسية والسياسية، والخطوط العامة لنتائج زياراته الناجحة الأخيرة إلى عواصم القرار في العالم.
رئيس الحكومة السورية المؤقتة يجتمع بوفد ممثل للحراك الثوري في مدينة الرقة:
التقى رئيس الحكومة السورية المؤقتة الدكتور أحمد طعمة أمس الجمعة، بوفد ممثل للحراك الثوري بمحافظة الرقة، وذلك في مقر الحكومة المؤقتة بمدينة غازي عنتاب التركية، وبحث الدكتور طعمة مع الوفد أهم احتياجات المحافظة، والمشاكل التي يعاني منها أبناء مدينة الرقة وريفها، بالإضافة إلى شؤون متعلقة باللاجئين، والذين يتركز جلّهم في مدينة أورفه التركية من أبناء المحافظة، وطُرحت خلال اللقاء المطوّل عدة قضايا، كان أهمها مواضيع متعلقة بالقطاع الخدمي، إلى جانب الوضع العسكري في الريف، وفي المدينة التي ما إن حررها مقاتلو الجيش الحر من ظلم النظام المجرم، حتى غزاها تنظيم داعش.
مجلس محافظة حلب الحرة يقوم بزيارة لمدينة الأتارب:
قام وفد من مجلس محافظة حلب الحرة برئاسة السيد عبدالرحمن ددم، وعدد من أعضاء المجلس الدكتور محمد عبدالحي والأستاذ عبدالقادر ياسين والاستاذ عبدالرحمن عبدالله بزيارة إلى المجلس المحلي لمدينة الأتارب، و مركز تدريب رش المبيدات الحشرية (ذبابة الرمل اللاشمانية)،كما قام الاستاذ ددم بتقديم بطاقة شكر للمجلس المحلي على جهودهم المبذولة والعمل الدؤوب، و بطاقة شكر للمنظمة الداعمة لحملة مكافحة اللاشمانية.
الأوان قد آن لتسليح الثوار:
اختتم رئيس الائتلاف الوطني السوري أحمد الجربا زيارته لباريس بلقاء وزير الدفاع الفرنسي ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني، وقال الجربا بعد اللقاء: إنّ "الأوان قد آن لأن يجري مد المقاتلين السوريين بالسلاح النوعي الذي يحتاجونه، لافتاً إلى أن مساعدتهم عسكرياً ستترجم في الأسابيع المقبلة ترجمة حقيقية على أرض الواقع"، وأردف رئيس الائتلاف أن "الأميركيين باتوا مقتنعين بنسبة 90 في المائة بضرورة مساعدة المقاتلين عسكريا"، ومن ناحية أخرى أشار الجربا إلى أنّ "الدول الخليجية طلبت عقد اجتماع استثنائي لمجلس الجامعة العربية لنقل مقعد سورية إلى الائتلاف السوري"، كاشفاً عن أنه " اقترح أن تعمد الدول التي تصوت لصالح هذا الاقتراح إلى تسليم السفارة السورية لديها للائتلاف".

نظام أسد:

الأسد يعرب عن تقديره للدعم الروسي:
أعرب الرئيس السوري بشار الأسد عن تقديره لدعم حليفته روسيا، خلال استقباله مسؤولا روسيا كبيرا، ويـأتي موقف الأسد بعد يومين من استخدام موسكو وبكين حق النقض (الفيتو) لرفض مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي لإحالة النزاع السوري على المحكمة الجنائية الدولية، وقبل أقل من أسبوعين على الانتخابات الرئاسية التي يتوقع أن تبقيه في منصبه، وشدد الأسد على أهمية الدور الروسي في حماية الاستقرار في العالم، والوقوف في وجه محاولات الغرب الهيمنة على دول المنطقة.

الوضع الإنساني:

دخول مساعدات لدوما:
قام فريقا من الأمم المتحدة بصحبة الهلال الأحمر السوري بإدخال مساعدات إلى مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وهي أول دفعة من المساعدات تدخل إلى هناك منذ شهور، وتقع دوما في الغوطة الشرقية لدمشق، أحد معاقل المعارضة قرب العاصمة، والتي تحاصرها قوات الأسد بشكل خانق، ما أوجد ظروفا إنسانية ومعيشية صعبة، وأفاد ناشطون بدخول "400 وحدة غذائية وزعت في كل الغوطة الشرقية وهذا رقم قليل جدا، مقارنة بمعاناة الأهالي طوال الأشهر التي عانوها تحت الحصار الذي لا يزال مستمر.

المواقف والتحركات الدولية:

الكيميائي السوري لا يزال بالبحر:
قال سفين إيرك كفالفي نائب قائد الحملة النرويجية المشاركة في نقل مخزون الأسلحة الكيميائية السورية، إنه لم تفرغ حتى اللحظة المواد التي نقلت من سوريا في سفينة الشحن الأميركية "كيب راي" بهدف تدميرها، مؤكدا أن تلك المواد لا تزال في سفينتي الشحن النرويجية والدانماركية في عرض البحر الأبيض المتوسط، وأضاف كفالفي "أنه جرى نقل أكثر من 93٪ من المخزون السوري خارج البلاد، وهو عبارة عن أنواع مختلفة من الأحماض والكحول التي تساهم في صنع مواد كيميائية سامة"، وأكد أن غاز السارين لم يكن من بين تلك المواد المنقولة، أوضح أن المواد التي يصنع منها الغاز المذكور نقلت للخارج.
بلجيكا ترفض إجراء الانتخابات السورية على أراضيها:
انضمت بلجيكا إلى عدة دول أوروبية في رفض إجراء الانتخابات الرئاسية السورية على أراضيها، وقالت وزارة الخارجية البلجيكية في بيان صحفي "إنها لن تسمح  للسفارة السورية بتنظيم الانتخابات الرئاسية السورية المقررة في الخارج يوم الـ 28 من شهر مايو/ آيار الجاري، وقال مصدر في الخارجية، عبر وسائل إعلام بلجيكية، إن وزير الخارجية البلجيكي، ديديه ريندرز، أعلم القائم بالأعمال في السفارة السورية في بروكسل بقرار عدم السماح بعمليات التصويت للانتخابات الرئاسية بالسفارة السورية، ويأتي قرار بلجيكا بعد قرار مماثل اتخذته دول أوروبية بينها فرنسا وألمانيا بمنع السوريين المقيمين في أراضيها من المشاركة بانتخابات الرئاسة.
البابا يدعو إلى "حل سلمي" للنزاع السوري:
وجّه البابا فرنسيس، دعوة في مستهل زيارته إلى الأردن، المحطة الأولى في رحلته إلى الأراضي المقدسة، إلى إيجاد "حل سلمي" للنزاع في سورية، وأوضح البابا أن "هذا البلد (الأردن) يستضيف بسخاء عدداً كبيراً من اللاجئين الفلسطينيين والعراقيين وآخرين قادمين من مناطق تشهد أزمات، لاسيما سوريا المجاورة، والتي تعاني من صراع يدور من فترة طويلة".
مساعدة سوريا على استعادة مستقبلها:
أكد الملك عبدالله أنه "يجب أن نساعد سوريا على استعادة مستقبلها، ووضع نهاية لإراقة الدماء، وإيجاد حل سياسي سلمي هناك"، جاء ذلك خلال لقائه ببابا الفاتيكان في الأردن، وأضاف "أتمنى أن نواصل العمل معاً في الأيام المقبلة لتعزيز الوفاق ومواجهة التحديات، فعندكم من حب البشرية والحكمة ما يمكن أن يساهم بشكل خاص في تخفيف أزمة اللاجئين السوريين، والعبء على البلدان المضيفة المجاورة مثل الأردن".

آراء المفكرين والصحف:

ليس النظام وحده من يريد تغيير الشعب:
محمود الريماوي
منذ الخامس عشر من آذار/مارس 2011 خرجت طلائع الشعب السوري مطالبة بإصلاحات، فأمطرها النظام، منذ الساعة الأولى، بوابل من الرصاص، ولمّا تنقلت الانتفاضة السلمية من مدينة إلى أخرى، توسع النظام في استهدافه الشعب، وتصرف معه على أنه العدو الأول والأكبر، وإلى الشرطة وأجهزة الأمن والشبيحة (منحهم في ما بعد اسماً فخيماً: "قوات الدفاع الوطني")، فقد تم زج الجيش في الحرب على العدو "الداخلي"، وبدأ استخدام الأسلحة الثقيلة بمختلف صنوفها وبكثافة، وتم دفع الانتفاضة السلمية دفعا للعسكرة.
ما قيل على سبيل التندّر بأنه "في بلدان العالم كافة يمكن أن ينشُد الشعب تغيير النظام، باستثناء سورية، حيث يمنح النظام نفسه حق تغيير الشعب: إبادته وإعادة هندسته على الطريقة النازية، ويا لها من مفارقة أن يرفع أدونيس، وبخلفية أخرى، الشعار نفسه، أجل بخلفية أخرى، تبطن نياتٍ حسنة، لكنها في ظرف المحنة السورية، تخطئ الأولويات خطأ جسيماً، وتتعالى على الكارثة، وتخدم النظام إذ تتستر على فظائعه، وتقوّي شوكته على شعبه. (العربي الجديد)
سوريا ومجلس "الغبن" الدولي!
طار الحميد
حوّل الروس والصينيون مجلس الأمن الدولي إلى مجلس "الغبن" الدولي، بعد استخدامهم الفيتو للمرة الرابعة، معطلين هذه المرة مشروع قرار فرنسيا لإحالة الوضع في سوريا للمحكمة الجنائية الدولية، تمهيدا لملاحقة قضائية عن جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، ارتكبت خلال الثورة المستمرة منذ ثلاثة أعوام، نقول: مجلس "الغبن" الدولي، لأنه بفشله هذا، وللمرة الرابعة، يمنح الأسد "تصديقا على الإفلات من العقاب"، كما قالت سفيرة ليتوانيا لدى الأمم المتحدة، وعليه، فإن على المجتمع الدولي اليوم تحمل مسؤولياته تجاه سوريا، خصوصا بعد أن عطل الروس، والصينيون، المجلس عن القيام بواجباته مرارا.
ولا بد من التذكر أن مجلس الأمن يمنح الدول حق التدخل حتى دون قرار، في حالة تهديد السلم الأهلي، وهذا ما يحدث اليوم بسوريا، وطالما أن مجلس الأمن قد تحول إلى مجلس "الغبن"، وبإقرار أعضائه، فما الذي تنتظره الدول الغربية الفاعلة الآن لتسليح الجيش الحر، خصوصا أن الكارثة السورية لن تقف عند هذا الحد، بل إنها ستطال المجتمع الدولي برمته، وسوف يعاني منها عاجلا أو آجلا؟ (الشرق الأوسط)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
مروان محمد فواز الغزاوي "قانصوف" - درعا - الشيخ مسكين
عبد الرحمن محمد ذياب الفاعوري - درعا - الشيخ مسكين
محمد صبحي صبيح - درعا - الشيخ مسكين
إبراهيم عبد المجيد الخطيب - درعا - الجيزة
باسل أحمد العيسى - درعا - بصرى الشام
صلاح خواجة - ريف دمشق - البلالية
أكرم أحميد الهجر - الرقة - الميادين
جاسم محمد الحسين - درعا - قرية البكار
حسن الدهيمثي - درعا - وادي اليرموك: قرية المزيرعة
عدنان دهموش - دير الزور - الشولا
عبد الله عبد الحق عثمان ضبيان - ريف دمشق - سقبا
أبو هاجر المغربي - دمشق 
عزو عبد الرزاق عز الدين - إدلب - كفرنبودة
ياسر الخطيب - القنيطرة - مسحرة
ناصر عدنان الغزاوي - درعا - اليادودة
عيسى علي عساني - حلب 
حسين حسن عكو - حلب - مساكن هنانو: حي الإنذارات
أحمد علولو - حلب 
مأمون جركس - حلب 
ضياء خالد الحبيس - درعا - خربة غزالة
سمير نعناعي - حلب 
ياسين كبة - حلب 
جلال الأحمد - حلب 
محمد حج حمدو - حلب 
محمود نور مصطفى حاووط - حلب 
باسل نايف - حلب 
علي التدمري - ريف دمشق - جيرود
فراس المحمد - حلب 
قتيبة محمود المطلق "الشاها" - حمص - تدمر
نضال حبو - حلب 
عبد القادر الدانا - دمشق - الصالحية
ريماس خالد خيطو - ريف دمشق - الزبداني
ماسة خالد خيطو - ريف دمشق - الزبداني
أيهم عبد الوهاب المحمد - حلب - الأتارب
محمد محمود الدرغام "الشاها" - حمص - تدمر
شاكر الدخيل - دير الزور - الشدادي
أحمد سامر الكحيل - ريف دمشق - قدسيا
علي محمد الجبان - إدلب - معرشمشة
عبد القادر الباشا - ريف دمشق - دوما
جعفر يحيى - دير الزور - البوكمال
مالك حمد - ريف دمشق - دوما
سدرة الهرباوي - ريف دمشق - عربين
محمد النجم السالم - دير الزور - بلدة الخريطة
عثمان محمد العامر - دير الزور - بلدة الخريطة
عبد القادر زعاويط - ريف دمشق - مديرا
عدنان دهموش السلامة - دير الزور - مدينة دير الزور
أسامة غسان سلهب - حماة - سلمية
 

 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة
- الجزيرة نت
- مجلس محافظة حلب
- الدرر الشامية
- حلب نيوز
- القدس العربي
- وكالة الأناضول
- العربي الجديد
- الشرق الأوسط
- رأي اليوم
- الحياة اللندنية
- مركز توثيق الانتهاكات في سوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع