..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

أخرجونا مِنْ بيوتنا

طريف يوسف آغا

6 يوليو 2012 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 1599

أخرجونا  مِنْ  بيوتنا
75.jpg

شـــــارك المادة

 

 

 

 

 

أخرجونا  مِنْ  بيوتِنـا  بالمدافِـع
فصرنا  على  أبوابِ  الأجاويدِ  طَـوارِق

كُـنّا  أصحابَ  الأرضِ  فصرنا  لاجئيـنَ
في  مغـاربِ  الأرضِ  والمشـارِق

شَـرَّدونا  مِنْ  ديارنا  ونسـوا  أننا  بشَـر
وأنَ  البشَـرَ  لاتُحَـرَّكُ  كالبَيـادِق

شَـكَّلوا  مِنْ  حُثالتِهمْ  جَيشـاً
ضمّـوا  إليهِ  كُلَّ  قاتلٍ  وسـارِق

لاغتصابِ  الحرائرِ  شَـكَّلوا  فِـرَقاً
ولذبحِ  الأطفالِ  شَـكَّلوا  فيالِـق

ارتكبوا  المجـازرَ  بالفؤوسِ  والسَـكاكينِ
ودفنوا  الضحايا  في  القُبورِ  الجماعيةِ  والخنادِق

ولكنْ  ومهمـا  طالَ  القهْـرُ
سَـنرفعُ  للنصرِ  راياتِـهِ  والبيـارق

ما حرقَ  حاكِمٌ  شَـعبَهُ  بالنارِ  إلا
وارتدَّ  لهيبُهـا  عليهِ  حـارِق

يختلفُ  المسـتبدُ  عَنِ  المسـتعمِرِ  بالهوية
وما عَـداها  لا يوجدُ  بينهُما  أيَ  فـارِق

وطالما  هذهِ  العصابَةُ  تجثمُ  على  صدورِنا
فنحنُ  لسِـلاحِنا  لنْ  نفـارق

وكما  أخرجنا  المسـتعمِرَ  مِنْ  قبلٍ
سَـنُخرجُ  هذهِ  الحثالـةَ  بالبنـادِق

وسَـنخرجُ  معها  كلَ  مَنْ  وقفَ  معهـا
مِنْ  مُفيدٍ  ومُسـتفيدٍ  ومُنافِـق

عهدُ  الخوفِ  قد  مضى  والشَـعبُ
ماعـادَ  يَخـافُ  إلا  مِنَ  الخالِـقْ
 

المصادر:

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع