جيش الإسلام: اتفاق المصالحة في الرحيبة جرى دون علمنا

الكاتب : أسرة التحرير
التاريخ : 27 إبريل 2016 م

المشاهدات : 2190


جيش الإسلام: اتفاق المصالحة في الرحيبة جرى دون علمنا

نفى جيش الإسلام علاقته بالمصالحة التي يجري الحديث عنها في مدينة الرحيبة بريف دمشق، وأوضح الجيش في بيان صحفي أن "ما يجري هو أن لجنة من أبناء البلدة تواصلت مع ممثلين لعصابات الأسد لإبرام اتفاق مصالحة مقابل إدخال الطعام إلى الرحيبة، دون تدخل من جانب جيش الإسلام، وتم الآن تمديد الاتفاقية القائمة في المدينة منذ مدة طويلة".
وبيّن جيش الإسلام أن هذه الاتفاقات "تندرج ضمن سلسلة مصالحات الإذعان التي تستخدم فيها عصابات الأسد سلاح التجويع والحصار، لتحقيق مكاسب سياسية وعسكرية، ولدفع المدنيين نحو الاستسلام، وهو ما يعد جريمة حرب".
ودعا الجيش في ختام بيانه الأمم المتحدة إلى الوفاء بالتزاماتها القانونية، واتخاذ خطوات عملية باتجاه منع الأسد من استخدام التجويع سلاحاً في قتل الشعب السوري.  

 

صورة البيان: 

 

 

 

المصادر: