..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

ولاية عنتاب توضح ملابسات حادثة "التحرش الجنسي" التي اتهم فيها سوري

أسرة التحرير

6 يوليو 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2021

ولاية عنتاب توضح ملابسات حادثة

شـــــارك المادة

نشرت ولاية غازي عنتاب نتائج التحقيق في قضية التحرش الجنسي التي أحدثت توتراً في الأوساط الشعبية وتجييشاً ضد السوريين في المدينة.

وأكدت الولاية في بيان صادر عنها اليوم الجمعة، أن نتائج التحقيقات أظهرت أن الطفلة المشتبه بكونها ضحية "تحرش جنسي" سورية الجنسية بعمر 6 سنوات ولا تعاني من أي مرض ذهني أو جسدي.

وأشار البيان إلى أن السلطات المختصة أحالت الطفلة إلى دائرة الطب العدلي لإجراء الفحوصات اللازمة، لافتاً إلى أن تقرير الطب الشرعي حول الحالة الصحية للطفلة أظهر عدم وجود أي أثر لاعتداء جنسي.

بيان الولاية أكد أيضاً أن السلطات رصدت محاولات للتحريض والتجييش وتأليب الشارع التركي ضد السوريين، وأوضح أن بعض الأشخاص قاموا على شبكات التواصل الاجتماعي، بالتحريض على الصدام والفوضى والانفعال بين مواطنينا والسوريين الموجودين في المدينة من خلال نشر الفتن والشائعات حول الحادثة، وأكد البيان أن الأجهزة المختصة ألقت القبض على 22 مشتبهاً بالتورط في التحريض على الفوضى والعنف عبر وسائل التواصل الاجتماعي.  

وكان حي "غومش تاكين" قرب "هوشكور" في مدينة غازي عنتاب قد شهد يوم أمس احتقاناً وتوتراً شعبياً على خلفية الإبلاغ عن حادثة تحرش بطفلة قام بها شخص سوري يدعى "ر.ج"، حيث تجمهر المئات أمام بيت المشتبه به وحاولوا اقتحامه إلا أن عناصر الشرطة فرقوا التجمعات بالغازات المسيلة وتمكنوا من إخلاء المشتبه إلى مكان آمن بحسب ما أوردته صحيفة حرييت التركية أمس.

وفي أول رد فعل على الحادثة، تعرضت بعض المحال والسيارات السورية القريبة من المنطقة للتحطيم على أيدي مجموعة من المواطنين الأتراك، ما دفع السلطات لفرض طوق أمني وتسيير دوريات تحسباً لأي تطور.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع