..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

نظام الأسد يحارب إرث "ابن تيمية" من خلال عدة قرارات "سرية"

أسرة التحرير

30 يوليو 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1996

نظام الأسد يحارب إرث

شـــــارك المادة

كشفت وثائق سرية مسربة عن وزارة الأوقاف التابعة لنظام الأسد عن قرارات وتعميمات أصدرتها للخطباء والأئمة ومديريات الأوقاف ومعاهد تعليم القرآن الكريم.

وبحسب القرارات التي تم تسريبها وختم عليها بعبارة "سري وعاجل" فقد أصدرت وزارة الأوقاف تعميماً يقضي بمحاربة مؤلفات شيخ الإسلام ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب وكل ما يتعلق بهما.

وينص البلاغ الذي تم تعميمه من قبل الوزارة على "التدقيق في كافة مكتبات المساجد والمعاهد والمدارس الشرعية عن وجود كتب أو كتيبات وهابية أو فتاوى ابن تيمية ومؤلفاته ومصادرتها فوراً ومنع تداولها في أي مؤسسة دينية".

كما طالب التعميم بالتأكيد على أئمة المساجد والخطباء والمفتين بـ "عدم طرح أي أفكار أو إصدار فتاوى تستند إلى الوهابية وفتاوى ابن تيمية الضالة التكفيرية" حسب زعمها.

ونبه البيان الموقع من قبل وزير الأوقاف محمد عبد الستار السيد على ضرورة توخي الحذر ومتابعة تنفيذ مضمون التعميم، مطالباً القائمين على مديريات الأوقاف والمعاهد والمدارس الشرعية بالوقوف شخصياً على تنفيذ هذا الأمر ومتابعة الخطباء بشكل مستمر لمنع طرح أي فكر أو موضوع متعلق بفتاوى ابن تيمية ومحمد ابن عبد الوهاب.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع