الجمعة 26 ذو القعدة 1438 هـ الموافق 18 أغسطس 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
الميلشيات الكردية تستعد لعملية تركية محتملة بحفر 3 أنفاق في عفرين، والجيش التركي يضرب مواقع للأكرد شمال سورية
الثلاثاء 4 يوليو 2017 م
عدد الزيارات : 389
مخاوف للميلشيات الكردية في عفرين:
إلى عفرين من 4 محاور:
"بي كا كا" تتعاون مع "الحشد" لفتح ممر بين العراق وسورية:
القوات التركية تضرب معاقل الميلشيات الكردية في سورية:

 

مخاوف للميلشيات الكردية في عفرين:

نشرت صحيفة "يني شفق" التركية بتاريخ 04.07.2017 تحت عنوان : (مخاوف للميلشيات الكردية في عفرين)
تتواصل الاستعدادات التركية لعملية محتملة ضد الميلشيات الكردية في مدينة عفرين شمال سورية، وقد قامت تلك الميلشيات بحفر 3 أنفاق في المنطقة بطول 250 متراً خوفاً من عملية تركية محتملة، كما أعلنت المناطق المحيطة بها كمناطق محظورة، فضلاً عن تحويل 3 قنوات مياه في سفح الجبل إلى الغرب من السد من قبل تلك الميلشيات.
وقد صممت تلك الأنفاق بطول 250 متراً كإجراء احتياطي في حال شن حملة عسكرية تركية، حيث يمكن استخدامها في مجال الإسعافات الأولية والثانوية ونقل الكثير من المواد الغذائية للإرهابيين، كما يوجد نقاط اتصال بين كل واحد من الأنفاق الثلاثة، بالإضافة إلى تثبيت أسلحة بعيدة المدى عند مدخل تلك الأنفاق.
وحصلت صحيفة "يني شفق" على العديد من الصور التي تؤكد وجود سجون تابعة للميلشيات الكردية في عفرين، حيث يتعرض المعتقلون للتعذيب اللإنساني في سجون على امتداد منطقة عفرين-رجو بتهمة التعامل مع الحكومة التركية، ومنذ بداية الحرب، قامت تلك الميلشيات بخطف 1500 شخص في عفرين، كما تقوم بصورة آلية باستجواب الغرباء عن المدينة والتشكيك بتخابرهم مع جهات خارجية.
وكانت القوات التركية قد ردت على قصف الميلشيات الكردية لمناطق تابعة لمدينة كيليس التركية -المقابلة لعفرين- باستخدام قذائف المورتر، ووفقاً للمعلومات الواردة فقد تم إطلاق أكثر من 20 قذيفة من قبل الجيش التركي على مواقع تلك الميلشيات شمال سورية.

إلى عفرين من 4 محاور:

نشرت صحيفة "توركية غازيتاسى" التركية بتاريخ 04.07.20017 تحت عنوان : (إلى عفرين من 4 محاور)
نشرت صحيفة "توركية" التركية تقريراً سلطت فيه الضوء على العملية العسكرية المرتقبة ضد الميلشيات الكردية في مدينة عفرين شمال سورية.
وأكد التقرير -الذي ترجمه إلى العربية موقع نور سورية وحمل عنوان "إلى عفرين من 4 محاور"- أكد أن التحضيرات التركية ما زالت مستمرة للعملية التي تسعى إلى وضع حد للتهديدات الكردية للمناطق الحدودية جنوب تركيا.
ووفقاً للصحيفة التركية فإنه من المتوقع أن تشكل مدينة إعزاز مركز انطلاق العملية، على أن تقوم القوات التركية بالتعاون مع الجيش السوري الحر بمهاجمة عفرين من جهة الشمال والشرق والغرب، عبر أربع نقاط رئيسية هي "الريحانية والحسا وإصلاحية وكيليس".
وأشارت الصحيفة إلى أن العملية العسكرية قد تستغرق شهرين، وأن الهجوم على عفرين قد يستمر لـ 17 يوماً قبل أن ينتقل الجيش السوري الحر إلى مدينتي "تل رفعت ودير جمال" في ريف حلب الشمالي، حيث من المتوقع أن يشارك 20 ألف جندي في الحملة، منهم 7 آلاف جندي تركي، كما لفتت إلى وجود تفاهم تركي-روسي حول العملية، بعد اللقاء الأخير الذي جمع الرئيس التركي بوزير الدفاع الروسي "سيرغي شويغو".

"بي كا كا" تتعاون مع "الحشد" لفتح ممر بين العراق وسورية:

نشرت صحيفة "يني شفق" التركية بتاريخ 04.07.2017 تحت عنوان : ("بي كا كا" تتعاون مع "الحشد" لفتح ممر بين العراق وسوريا)
قال مسؤول منطقة سنجار في الحزب الديمقراطي الكردستاني العراقي، وحيد باكوزي، إن "منظمة (بي كا كا) الإرهابية، وبالتعاون مع قوات الحشد الشعبي، تعمل على فتح ممر نحو سوريا عبر مدينة سنجار بمحافظة نينوى شمالي العراق".
جاء ذلك في تصريح نشره اليوم الإثنين، الموقع الرسمي للحزب الذي يتزعمه رئيس الإقليم الكردي في شمال العراق مسعود بارزاني.
وأوضح باكوزي، أن "(بي كا كا) بدأت بتوسعة الجبهات التي تسيطر عليها، وذلك بالتعاون مع قوات الحشد الشعبي، وفتح ممرٍ لها نحو الحدود العراقية السورية".
وأشار إلى أن "مسلحي المنظمة بدأوا بحفر خنادق وخاصة في المناطق القريبة من قوات البيشمركة، وتوفير جميع التسهيلات لقوات الحشد الشعبي لفتح ممر بين البلدين".
ولفت باكوزي، إلى أن "(بي كا كا) بدأت برفع راياتها ورايات الحشد الشعبي في المناطق التي تسيطر عليها، بدلًا من رفع العلم العراقي، فضلًا عن إقامة معسكرات ونقاط تفتيش في تلك المناطق".
وفي 29 مايو/أيار الماضي، أعلنت قوات "الحشد الشعبي"، سيطرتها على قرى واقعة على حدود سوريا، وذلك للمرة الأولى منذ سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي على ثلث مساحة العراق في صيف 2014.
ولا يزال مئات من عناصر منظمة "بي كا كا" الارهابية يتواجدون في سنجار والقرى المحيطة، رغم مطالبة السلطات المحلية لهم منذ أشهر إخلاء المؤسسات الحكومية، إلا أنهم لم يمتثلوا لتلك المطالبات.

القوات التركية تضرب معاقل الميلشيات الكردية في سورية:

نشرت صحيفة "ميلييت" التركية بتاريخ 04.07.2017 تحت عنوان : (القوات التركية تضرب معاقل الميلشيات الكردية في سورية)
استهدفت القوات التركية مواقع الميلشيات الكردية على الطرف المقابل لمدينة كيليس جنوب تركيا، وذلك رداً على قصف تلك الميلشيات مستخدمة فذائف الهاون وراجمات الصواريخ.
ووفقاً للمعلومات الواردة من المنطقة، فإن الميلشيات الكردية المتمركزة في عفرين نفذت قصفاً بواسطة قذائف الهاون وراجمات الصواريخ مساء أمس الاثنين، ما استدعى رداً من الجانب التركي.
وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش التركي رد باستهداف مقرات تابعة للميلشيات الكردية ب 40 قذيفة، ما أدى إلى تدمير مقرات ومستودعات أسلحة تابعة لتلك الميلشيات.

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 47) 32%
لا (صوتأ 88) 61%
ربما (صوتأ 10) 7%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 145