لليوم الثاني تظاهرة تطالب بإسقاط النظام في السويداء

الكاتب : جلال بكور
التاريخ : ٨ ٢٠٢٠ م

المشاهدات : 1223


لليوم الثاني تظاهرة تطالب بإسقاط النظام في السويداء

خرجت تظاهرة، لليوم الثاني على التوالي، في مدينة السويداء جنوبي سورية، تطالب بإسقاط نظام الأسد وإخراج إيران وروسيا من البلاد، فضلا عن إخراج المعتقلين في سجون النظام.
وجابت تظاهرة اليوم الإثنين، عدداً من الساحات وشوارع المدينة. وهتف المتظاهرون بعبارات "الشعب يريد إسقاط النظام"، "سورية حرة حرة إيران تطلع برا".
وذكرت مصادر محلية، لـ"العربي الجديد"، أن المتظاهرين هتفوا ضد النظام، مشيرة إلى أن أمن النظام لم يتعرّض للمتظاهرين.
وأضافت المصادر، أن المتظاهرين حمّلوا نظام الأسد مسؤولية تدهور الواقع الأمني والاقتصادي في البلاد، كما هتفوا تضامناً مع إدلب وبقية المناطق السورية ضد النظام.
ووفق المصادر، فقد طالب المتظاهرون، القوات الروسية والإيرانية، بالخروج من سورية، كما طالبوا النظام بالإفراج عن المعتقلين المغيبين في أقبية السجون التابعة له.
ويوم أمس، استقدمت قوات النظام، تعزيزات أمنية إلى مدينة السويداء، وذلك بعد خروج تظاهرات غاضبة، هتف فيها المحتجون ضد إيران وروسيا، وطالبوا برحيل بشار الأسد، وتحسين الوضع المعيشي.
وتأتي التظاهرات في السويداء بعد دعوة من ناشطين جاءت تزامناً مع تسجيل الليرة السورية تدهوراً قياسياً في قيمتها في السوق الموازية، أمس الأحد، لتلامس عتبة 3000 مقابل الدولار، وتداعيات ذلك الانهيار على السوريين، في ظل العقوبات المفروضة على النظام واقتراب تطبيق قانون "قيصر" ضده وضد حلفائه.

المصادر:

العربي الجديد