فيتو (روسي-صيني) مزدوج يجهض مشروع قرار لوقف القتال في إدلب

الكاتب : أسرة التحرير
التاريخ : 20 سبتمبر 2019 م

المشاهدات : 579


فيتو (روسي-صيني) مزدوج يجهض مشروع قرار لوقف القتال في إدلب

أخفق مجلس الأمن -خلال جلسة له أمس الخميس- في اعتماد مشروع قرار تقدمت به الكويت وألمانيا وبلجيكا ينص على وقف فوري لإطلاق النار في إدلب، وذلك على خلفية استخدام موسكو وبكين حق النقض (الفيتو).

كما فشلت روسيا بتمرير مشروع قرار آخر ينص على وقف لجميع الأعمال العدائية بمحافظة إدلب، على ألا يشمل ذلك "العمليات العسكرية التي تستهدف أفرادا أو جماعات أو كيانات مرتبطة بجماعات إرهابية"

وصوت لصالح القرار الأول 12 دولة من أصل 15 فيما امتنعت دولة واحدة عن التصويت، في حين رفضت روسيا والصين القرار عبر استخدام حق النقض.

أما مشروع القرار الثاني فقد حصل على موافقة دولتين فقط هما الصين وروسيا مقابل اعتراض 9 دول من أعضاء المجلس من بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، وامتناع 4 دول أخرى عن التصويت من بينها جنوب إفريقيا وغينيا بيساو.

ويتطلب صدور القرار موافقة 9 دول من أعضاء المجلس (15 دولة) على الأقل شريطة عدم استخدام أي من الدول الخمس دائمة العضوية (روسيا والولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا) حق النقض.

المصادر: