الاثنين 3 رمضان 1438 هـ الموافق 29 مايو 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
تركيا تعتزم إنشاء قاعدة عسكرية في مدينة الباب شمال سوريا، و ما الذي دار بين يلدريم وماتيس خلال لقائهما الأخير؟
الاثنين 15 مايو 2017 م
عدد الزيارات : 233
القوات التركية عرضت مهمة مراقبة الهدنة في إدلب، قاعدة عسكرية جديدة في الباب:
تفاصيل لقاء يلدريم ماتيس حول السلاح الأمريكي المقدم لتنظيم "ب ي د":
عدد السوريين الذين استلمهم الاتحاد الأوربي من تركيا أصبح معروفاً:

 

القوات التركية عرضت مهمة مراقبة الهدنة في إدلب، قاعدة عسكرية جديدة في الباب:

نشرت صحيفة "دايلي نيوز حرييت" بتاريخ 15.05.2017 تحت عنوان: (القوات التركية عرضت مهمة مراقبة الهدنة في إدلب، قاعدة عسكرية جديدة في الباب)
أكد نائب رئيس الوزراء التركي "ويسي قايناق" في حديث مع صحيفة حرييت دايلي نيوز، أكد أن بلاده تعمل على إنشاء مواقع عسكرية في سوريا.
وكشف قايناق عن خطة تركية لإنشاء قاعدة عسكرية غرب مدينة الباب شمال شرق حلب، موضحاً أنها ستكون على تلة "جبل الشيخ عقيل" الاستراتيجي بسبب إشرافه على المدينة، مؤكداً أن تركيا فقدت 50 جندياً خلال المعارك مع تنظيم الدولة في الباب..
وقال نائب رئيس الوزراء إن عدد الجنود الأتراك الذين قاتلوا في مدينة الباب ضمن عملية درع الفرات، بلغ في وقت الذروة 8 آلاف جندي، إلا أن هذا العدد انخفض الان إلى 1500 جندى.تركيا بتدريب قوات الشرطة والدرك السوريين، وفقا لما ذكره قايناك.
وتحدث قايناق عن اقتراح تلقته تركيا، في محادثات أستانة الأخيرة، بنشر بعثة تركية للرقابة على وقف إطلاق النار في محافظة إدلب، التي تعد من مناطق “تخفيف التوتر” في سوريا.وقال قايناق “إن مثل هذه الخطوة ستساعد في ضمان أمن الحدود التركية".
وأضاف أن تركيا تعمل في الوقت نفسه، على مشاريع التنمية في المنطقة المحررة بين عزاز وخط جرابلس لإعادة توطين السوريين الذين فروا من الجماعة الجهادية.
وأشار قايناق إلى أن السوريين يعودون تدريجيا إلى ديارهم ليعيشوا حياتهم الطبيعية، مضيفا أن ما يقرب من 250 ألف سوري سيحتاجون إلى المأوى على طول خط عزيز جرابلس.
ويقيم بعض اللاجئين حاليا في مخيمات في تركيا، لكن ما بين 100 إلى 120 ألفاً من السوريين ليس لديهم مكان يلجؤون إليه.

تفاصيل لقاء يلدريم ماتيس حول السلاح الأمريكي المقدم لتنظيم "ب ي د":

نشرت صحيفة "دايلي صباح" التركية بتاريخ 14.05.2017 تحت عنوان : (تفاصيل لقاء يلدريم ماتيس حول السلاح الأمريكي المقدم لتنظيم "ب ي د")
نقل رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، إلى وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، حساسية بلاده تجاه تداعيات حصول تنظيم "ب ي د" الإرهابي، على أسلحة متطورة من الولايات المتحدة، واحتمالية انتقالها الى تنظيم "بي كا كا" الإرهابي الذي يحارب ضد الدولة التركية، فيما وجد ماتيس صعوبة في التبرير والدفاع عن موقف الولايات المتحدة تجاه المسألة، بحسب ما أشارت تقارير إعلامية صدرت اليوم الأحد.
فبحسب تفاصيل اللقاء الذي جمع الزعيمين في وقت سابق الأسبوع الجاري، في لندن، قال ماتيس ليلدريم إن تسليح واشنطن لتنظيم "ب ي د" ليس "خياراً" بل هو "التزام" بحسب ما اتفق عليه في عملية تحرير الرقة من داعش.
وبينما أكد يلدريم حساسية تركيا من انتقال السلاح الأمريكي إلى تنظيم بي كا كا الإرهابي، الذي تشكل "ب ي د" امتداداً له، قال ماتيس إن بلاده ستعمل على إنشاء نظام تتبع للسلاح لضمان عدم انتقاله إلى أيدي جهات أخرى، في محاولة لطمأنة أنقرة، التي لا ترى فرقاً بين التنظيمين.
من جانبه، قال يلدريم أن الولايات المتحدة لا تزال لديها فرصة للتراجع عن هذه الخطوة، وإصلاح العلاقات مع تركيا.
وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قد أعلنت أنّ ترامب أمر بتقديم أسلحة لتنظيم "ب ي د" الإرهابي في سوريا.
وأوضحت المتحدثة باسم البنتاغون دانا وايت في بيان، أنّ ترامب خوّل وزارة الدفاع الأمريكية بتجهيز عناصر "ب ي د" المنضوية ضمن ما يعرف بـ"قوات سوريا الديمقراطية" بالسلاح عند الضرورة، وذلك لـ"تحقيق نصر مدوٍ في الرقة ضدّ تنظيم داعش الإرهابي".

عدد السوريين الذين استلمهم الاتحاد الأوربي من تركيا أصبح معروفاً:

نشرت صحيفة "خبر تورك" التركية بتاريخ 15.05.2017 تحت عنوان : (عدد السوريين الذين استلمهم الاتحاد الأوربي من تركيا أصبح معروفاً)
استكشفت صحيفة خبر تورك الآثار المترتبة على اتفاق الهجرة الذي وقعته تركيا مع الاتحاد الأوربي، بخصوص اللاجئين السوريين، وذلك قبل أقل من أسبوعين من عقد مباحثات في بروكسل.
بلغ عدد اللاجئين السوريين الذين استلمتهم دول الاتحاد الأوربي من تركيا حتى شهر مايو/أيار الجاري 5.180 لاجئاً سورياً، حيث كان العدد خلال شهر يناير الماضي 2.992 لاجئاً سورياً، فيما استلمت الدول الأوربية خلال أربعة الأشهر الماضي 2.188 لاجئاً سورياً، على أن الاتحاد الأوربي سعى في الآونة الأخيرة لطمأنة تركيا التي تعد البلد الأكثر استقبالاً للسوريين.
واستقبلت ألمانيا أكبر عدد من اللاجئين السوريين، حيث تم إرسال 1.784 لاجئاً سورياً من تركيا إلى ألمانيا، تلتها هولندا التي استقبلت 1.112، ثم فرنسا ب 736 ، وفنلندا 431 و286 إلى بلجيكا.
وجاءت ليتوانيا كأقل دولة تستقبل لاجئين سوريين من تركيا، حيث استقبلت 10 لاجئين، وكذلك البرتغال 12 لاجئاً، وإستونيا 20 لاجئاً سورياً.
وأشارت الصحيفة إلى أن عدد اللاجئين السوريين في تركيا ازداد خلال 4 أشهر بنحو 164 ألف سوري، حيث كان العدد قبل هذه الفترة مليونين و 834 ألفاً و441 لاجئاً سورياً في تركيا، إلى أنه ارتفع ليصل إلى 2.999.225 لاجئاً في الرابع من شهر أيار الجاري، حيث بلغ حجم الزيادة 164.784 لاجئاً سورياً.
ووفقاً لمديرية النفوس التركية فإن السوريين يشكلون نسبة 3.76 من سكان تركيا الأصليين، ويتألفون من مليون و 604 آلاف رجل، بالإضافة إلى مليون و 394 ألف امرأة، و 442 ألف تتراوح أعمارهم بين 19-24، و428 ألفاً تتراوح أعمارهم بي 5 و9 سنوات،

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 15) 22%
لا (صوتأ 48) 70%
ربما (صوتأ 6) 9%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 69