الاثنين 2 شوّال 1438 هـ الموافق 26 يونيو 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
رسالة شكر من د.أيمن هاروش لجبهة فتح الشام وأحرار الشام والزنكي
الكاتب : أيمن هاروش
الأربعاء 25 يناير 2017 م
عدد الزيارات : 490

شكرا جبهة النصرة فقد طهرتم الشمال من رجس جيش المجاهدين كما طهرتموه من قبل من 17 فصيلاً 

شكرا لكم لإضافة قائمة أخرى من المجاهدين على أبواب التهجير وترك الجهاد وعلى لوائح الأمنيين عندكم
شكرا لبعض الأفاضل من أهل العلم لسكوتهم وترقيعهم للنصرة وقبولهم للقضاء في كل بغي لها ثم تموت القضية
شكرا لمن رفض التوقيع على بيان لنا كما رفض من قبل مع الجند لأن النصرة ستنتصر ولا يريد حرق أوراقه عندها
شكرا للفصائل التي جلست على مدرج الملعب تنتظر لتنتهي اللعبة فيزيد البعض مكوسه للنصرة ويشاركها البعض لحم الغنيمة
شكرا أحرار الشام لحياديتكم الرائعة ولضبابيتكم التي حيرت العالم أن يفهموا من أنتم وماذا تريدون
شكرا أحرار الشام لوفائكم لمن ناصركم يوم بغى عليكم الجند على ضعفه وخذلتموه على قوتكم
شكرا لمن فرغ الجبهات وأفسد الثورة وأطال في عمر النظام
شكرا لمن لم يترك محاسبة المجاهدين (المفسدين) حتى في أحلك ظروف الحصار

وسامحك الله أبا عيسى لم تتعلم طيلة السنوات الست مكر القادة ومراوغة الفصائل فلا تستحق القيادة
لمن يسأل لماذا تركت سوريا أقول تركتها لأنني لم أستطع أن أعيش حياة التزوير والترقيع لظلم الإسلاميين من النصرة والأحرار ولم أستطع التصفيق للقاتل والرقص له على أشلاء أهلي وإخوتي وليس له رهط يمنع عني الرجم
فخرجت أرضى بالحبشة إذ لم أجد يثرب
اللهم عليك بمن أفسد ثورتنا وهجر شبابنا وأطال في عمر معاناتنا اللهم أهلك طغاة الإسلاميين قبل طغاة العلمانيين

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 25) 27%
لا (صوتأ 60) 66%
ربما (صوتأ 6) 7%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 91