..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

القيادة الثورية توضح حقيقة ما جرى في حمورية اليوم

أسرة التحرير

١٥ ٢٠١٨ م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2343

القيادة الثورية توضح حقيقة ما جرى في حمورية اليوم

شـــــارك المادة

 

أصدرت القيادة الثورية في دمشق وريفها بياناً أوضحت من خلاله حقيقة ما جرى في بلدة حمورية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وذلك بعد أن ادّعت قوات النظام السيطرة عليها بالكامل. 

وأشار البيان إلى أن نظام الأسد أشاع الفوضى بين المدنيين في بلدة حمورية، مستغلاً حالة الهلع والخوف التي خلّفها القصف العنيف على البلدة وسائر مناطق الغوطة الشرقية، بمختلف أنواع الأسلحة التقليدية والمحرمة دولياً، وأضاف: "قامت قوات النظام بدفع المدنيين للهروب باتجاه الأراضي الزراعية بدون أي ترتيبات أو اتفاقيات أو رعاية دولية أو أممية، وقامت بتصويرهم على أنهم يلجؤون إليها". 

وتابع البيان: "ثم قامت بحشدهم واستخدامهم كدروع بشرية أمام دباباته وعناصره، والتفت على خطوط الاشتباك، ودخلت إلى الشارع الرئيسي للبلدة، ما عرّض حياة المدنيين للخطر، إلى أن تمكن الجيش الحر من احتواء الخرق وردّ قوات النظام عن البلدة"  

وحمّل البيان روسيا ومجلس الأمن مسؤولية ما يجري في الغوطة، وطالب الدول الفاعلة ومجلس الأمن بالتدخل الفوري لوقف المقتلة الجارية بحق المدنيين، في ظل خروج معظم المراكز الطبية ومراكز الدفاع المدني عن الخدمة، وأكد على خيار أهل الغوطة وثوارها بالصمود ورفض التهجير. 

وكان نظام الأسد قد أشاع اليوم عبر أدواته ووسائل إعلامه خبر سقوط بلدة حمورية، إلا أن الثوار أعلنوا كذب هذه الادعاءات، وأكدوا أنهم استعادوا كامل البلدة بعد قتل وجرح العشرات من قوات النظام. 
صورة البيان:


 

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع