..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

الجيش الوطني: حملة التطهير ستمتد بعد عفرين إلى مناطق درع الفرات

الجيش الوطني السوري

19 نوفمبر 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 534

الجيش الوطني: حملة التطهير ستمتد بعد عفرين إلى مناطق درع الفرات

شـــــارك المادة

قالت رئاسة الأركان في الجيش الوطني السوري إن الحملة العسكرية التي بدأها أمس الأحد في مدينة عفرين سوف تستمر حتى تطهير المدينة ممن وصفهم بـ "المفسدين".

وأوضحت رئاسة الأركان في بيان نشرته اليوم أن الحملة مستمرة وسوف تتوسع لتشمل عدداً من المجموعات الأخرى في مناطق درع الفرات بعد انتهائها من مناطق غصن الزيتون، التي تنشر الذعر وترهب المواطنين الآمنين.

ولفت البيان إلى أن الجيش الوطني يهدف من حملته هذه إلى خلق جو من الأمان والأمن، والانتقال إلى الاستقرار في المناطق الآمنة شمالي سوريا.

وأعلن الجيش الوطني السوري أمس الأحد بدء حملة عسكرية لاستئصال المجموعات التي امتهنت "السلب والنهب" بحق المدنيين في مدينة عفرين وريفها.

وقال بيان صادر عن هيئة الأركان العامة التابعة للجيش الوطني السوري وجه خلاله رسالة تطمين إلى أهالي عفرين بأن الاستنفار الحاصل في صفوف قوات الجيش الحر هو لملاحقة مجموعات من "العصابات الخارجة عن القانون".

يشار إلى أن مدنية عفرين وريفها شهدت فوضى عارمة منذ تحريرها من مليشيا الحماية الكردية الانفصالية، حيث يعاني المدنيون هناك من انعدام الأمن بسبب حالات السرقة والنهب والخطف من قبل عصابات تابعة لبعض الفصائل العسكرية.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع