..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

نشرة أخبار سوريا- الثوار يتصدون لمحاولات قوات النظام التقدم في منشية درعا وغوطة دمشق، ووفد المعارضة يتحفظ على وثيقة دي ميستورا بخصوص الدستور -(17-5-2017)

أسرة التحرير

17 مايو 2017 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 389

نشرة أخبار سوريا- الثوار يتصدون لمحاولات قوات النظام التقدم في منشية درعا وغوطة دمشق، ووفد المعارضة يتحفظ على وثيقة دي ميستورا بخصوص الدستور -(17-5-2017)

شـــــارك المادة

عناصر المادة

روسيا ترتكب مجزرة جديدة في ريف حلب الشرقي، وميلشيات النظام تشن حملة قصف عنيفة في محاولة للتقدم في منشية درعا، من جهة أخرى الثوار يكبدون قوات النظام خسائر جديدة لليوم الثالث على التوالي في جبهات الغوطة الشرقي، وعلى الصعيد السياسي: دي ميستورا يعرض وثيقة دستورية و الأمين العام للائتلاف يطالب بريطانيا بدعم مفاوضات جنيف، أما دولياً: عقوبات اقتصادية جديدة على رموز النظام السوري، ووفد أمريكي يصل إلى مناطق سيطرة الأكراد لبحث معركة الرقة.

جرائم حلف الاحتلال الروسي - الإيراني - الأسدي:

الطيران الروسي يرتكب مجزرة في قرية رسم الحمام بريف حلب الشرقي:
ارتكب الطيران الروسي صباح اليوم مجزرة في قرية رسم الحمام بريف حلب الشرقي جراء استهدافه القرية بغارة جوية أسفرت عن سقوط شهداء وجرحى.
وقال ناشطون عن الطيران الروسي استهدف قرية رسم الحمام بريف حلب الشرقي بغارات جوية صباح اليوم، ما أدى لاستشهاد 5 أشخاص بينهم طفلان، بالإضافة إلى عدد من الشهداء والجرحى.
وأسفر القصف بحسب الناشطين عن ضرر كبير في المنازل والممتلكات، كما لا تزال حصيلة الضحايا مرشحة للازدياد نتيجة أعداد الجرحى والمصابين.

ميلشيات النظام تشن حملة قصف عنيفة على حي المنشية بدرعا:
شنت قوات النظام وميلشياته الشيعية -اليوم الأربعاء- حملة قصف عنيفة على حي المنشية بدرعا البلد، في محاولة منها للتقدم في النقاط التي خسرتها ضمن معركة الموت ولا المذلة.
وأكدت غرفة عمليات البنيان المرصوص أن الثوار تصدوا لمحاولات مرتزقة النظيم إحراز تقدم في المنطقة،  كما أوضحت أن فصائل الثوار ردت على الهجوم باستهداف آخر معاقل النظام في الحي، لثنيها عن تكرار المحاولة.
ويشكل تصعيد قوات النظام خرقاً واضحاً لاتفاق التهدئة المفترض، الذي يشمل أحياء درعا.
وأفادت مصادر متطابقة بتعرض الحي لقصف مدفعي وصاروخي عنيف، من قبل قوات النظام فيما أسقطت مروحيات النظام عدة براميل متفجرة في الحي.
ويقتصر انتشار ميلشيات الأسد على مساحة ضيقة في الحي الاستراتيجي بدرعا، بينما يحكم الثوار سيطرتهم على نحو 90 بالمئة منه.

الوضع الميداني والعسكري:

لليوم الثالث على التوالي.. قوات النظام تتكبد خسائر على جبهة بيت نايم في الغوطة:
تتواصل الاشتباكات بين الثوار وقوات النظام والمليشيات المساندة لها على جبهة بيت نايم في الغوطة الشرقية لليوم الثالث على التوالي، وسط عجز قوات النظام عن إحراز أي تقدم، بالإضافة إلى الخسائر الكبيرة التي تكبدتها.
وقال جيش الإسلام عبر حسابه الرسمي إنه أعطب دبابتين لقوات النظام بصواريخ مضادة للدروع، وذلك أثناء التصدي لمحاولة تلك القوات التقدم على جبهة بيت نايم في الغوطة الشرقية.

نظام الأسد:

مصدر عسكري: النظام يحرك قواته لتأمين طريق دمشق-بغداد:
كشف مصدر عسكري لنظام الأسد، عن سعي النظام لفرض السيطرة على الطريق البري الواصل بين دمشق وبغداد، في محاولة لتأمين استمرار وصول الإمدادات العسكرية والمساعدات الأخرى القادمة من إيران عبر العراق.
ونقلت صحيفة "إيزفيستا" الروسية عن اللواء المتقاعد "محمد عباس" تأكيده أن قوات النظام ستسعى لبسط سيطرتها على المناطق الممتدة على طريق دمشق-بغداد، لضمان توريد الأسلحة وغيرها من المساعدات عبر العراق.
وأشار "عباس" إلى أن تحرك قوات النظام جاء لإجهاض نوايا أمريكية بإقامة منطقة عازلة من المفترض أن تمتد على طول مرتفعات الجولان، و تشمل حدود سوريا مع الأردن والعراق، موضحاً أن ذلك قد يساعد على إنهاء النزاع الحدودي بين سوريا وإسرائيل لصالح الأخيرة، وكذلك قطع طرق الإمداد مع العراق.
وذكرت الصحيفة أن فصائل المعارضة تقدمت بشكل سريع خلال الأسابيع الماضية على طول الحدود مع الأردن والعراق، كما تمكن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" من فرض سيطرته على مدينة البوكمال التي يفصلها عن الحدود العراقية 80كم فقط، مما رفع مخاوف دمشق من غزو محتمل من الولايات المتحدة الأمريكية والقوات البريطانية والأردنية تحت ذريعة مكافحة الإرهاب.

المعارضة السياسية:

الأمين العام للائتلاف يطالب بريطانيا بدعم مفاوضات جنيف:
طالب "نذير الحكيم" الأمين العام للائتلاف الوطني السوري بريطانيا بدعم مفاوضات جنيف للوصول إلى الحل السياسي المستند لبيان جنيف وقراري مجلس الأمن 2118 و2254، والقاضي بتشكيل هيئة حاكمة انتقالية لا مكان لبشار الأسد وزمرته أي مكان فيها.
وأوضح "الحكيم" خلال لقائه مع توم شبيرد ونبراس حسن المسؤولين السياسيين حول الشأن السوري في القنصلية البريطانية في تركيا أن الدعم البريطاني في الحل السياسي ضروري جداً نظراً لدورها المؤثر ولثقلها كدولة عظمى.

ماذا تضمنت الوثيقة الدستورية التي عرضها ديمستورا في جنيف يوم أمس؟
عرض المبعوث الدولي إلى سوريا "ستيفان ديمستورا" في مؤتمر جنيف يوم أمس وثيقة حول "المسائل الدستورية والقانونية" على وفدي المعارضة والنظام.
وتتضمن الوثيقة إنشاء آلية تشاورية حول المسائل الدستورية والقانونية، أساسها بيان جنيف1 الصادر بتاريخ 30 حزيران/يونيو 2012، وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة. على أن يشارك في تلك الآلية جميع الأطراف.
كما تنص الوثيقة على دراسة الجوانب الفنية المتعلقة بالمسائل الدستورية والقانونية، كما ستعمل على صياغة عدد من الخيارات وعرضها على الأطراف حول عملية صياغة دستور، وعقد مؤتمر وطني.
وبحسب الآلية فإن المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان ديمستورا هو من سيشرف على هذه الآلية بالتعاون مع مجموعة من الخبراء القانونيين يتفق عليهم وفدا المعارضة والنظام المشاركان في مفاوضات جنيف.
وتشمل الوثيقة تقديم الدعم للمباحثات بين طرفي النزاع السوري بغية تحقيق تقدم سريع في المفاوضات وفق أسس قانونية ودستورية صلبة.
من جهتها، أبدت المعارضة تحفظها على الوثيقة، مشيرة إلى أنها تريح الجانب الروسي الذي يعطي الأولوية لبحث موضوع الدستور، على حساب عملية الانتقال السياسي الذي تصر عليه المعارضة.

المواقف والتحركات الدولية:

عقوبات جديدة على شخصيات مقربة من نظام الأسد.. تعرف عليها:
فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات جديدة على شخصيات وشركات مرتبطة بنظام الأسد، بسبب تقديمها دعماً وخدمات لنظام الأسد.
وذكرت السفارة الأمريكية في سوريا على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك: "فرضت وزارة الخزانة الأمريكية اليوم عقوبات على خمسة أفراد وخمسة كيانات رداً على أعمال العنف المستمرة التي ترتكبها الحكومة السورية، بقيادة بشار الأسد، ضد مواطنيها. إذ أن الأفراد والكيانات التي استهدفتها هذه العقوبات قد قدمت الدعم أو الخدمات للحكومة السورية، أو أنها مملوكة او خاضعة لسيطرة أفراد أو كيانات مدرجة على لائحة العقوبات أو تعمل لصالحها أو بالنيابة عنها."
وشمل القرار 5 شخصيات وكيانات مقربة من النظام، هي: (محمد عباس ابن عم رامي مخلوف، وإيهاب مخلوف، شقيق رامي مخلوف وابن عم بشار الأسد، بالإضافة إلى إياد مخلوف ابن عم رامي مخلوف، ومحمد بن محمد فارس القويدر، وجمعية البستان التي يملكها ويديرها رامي مخلوف).

وكالة إيطالية: 150 مصاباً من القوات الروسية في معارك ريف حماة خلال شهرين:
كشفت وكالة آكي الإيطالية أن مشافي حماة استقبلت أكثر من 150 مصاباً معظمهم من القوات الروسية خلال الشهرين الماضيين.
وأوضحت الوكالة أن معظم الإصابات خطيرة، مضيفة أن العمليات الجراحية تجرى للجنود الجرحى في حمص، قبل أن ينقلوا إلى مدينة السقيلبية بحماة ومدينة مصياف، لتخفيف الضغط عن مشافي حماة.
وأضافت الصحيفة أن المصابين معظمهم من القوات الروسية الرديفة التي تضم مقاتلين من الجمهوريات الإسلامية التابعة لروسيا مثل الشيشان وأنغوشيا ودول البلقان.

إسرائيل ترحب بوثيقة حوران وتحذر من محاولات إيران إفشالها:
رحب مركز "يروشليم لدراسة المجتمع والدولة" (30 أبريل 2017)، المقرب من دوائر صنع القرار في تل أبيب، بوثيقة وقعت عليها شخصيات سورية تدعو للإعلان عن جنوب سوريا كإقليم مستقل ضمن الاتحاد "الفيدرالي السوري المستقبلي".
وأكد رئيس مجلس إدارة المركز، وكيل وزارة الخارجية الإسرائيلي السابق دوري غولد، أن الوثيقة التي أطلق عليها "ميثاق حوران"، والتي وقعت عليها شخصيات من جنوب سوريا تقيم حالياً في إسطنبول "تمثل تطوراً يصبّ بشكل غير مباشر في مصلحة إسرائيل".
وأشار غولد إلى أن إقامة إقليم يضم درعا وجبل الدروز والقنيطرة يعد من أفضل الخيارات التي يمكن أن تسفر عنها التسوية الشاملة للصراع في سوريا، وفي حال تطبيق ما جاء في "ميثاق حوران" فإن فرص تحوّل منطقة جنوب سوريا إلى منطقة تهديد لإسرائيل سواء من خلال تواجد إيران و"حزب الله"، أو من خلال تمركز الجهاديين فيها ستتقلص إلى حد كبير، معتبراً أن تطبيق "ميثاق حوران" يعد من المصالح المشتركة لكل من إسرائيل وروسيا، على اعتبار أن التوافق على تدشين أقاليم ضمن الفيدرالية يعني تقسيماً عملياً لسوريا.
وزعم المركز أن روسيا تُجري بالفعل اتصالات مع الأكراد في شمال شرق سوريا بهدف إنشاء إقليم كردي مستقل، منوهاً إلى أن كل ما يعني الروس هو الحفاظ على دمشق ومناطق الساحل ضمن سيطرة نظام الأسد بسبب تركز مصالحهم في هذه المنطقة.

التحالف الدولي ينفي مسؤوليته عن مجزرة البوكمال ويلمح إلى "القوات العراقية":
نفت قيادة التحالف الدولي مسؤوليتها عن قصف مدينة البوكمال بريف دير الزور على الحدود العراقية أول أمس الاثنين، والتي راح ضحيتها أكثر من 40 شهيداً وعشرات الجرحى معظمهم من الاطفال والنساء.
وقال الناطق باسم الجيش الأميركي الكولونيل ريان ديلون، إن «طائرات التحالف لم تقصف البلدة يومي الأحد والاثنين، وإنما استهدفت فحسب منشآت لإنتاج النفط يديرها المتشددون على بعد أكثر من 50 كيلومتراً خارج البلدة». حسب قوله.
وأضاف ديلون "لم ننفذ ضربات في الفترة الزمنية التي سقطت خلالها الخسائر البشرية المزعومة"، متابعاً أن "دولاً أخرى لم يسمها نفذت ضربات على البوكمال في هذين اليومين". في إشارة إلى القوات العراقية والحشد الشعبي.

وصول وفد أمريكي إلى مناطق سيطرة الأكراد شمال سوريا:
وصل المبعوث الرئاسي الخاص لقوات التحالف الدولي إلى المناطق التي يسيطر عليها الأكراد في سوريا، وفقاً لما أوردته وكالة "ريا نوفوستي" الروسية.
ونقلت الوكالة عن مصادر كردية أن "بريت ماكجورك" وصل إلى بلدة "عين عيسى" شمال سوريا برفقة ممثلين عن وزارة الخارجية الأمريكية، حيث قابل الوفد أعضاء المجلس المدني للرقة، الذي أسسته ميلشيا قوات سوريا الديمقراطية بهدف تسليمه إدارة المدينة بعد طرد تنظيم الدولة منها.
وأشارت المصادر إلى أن الوفد الأمريكي سيجتمع اليوم بالقيادة العسكري لميلشيا "قسد" وقوات الحماية الشعبية "ي ب غ"، بهدف تقييم نجاح معركة الرقة، وكيفية استخدام الأسلحة التي قدمتها الولايات المتحدة للقوات الكردية.
مصادر تنفي وقوع انفجار في مخيم الركبان الحدودي
نفى الأردن -اليوم الأربعاء- وقوع تفجير جديد في مخيم الركبان للاجئين السوريين على الحدود الأردنية السورية، بعد أن تداولت وسائل إعلامية عدة خبر الانفجار.
ونقلت رويترز عن مصدر عسكري أردني تأكيده عدم صحة الخبر، مشيراً إلى المعلومات الرسمية تشير إلى عدم وقوع أي انفجار في المخيم هذا اليوم، كما نفى عضو في جيش أحرار العشائر وقوع الانفجار دون تقديم أي إيضاحات.
وأفادت أنباء أخرى بأن الصوت المدوي الذي سمع لم ينتج عن انفجار سيارة مفخخة، وإنما يعود لاستهداف شاحنات نقل مياه قرب منطقة المخيم بغارة جوية لم تسفر عن وقوع إصابات.

آراء المفكرين والصحف:

الكل يقرر نيابة عن السوريين
الكاتب: جهاد الخازن

مصير سورية تقرره روسيا وإيران وتركيا، وربما قررته الولايات المتحدة مع حلفائها في المنطقة. كل دول العالم تقرر مصير سورية، ويبقى السوريون بعيدين عن تقرير مصيرهم.
اجتماع آستانة الأخير تمخض عن اتفاق روسي- إيراني- تركي على إنشاء أربع مناطق آمنة، بهدف «تخفيف التصعيد» في سورية، في محافظة إدلب وريف حمص والغوطة الشرقية لدمشق ودرعا.
علينا جميعاً تأييد كل خطوة توقف النزف السوري، وتسمح بعودة اللاجئين والنازحين، وتضمن الاستقرار، إلا أن اتفاق آستانة يثير قلق كل مَنْ يحب سورية وأهلها لأسباب عدة أختار منها ثلاثة.
السبب الأول أن السوريين لا يُستشارون في مصيرهم، فالقرار بأيدي دول تختار نيابة عن النظام والمعارضة اللذين حضرا اجتماع آستانة، كمراقبَيْن أكثر من مشاركَيْن، والاتفاق فرض على الطرفين.
السبب الثاني أن الأكراد مسلحون والولايات المتحدة أعلنت أنها ستقدم لهم أسلحة جديدة، وهم يسيطرون على مناطق من شمال سورية. مع ذلك، تركيا تنتقد الموقف الأميركي وتطلب تغييره، أي أنها تريد أن تصبح الولايات المتحدة شريكة لها في قمع الأكراد، وهم من المنطقة وموجودون في إيران والعراق وسورية وتركيا، حتى لو أنكر رجب طيب أردوغان ذلك.

 

 

المصادر:
 

صحيفة إزفيستيا
وكالة ريا نوفوستي
وكالة رويترز
جريدة الحياة
الجزيرة نت

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع