الأربعاء 29 رجب 1438 هـ الموافق 26 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
غارات روسية تخرج مشفى آخر عن الخدمة في إدلب
الاثنين 17 أبريل 2017 م
عدد الزيارات : 232

واصل طيران روسيا والنظام استهداف ما تبقى من مراكز حيوية في مدنية إدلب وريفها، موجهاً صواريخه نحو المراكز الطبية والمدارس ودور العبادة والأسواق والأحياء السكنية.
وقال ناشطون إن غارة جوية -يعتقد أنها روسية- استهدفت -اليوم الاثنين- بالصواريخ العنقودية مشفى قرية "شنان" في جبل الزاوية بريف إدلب، مما أدى إلى خروجه عن الخدمة، وإصابة بعض المرضى الموجودين داخله، وبعض أفراد الكادر الطبي العاملين في المشفى.
وأكدت إدارة الدفاع المدني في إدلب استهداف 4 غارات جوية لمشفى الإخلاص في قرية شنان بجبل الزاوية، ما أسفر عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين وعناصر الدفاع المدني، فضلاً عن وقوع أضرار كبيرة في مبنى المشفى والأبنية المحيطة به.
وأشار الدفاع المدني إلى أن الطيران الحربي استهدف مقرات -خارجة عن الخدمة- تابعة له في مدينة خان شيخون بالقنابل الفوسفورية، مما تسبب بتدمير بشكل شبه كامل.
وكان الطيران الحربي قد شن  أكثر من 20 غارة جوية بالصواريخ الفراغية و القنابل العنقودية و مادة النابالم الحارقة على قرى وبلدات التمانعة وبابسقا والهبيط وأطراف سراقب ،واقتصرت الأضرار على الماديات، وبعض الإصابات الخفيفة.

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 1) 50%
لا أعرف (صوتأ 1) 50%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 2