..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

تحية إلى الجيش الحر

بندر فهد الايداء

27 مارس 2012 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 5507

تحية إلى الجيش الحر

شـــــارك المادة

أُسْلُلْ حُسَامَكَ واضْرِبْ كُلَّ كَفَّار *** وَطَهِّرِ الأرْضَ مِنْ أَرْجَاسِ بَشَّارِ
وَقُلْ لِكُلِّ خَبَيثٍ مِنْ عِصَابَتِهِمْ *** إِنْ كُنْتَ رِيحاً فَقَدْ لا قَيْتَ إِعْصَارِي
وَزَلْزِلَ الأرْضَ تَكْبِيراً ومَلْحَمَةً *** فَأنْتَ بِالله لا في مَجْلِسِ العَارِ
وَرُدَّ دَيْنَ حَمَاةٍ دُونَمَا مَطَلٍ *** فَطَالَما قَدْ حَمَلْنَا صَكَّ إِعْسَارِ
فَفِي الشَآمِ لَنَا جُنْدٌ وَمَفْرَزَةٌ *** أَصْحَابُ بَأْسٍ وإِحْسَانٍ وإِيثَارِ
البَاذِلُونَ دِمَاهُمْ واللَّظَى حِمَمٌ *** والثَائِرُونَ بِإيمَانٍ وإصْرَارِ
والوَاقِفُونَ عَلى ثَغْرٍ لأُمَّتِهِم *** والسَائِرُونَ على هَدْيٍ وأَنْوَارِ
في كُلِّ يَوْمٍ تَرَى في رَكْبِهِمْ بَطَلاً *** صَلْبَ الشَكِيمَةِ مِنْ أَنْسَالِ أَحْرَارِ
صَاغُوا الحَيَاةَ نَعِيمَاً مِنْ كَرَامَتِهِم *** وَاسْتَبْدَلُوهَا بأَسْمَالٍ وأَطْمَارِ
اللهُ أَكْبَرُ.. يا كَمْ صَدَّعَتْ وَجَلَتْ *** عَرْشَ الطُّغَاةِ فَأَرْدَتْهُمْ إلى النَّارِ
اللهُ أَكْبَرُ.. دَكَّتْ حِصْنَ مَنْ ظَلَمُوا *** وَأَسْقَطَتْ بِصَدَاهَا أَلْفَ جَبَّارِ
عَامٌ طَوَى يَشْتَكِي آلاَمَ مِحْنَتَكَم *** والنَّاسُ في غَفْلَةٍ عَنْ رُؤْيَةِ الجَارِي
عَامٌ مَضَى وَبِهِ الأَحْزَانُ تَلْفَحُكُم *** لَفْحَ اللَّهِيبِ بإِحْرَاقٍ وإِحْصَارِ
فَضَجَّتِ الشَامُ تَبْكِيكُم بَأَدْمُعِهَا *** وَسَائِلِوا حِمْصَها أو بَابَ عَمَّارِ
الله.. يَا أَهْلَنَا الثُوَّارُ إِنَّ لَكُم *** مِنَ القَلائِدِ إِجْلالِي وَإِكْبَارِي
رَفَعْتُمُ بِشِعَارِ العِزِّ ثَوْرَتَكُم *** فَحَطَّمَتْ بِقَنَاهَا كَيْدَ أَشْرَارِ
"رَبَّاهُ لَيْسَ لَنَا إلاَّكَ نَقْصِدُهُ" *** "إِنْ مَسَّنَا الضُّرُ أو كُنَّا بَأَخْطَارِ
بَثَثْتُمُ الهَمَّ والآلاَمُ قَدْ عَظُمَتْ *** فَاسْتَنْزِلُوا النَّصْرَ في سَاعَاتِ أَسْحَارِ
فِإنَّمَا النَّصْرُ بَعْدَ الصَّبْرِ نَرْقُبُهُ *** وَاللَّيْلُ إِنْ طَالَ مَوْعُودٌ بِإِسْفَارِ

المصدر: موقع لجينيات

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع