الأحد 26 رجب 1438 هـ الموافق 23 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
عبد المنعم زين الدين: بغي "فتح الشام" مرفوض وننتظر موقفاً صارماً من أحرار الشام
الأربعاء 25 يناير 2017 م
عدد الزيارات : 140

-ما قامت به فتح الشام ضد جيش المجاهدين بغي واضح غير مبرر، وما تقوم به الآن ضد الفصائل الاخرى كصقور الشام كذلك، وكل من يناصرهم في البغي آثم.
-كل من أفتى لعناصر فتح الشام بهذا البغي وشجع عليه ضد فصائل مجاهدة فهو صاحب الفتنة وليس من وقف ضد هذا البغي ودافع عن نفسه وسلاحه وثورة شعبه.
-أدعو الفصائل وعلى رأسها قادة حركة أحرار الشام لأخذ موقف صارم غير متردد، يحقن الدماء، ويوقف هذا العبث غير المسؤول الذي ستدفع الساحة كلها ثمنه.
-وأدعو عقلاء فتح الشام للتوقف عن هذا البغي، وإذا كان لهم من مظلمة أو دعوى ضد أي فصيل، فليكن حلها بالشرع لا بالقتال، حقنآ للدماء المعصومة.

من تغريدات الكاتب على تويتر

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 0) 0%
لا أعرف (صوتأ 0) 0%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 0