الأحد 4 شعبان 1438 هـ الموافق 30 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
استغلال الهدن
السبت 31 ديسمبر 2016 م
عدد الزيارات : 178

استغلال الهدن

1-خذوا العبرة والتجربة من هدن حماس، التي لا يضيع رجالاتها ثانية واحدة من ثواني الهدوء إلا في رفع الجهوزية، وتطوير الأداء والتخطيط والتدريب.
2-صفوا الضمائر، وكدسوا الذخائر، وجهزوا البنادق، واحفروا الخنادق، فالهدنة لا شك منقضية، والمرحلة لها مقتضية، حتى إذا انقضت فوجئ العدو بآساد عليه انقضت.
3-ثلاثة حروب شنت على غزة في أقل من5 سنوات، تخللتها هدن، أظهرت كل معركة الفارق الهائل في الأداء بينها وبين سابقتها، ودلت على حسن استغلال الهدن.
4-حالنا في السلم كحالنا في الحرب، جدل بيزنطي يفضي بنا إلى الهزيمة في الحرب، وسفسطائية في الهدن تأخذ جل وقتنا، عوضاً عن استغلال كل ثانية في الإعداد.
5-شهداء الإعداد الذين يرتقون تباعا في قطاع غزة أبلغ دليل على حسن استثمار الهدن، لرفع الجاهزية وتطوير الأداء والإفادةمن سلبيات وإيجابيات المعركة.

6-علمني الجهاد أن الإسلاميين مقاتلون مهرة، ولكنهم ساسة مراهقون، يجيدون الزراعة ولايجيدون الحصاد، ويبذلون الغالي ولايتحصلون على الرخيص.
7-مازال بيننا من لا يفرق بين(الراية)و(الغاية) ويقيم التوحيد والولاء والبراء على الخرق، ويصور للناس أن رايته هي راية رسول الله، وما سواها باطل !!
8-راية الثورة جمعت، ورايات الفصائل فرقت، فأية راية أحق بالشرعية بين الرايات؟! تلك التي اجتمع عليها الناس أم اللواتي فرقن وضربت عليهن الأعناق؟؟!!



من تغريدات الكاتب على تويتر

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 3) 60%
لا أعرف (صوتأ 2) 40%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 5