الخميس 1 محرّم 1439 هـ الموافق 21 سبتمبر 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
فصائل عسكرية ومؤسسات ثورية تعلن رفض اتفاق "الدار الكبيرة" بريف حمص الشمالي
السبت 26 أغسطس 2017 م
عدد الزيارات : 203

أصدرت أكثر من 30 فصيلاً عسكرياَ ومؤسسة ثورية بياناً اليوم السبت أعلنوا فيه رفضهم للاتفاق الذي تم عقده في بلدة الدار الكبيرة بين لجنة مشكلة حديثاً من أهالي ريف حمص الشمالي وبين الجانب الروسي.
واعتبر الموقعون على البيان أن اتفاق الدار الكبيرة غير شرعي لأنه يمثل جزءاً صغيراً من كامل ريف حمص الشمالي وريف حماة الجنوبي.
كما أكد البيان على دعم استمرار التفاوض حول مناطق خفض التصعيد، بما لا يتنافى مع الثوابت، ولا يكون معلباً من الخارج كاتفاق القاهرة وغيره من الاتفاقات الغامضة التي يروج لها البعض في الداخل والخارج، حسب البيان.
وأعرب الموقعون عن تأييدهم ودعمهم لهيئة العشرين، معتبرين أنها تمثل جميع مناطق ريف حمص الشمالي وريف حماة الجنوبي في جميع مراحل التفاوض، كما البيان على أن أي بيان يخرج من الحولة وريفها بخلاف هذا البيان يعتبر لاغياً وغير شرعي.
وفي السياق ذاته، أصدرت غرفة علميات ريف حمص الشمالي اليوم بياناً أعلنت فيه فصل "جيش التوحيد" من الغرفة، بسبب تجاوزه الخطوط الحمراء، حسب البيان.
يُذكر أن جيش التوحيد أعلنت يوم أمس موافقته على اتفاق خفض التصعيد بعد اجتماعه مع الجانب الروسي بحضور تيار الغد السوري الذي يقوده أحمد الجربا. 

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 52) 31%
لا (صوتأ 100) 60%
ربما (صوتأ 14) 8%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 166