..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

يونيسيف: التصعيد العسكري يهدد حياة 350 ألف طفل في إدلب

أسرة التحرير

10 أغسطس 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 503

يونيسيف: التصعيد العسكري يهدد حياة 350 ألف طفل في إدلب

شـــــارك المادة

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، من أن يؤدي تصاعد العنف في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، إلى تهديد حياة نحو 350 ألف طفل محاصرين في المحافظة إدلب.

وقالت المنظمة في بيان صادر عنها اليوم الجمعة، إن 350 ألف طفل لا يجدون مكانًا يذهبون إليه إذا تصاعد العنف في محافظة إدلب شمال سورية.

وأشار البيان إلى وجود "أكثر من مليون طفل في إدلب، يعانون الإرهاق من الحرب والخوف من عدم اليقين والعنف والمزيد من النزوح"، مشيراً إلى أن العديد من الأسر في إدلب اضطرت للنزوح سبع مرات متتالية، وأن معظم الأطفال النازحين يعيشون في مخيمات ومآوٍ مزدحمة في مناطق إدلب الريفية، في ظل نقص حاد في المياه والغذاء والدواء.

المناشدات جاءت عبر تحذيرات إلى أطراف الصراع في المنطقة، لإعطاء الأولوية للأطفال وتقديم الاحتياجات الخاصة لهم، في ظل التهديدات العسكرية التي تواجه المحافظة المكتظة بملايين المدنيين.

وقال المدير الإقليمي لليونيسف في منطقة الشرق الأوسط، خيرت كابالاري، “أخبر الأطفال في سوريا يونيسف بأنّ ما يعيشونه فاق اي تحمل" وأضاف: "لا يمكن ويجب ألّا يتحمّل أطفال سوريا موجة أخرى من العنف، أو معركة شرسة أخرى، وقطعًا ليس المزيد من القتل”.

كما ناشدت المنظمة جميع الأطراف لـ "إعطاء الأولوية للأطفال واحتياجاتهم، ووضع الأطفال -ولو لمرة- فوق كافة المكاسب والأجندات السياسية والعسكرية والاستراتيجية" وفقاً لما جاء في البيان.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع