الأربعاء 29 ذو الحجة 1438 هـ الموافق 20 سبتمبر 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
23 شهيداً و50 مصاباً في الغوطة الشرقية خلال يومين
الاثنين 17 يوليو 2017 م
عدد الزيارات : 269

أصدرت مديرية الدفاع المدني في الغوطة الشرقية تقريراً عن حملة القصف الممنهج على الأحياء السكنية في الغوطة الشرقية.
وأوضح التقرير أن طيران النظام شن يوم الخميس الماضي 32 غارة جوية استهدفت الأحياء السكنية في كل من مدن عين ترما وحزة وزملكا في الغوطة الشرقية، ما أسفر عن ارتقاء 23 مدنياً وإصابة ما يزيد عن 50 آخرين بجروح.

وقد توزع الضحايا -بحسب التقرير- على زملكا (6 شهداء بينهم 4 أطفال) و2 في حزة و15 في عين ترما. وأضاف التقرير أن فرق الدفاع المدني استطاعت إنقاذ12  شخصاً "3 أطفال و4 نساء و5 رجال".
ونوه التقرير إلى الصعوبات التي يواجهها الدفاع المدني أثناء القيام بواجبه، جراء استمرار القصف مشيراً إلى أن تلك الصعوبات تزداد إثر الشح الكبير في الإمكانيات والمحروقات بسبب الحصار المفروض على الغوطة الشرقية من قبل قوات النظام.
وتشهد أحياء وبلدات الغوطة الشرقية قصفاً عنيفاً جداً حيث استهدفت قوات النظام صباح اليوم بـ 3 غارات جوية الأبنية السكنية في حي جوبر جنوب العاصمة دمشق، كما استهدفت بلدة عين ترما بـ 5 غارات جوية و4 صواريخ أرض – أرض، بالإضافة إلى قصف صاروخي ومدفعي عنيف تتعرض له البلدة.
وكانت قوات النظام شنت يوم أمس حملة عنيفة على الغوطة الشرقية من جهة بلدة حوش الضواهرة، إلا أن الثوار تصدوا للهجوم وعطبوا دبابتين لقوات النظام إضافة إلى آلية جسر متنقلة. 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 52) 31%
لا (صوتأ 100) 60%
ربما (صوتأ 14) 8%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 166