..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

تهديد جديد من وليد المعلم: هدفنا القادم بعد إدلب هو شرق الفرات!

أسرة التحرير

15 أكتوبر 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1213

تهديد جديد من وليد المعلم: هدفنا القادم بعد إدلب هو شرق الفرات!

شـــــارك المادة

أعرب وزير خارجية نظام الأسد وليد المعلم عن أمله في إعادة افتتاح معبر البوكمال الحدودي مع العراق.

جاء ذلك خلال لقاء جمع المعلم مع نظيره العراقي إبراهيم الجعفري الذي وصل إلى دمشق يوم أمس الأحد في زيارة تستغرق يومين حيث التقى خلالها أيضاً رئيس النظام بشار الأسد.

وقال المعلم خلال مؤتمر صحفي جمعه مع الجعفري اليوم: "ننظر لمصلحة الشعبين السوري والعراقي لفتح معبر البوكمال في أقرب الأوقات"، حسب قوله.

وحول العمليات العسكرية على الأرض، زعم المعلم وجود مواطنين سوريين في إدلب هو ما دفعهم إلى خيار المصالحة بدلاً عن إراقة الدماء، مشدداً على أن قرار القيادة السورية هو استعادة السيادة الوطنية على كامل الجغرافيا السورية، حسب زعمه.

كما دعا المعلم الأكراد إلى أن لا يتوهموا بالرهان على الولايات المتحدة، مضيفاً أن أي محادثات معهم هي مضيعة للوقت في حال أصروا على رهانهم ذلك.

واسترسل المعلم في تهديداته مؤكداً أن الهدف القادم بعد إدلب هو شرق الفرات تحت شعار عودة السيادة السورية على كل الأراضي السورية، حسب زعمه.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع