..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

كيف عاملَ أهالي إدلب مهجّري الغوطة؟

أسرة التحرير

٣١ ٢٠١٨ م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2229

كيف عاملَ أهالي إدلب مهجّري الغوطة؟

شـــــارك المادة

يستمر وصول قوافل المهجّرين قسرياً من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق إلى مناطق إدلب شمال غربي سوريا، بعد حصار دام أكثر من خمس سنوات من قبل قوات النظام وحلفائه لرقعة جغرافيا صغيرة لا يتجاوز محيطها 100 كيلو متر.

وشهد وصول أهالي الغوطة إلى إدلب استقبالاً حافلاً من قبل الفعاليات الشعبية والثورية، تكريماً لهم واعترافاً بصمودهم الأسطوري وثباتهم وإصرارهم على عدم الرضوخ للتهجير القسري والتغيير الديموغرافي رغم ما تعرضوا له من حرب إبادة وقتل وتدمير.وتجويع.

هذا ورصدت عدسات الناشطين صوراً تظهر احتفال الأهالي بمهجّري الغوطة واحتفاءهم بهم، حيث عرضت العديد من المحال الغذائية والتجارية في إدلب سلعها لأهالي الغوطة دون أي مقابل مادي، في إطار تفعيل مشاعر الأخوة وتفعيلاً لمبادئ التضامن والتكاتف ووحدة الألم.
الصور:

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع