سوريا: نزوح بالآلاف إلى الأردن.. والجيش الحر يدمر لواء كاملا

الكاتب : الشرق الأوسط
التاريخ : ٦ ٢٠١٢ م

المشاهدات : 2637


سوريا: نزوح بالآلاف إلى الأردن.. والجيش الحر يدمر لواء كاملا

تضارب حول انشقاق نجل طلاس العميد مناف.. وتركيا تؤكد لجوء جنرالين وتتحفظ على الأسماء

* لافروف: ألمانيا طلبت منا استقبال الأسد.. ورددنا لماذا لا تأخذونه أنتم > الرئيس السوري يأسف للقمع ويبدي قلقه على أولاده


فيما قد يكون أكبر ضربة انشقاق يتعرض لها نظام بشار الأسد, في حالة التأكد منها, تضاربت الأنباء حول انشقاق نجل وزير الدفاع السوري الأسبق العماد مصطفى طلاس، العميد مناف طلاس، وأكدت مصادر من المعارضة انه فر إلى تركيا «بعد اكتشاف اتصالاته مع المعارضين». وفيما أكدت وكالة «رويترز» فراره إلى تركيا، أبلغ الناطق باسم وزارة الخارجية التركية سلجوق أونال، «الشرق الأوسط» بأن «جنرالين من الجيش السوري انشقا خلال الأيام الثلاثة الماضية»، موضحا أن «السلطات التركية تتحفظ عن ذكر اسميهما حفاظا على سلامة أقاربهما في سوريا».

الى ذلك شهدت الحدود الأردنية - السورية خلال أسبوع حركة نزوح جماعية لافتة، وقالت المفوضية العامة للاجئنين التابعة للأمم المتحدة، أمس ، إن نحو خمسة آلاف سوري لجأوا هذا الأسبوع إلى الأردن عبر السياج الحدودي. وميدانيا أعلن الجيش السوري الحر» تدمير اللواء 67 الذي نفذ مجزرة الحولة بالكامل. كما اعلن عن اسقاط مروحية في حمص.

سياسيا وعشية مؤتمر اصدقاء الشعب السوري في باريس اليوم قال وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ، إن بريطانيا مستعدة لاتخاذ إجراءات لتسوية النزاع في سوريا من دون دعم روسيا والصين. ومن جانبه، قال سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي، إن المستشارة الألمانية انجيلا ميركل طلبت من الرئيس فلاديمير بوتين «توفير ملجأ آمن» للرئيس السوري بشار الأسد في روسيا و«إن موسكو اعتبرت الاقتراح (مزحة) , وردعليها بوتين عليها بدعابة مارأيكم انتم الالمان أن تأخذوا الأسد بدلا منا».

إلى ذلك، أعرب الأسد عن أسفه «للأساليب العنيفة التي استخدمتها قواته لقمع أول الاحتجاجات الشعبية، وقال «إننا بشر ويمكن أن نرتكب أخطاء»، كما أعرب عن قلقه على أولاده، وفقا لصحيفة «جمهورييت» التركية، كما قال إن أطفاله الثلاثة «يشعرون بالصدمة جراء ما يشاهدونه على الإنترنت من مشاهد عنف في سوريا».

 

 

المصادر: