..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

قوات النظام تشن حملة تجنيد في الغوطة الشرقية بريف دمشق

أسرة التحرير

9 أغسطس 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 201

قوات النظام تشن حملة تجنيد في الغوطة الشرقية بريف دمشق

شـــــارك المادة

شنت قوات النظام حملة دهم واعتقال طالت عشرات الشبان من مدينة عربين في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بهدف تجنيدهم في صفوفها.

وأفاد ناشطون بقيام ميلشيات النظام -ليل أمس- بمداهمة عشرات المنازل في عربين واعتقال أكثر من 100 شاب ممن وقعوا على أوراق لتسوية أوضاعهم.

وبحسب الأنباء الواردة فإن قوات الأسد اقتادت الشباب إلى ثكنة الدريج العسكرية ريثما يتم فرزهم إلى القطع العسكرية التي كانوا يخدمون بها سابقًا.
وكانت قوات النظام قد شنت حملة للتجنيد الإجباري في مراكز الإيواء التي كانت تحتجز فيها المئات من الشباب الذين خرجوا عبر المعابر الآمنة التي افتتحها النظام برعاية روسية خلال الحملة العسكرية التي شنتها على الغوطة الشرقية.

وأمس الأربعاء، أشارت مصادر متطابقة إلى أن قوات النظام نفذت حملة دهم واعتقالات داخل مدينة سقبا في غوطة دمشق الشرقية، على خلفية قيام مجهولين بإطلاق النار على حاجز لقوات النظام في المدينة.     

وفي سياق متصل، أكد ناشطون مقتل رجل ستيني بعد عودته من الشمال السوري إلى مدينة دوما في الغوطة الشرقية، وأشارهؤلاء إلى أن الرجل واسمه "أبو قاسم بويضاني" قضى بسبب التعذيب في أحد سجون النظام، وأنه أحد الذين هجروا قسراً إلى الشمال قبل 4 أشهر.

يشار إلى قوات النظام سيطرت على الغوطة الشرقية بريف دمشق في شباط/ فبراير الماضي، وذلك بعد حملة قصف هستيرية استخدمت خلالها كل أنواع الأسلحة بما فيها المحرمة دولياً، ما أدى إلى مقتل وإصابة آلاف المدنيين الأبرياء.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع