..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

جيش الإسلام ينفي عقد صفقات أسلحة مع تنظيم الدولة

جيش الإسلام

24 مايو 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1482

جيش الإسلام ينفي عقد صفقات أسلحة مع تنظيم الدولة

شـــــارك المادة

نفى جيش الإسلام الأخبار الكاذبة التي يروجها وسائل الإعلام، والتي تتحدث عن صفقات أسلحة ودورات تدريبية في الكيمياء بينه وبين تنظيم الدولة (داعش). 

وقال الجيش في بيان صادر عنه اليوم، أن النظام يهدف من وراء ترويج هذه الأخبار إلى التملص من جريمة استخدام الأسلحة الكيميائية، واتهام جيش الإسلام بذلك. 

كما أكد البيان على العداوة التقليدية بين جيش الإسلام وتنظيم الدولة، وشدد على أن جيش الإسلام هو أول من حارب التنظيم فكرياً وعسكرياً، مشيراً في الوقت نفسه إلى "العلاقة الوطيدة التي تجمع نظام الأسد بالتنظيم، والتي تمثلت في صفقات النفط، والتهريب المشترك للآثار والبشر" إضافة إلى "التعاون والتنسيق في حصار وقتال الثوار في أكثر من منطقة". 

وشدد جيش الإسلام في بيانه على أن السلاح الكيميائي لا يملكه ولا يملك إمكانية استخدامه في سوريا إلا نظام الأسد وحلفاؤه الذين قتلوا به النساء والأطفال في مجازر مروعة في الغوطة الشرقية وغيرها، لافتاً إلى أن روسيا هي من هددت باستمرار استخدامه في حال لم يخرج جيش الإسلام من دوما. 

البيان:

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع