الخميس 4 ذو القعدة 1438 هـ الموافق 27 يوليو 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
ماكرون يمنح الأسد صك براءة، ويمهد لوضع خارطة طريق في سورية
الخميس 13 يوليو 2017 م
عدد الزيارات : 714

أكد الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" اليوم الخميس، أنه "لن يجعل" من "رحيل بشار الأسد شرطا مسبقا" لأي محادثات.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده اليوم في قصر الإليزيه بالعاصمة باريىس، مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب.
وأوضح ماكرون أن كلا من باريس وواشنطن ستتفقان على خارطة طريق لما بعد الحرب في سورية والعراق، مشيراً إلى أنه اتفق مع ترامب على تعزيز التعاون الثنائي في مجال مكافحة الإرهاب.
وفيما يخص الخطوط الحمراء الفرنسية جدد الرئيس الفرنسي تحذيره نظام الأسد من استخدام السلاح الكيميائي في سورية، مؤكداً أن "أي استخدام للسلاح الكيميائي في سورية سيقابل برد مباشر".
وكان الموقف الفرنسي شهد تغيراً جوهرياً مع وصول ماكرون إلى سدة الحكم، وذلك بعد أن أعلن أن بلاده لم تعد تنظر إلى الإطاحة بنظام الأسد كأولوية في أي مفاوضات، ما يثير مخاوف من منح السفاح -الذي قتل مليون شخص في سورية وشرد 6 ملايين خارجها- صك براءة!

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 37) 30%
لا (صوتأ 79) 64%
ربما (صوتأ 8) 6%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 124