الثلاثاء 30 ذو القعدة 1438 هـ الموافق 22 أغسطس 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
تحرك أميركي ـ عربي ـ تركي لإطلاق معركة الرقة، والمعارضة السورية تستعدّ لجنيف 4: تمسك بوفد متوازن ومنسجم
الخميس 9 فبراير 2017 م
عدد الزيارات : 290
دونالد وأردوغان يتفقان: اجتثاث "داعش" من الرقة والباب:
''إسرائيل'' تقصف موقعا للنظام السوري في الجولان:
تحرك أميركي ـ عربي ـ تركي لإطلاق معركة الرقة:
المعارضة السورية تستعدّ لجنيف 4: تمسك بوفد متوازن ومنسجم:
الجامعة العربية "منزعجة" لإعدام الآلاف بأحد سجون النظام السوري:

 

دونالد وأردوغان يتفقان: اجتثاث "داعش" من الرقة والباب:

كتبت صحيفة عكاظ السعودية في العدد 18429 الصادر بتاريخ 9-2-2017 تحت عنوان: (دونالد وأردوغان يتفقان: اجتثاث «داعش» من الرقة والباب)
اتفق الرئيس الأمريكي ترمب مع نظيره رجب أردوغان في مكالمة هاتفية أمس (الأربعاء)، على التعاون في مدينتي الرقة والباب السوريتين الخاضعتين لإنهاء سيطرة تنظيم «داعش» الإرهابي على المدينتين، بحسب ما أفادت مصادر في الرئاسة التركية.
وأوضحت المصادر أن الزعيمين ناقشا قضايا من بينها إقامة منطقة آمنة في سورية وأزمة اللاجئين ومكافحة الإرهاب، مضيفة أن أردوغان دعا الولايات المتحدة إلى وقف مساندتها لوحدات حماية الشعب الكردية.
وأشارت المصادر إلى أن من المقرر أن يزور مايك بومبيو مدير وكالة المخابرات الأمريكية «سي.آي.أيه» تركيا اليوم (الخميس)؛ لبحث مسألة وحدات حماية الشعب وسبل مواجهة شبكة فتح الله جولن. وبينت المصادر أن الاتصال الهاتفي جرى في أجواء إيجابية للغاية واستمر نحو 45 دقيقة، وغلب عليه الحديث حول التحالف والتعاون الوثيق.

''إسرائيل'' تقصف موقعا للنظام السوري في الجولان:

كتبت صحيفة السبيل الأردنية في العدد 3561 الصادر بتاريخ 9-2-2017 تحت عنوان: (''إسرائيل'' تقصف موقعا للنظام السوري في الجولان)
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي انه قصف مساء الأربعاء موقعا للجيش السوري في هضبة الجولان ردا على سقوط قذيفة دبابة في الشطر الذي تحتله الدولة العبرية من الهضبة السورية.
وأوضحت المصادر العسكرية أن القذيفة التي سقطت في الشطر المحتل من الجولان هي على الأرجح طلقة طائشة أطلقت خلال المعارك الدائرة في سوريا بين قوات النظام والمعارضة المسلحة.
وأضافت أن جيش الاحتلال الإسرائيلي رد على القذيفة باستهداف “موقع لنظام” الرئيس بشار الأسد في الشطر غير المحتل من الجولان.
وتشن إسرائيل هجمات ضد أهداف عسكرية للجيش السوري في حال سقوط أي قذيفة على القسم المحتل من هضبة الجولان. وتحمل المسؤولية للجيش السوري بغض النظر عن المصدر.

تحرك أميركي ـ عربي ـ تركي لإطلاق معركة الرقة:

كتبت صحيفة الشرق الأوسط في العدد 13953 الصادر بتاريخ 9-2-2017 تحت عنوان: (تحرك أميركي ـ عربي ـ تركي لإطلاق معركة الرقة)
قال الجيش الأميركي أمس، إنه يتوقع أن تعزل القوات التي تساندها الولايات المتحدة، الرقة معقل تنظيم داعش في سوريا، بصورة شبه تامة في الأسابيع القليلة المقبلة، مما يمهد الطريق أمام مسعى للسيطرة على المدينة، في الوقت الذي أكد فيه وزيرا الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو والسعودي عادل الجبير، أنه من الممكن قيام الدول الأعضاء في التحالف الدولي ضد «داعش» بإرسال قواتها الخاصة للمشاركة في عملية الرقة لتطهيرها من التنظيم.
وشدد الوزير التركي، الذي كان يتحدث في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره السعودي سبق الأعمال الختامية للاجتماع الأول لمجلس التنسيق السعودي التركي في أنقرة أمس، على ضرورة تطبيق هذه الخطوة بعد تحرير مدينة الباب. وقال إن عناصر {الجيش السوري الحر} المدعومة من تركيا تحرز تقدمًا كبيرًا, في إطار عملية {درع الفرات}, فيما أشارت تقارير ميدانية إلى أن المعارضة باتت على المدخل الغربي للمدينة.
وأكد الجبير، أن الموقف من سوريا «متطابق تمامًا» مع تركيا. كما لفت جاويش أوغلو إلى تطابق الرؤى بين بلاده والسعودية في ما يتعلق بعملية الرقة، وشدد على ضرورة التعاون مع المعارضة السورية المعتدلة المتمثلة في الجيش السوري الحر في هذه العملية.
في هذا السياق، لفتت أوساط دبلوماسية، إلى عودة طرح فكرة مساهمة عربية مع تركيا في موضوع الرقة، وإمكانية التنسيق بين تركيا والعرب والولايات المتحدة، مرة أخرى في ظل الإدارة الأميركية الجديدة.

المعارضة السورية تستعدّ لجنيف 4: تمسك بوفد متوازن ومنسجم:

كتبت صحيفة العربي الجديد في العدد 892 الصادر بتاريخ 9-2-2017 تحت عنوان: (المعارضة السورية تستعدّ لجنيف 4: تمسك بوفد متوازن ومنسجم)
تقترب المعارضة السورية أكثر من حسم كل القضايا المتعلقة بعملية التفاوض مع النظام في جنيف، في 20 فبراير/شباط الحالي. وكثفت هذه المعارضة، بشقيها السياسي والعسكري، الجهود من أجل الاستعداد لجولة رابعة من مفاوضات يتوقع مراقبون أن تكون حاسمة لجهة وضع خارطة طريق لتسوية "تاريخية"، وفق قرارات دولية تدعو إلى عملية انتقال سياسي جاد، يقوم على هيئة حكم كاملة الصلاحيات تتولى إدارة مرحلة انتقالية تنتهي بانتخابات وفق دستور جديد.
وأعلن وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره المصري سامح شكري، أن الأردن الذي سيستضيف القمة العربية المقبلة في 29 مارس/آذار المقبل، سيلتزم قرارات جامعة الدول العربية المتعلقة بعضوية سورية. وقال، رداً على سؤال عما إذا كانت هناك مباحثات لإعادة النظر بدعوة سورية للقمة، إن "التعامل مع الدعوات ينطلق من قرارات الجامعة العربية، ونحن نلتزم بما أقرته الجامعة العربية سابقاً، ونتعامل مع هذا الموضوع وفق هذا السياق". وعما إذا كانت هناك اتصالات مباشرة مع إيران حول الأزمة السورية، قال الصفدي "لا توجد اتصالات مباشرة مع إيران حول هذا الموضوع، لكننا شاركنا، كما شاركوا في أستانة". وأضاف "نفعل كل ما هو ضروري من أجل حماية مصالحنا وأمننا الوطني وحدودنا الشمالية". من جانبه، قال شكري إن بلاده تأمل في "إنجاز المسار السياسي، بما يؤدي الى إنهاء هذا الصراع العسكري وآثاره المدمرة على الشعب السوري والحفاظ على وحدة وأراضي سورية".
ونفت مصادر في المعارضة السورية وجود خلافات "جوهرية" حول تشكيلة الوفد، مشيرة إلى أن الفصائل العسكرية جزء من الهيئة العليا للمفاوضات، ولن تنجح الجهود الروسية في خلق فجوة بينها وبين الهيئة، التي دعت وفد الفصائل إلى اجتماعات تجريها في الرياض ظهر غد الجمعة. وشهدت مدينة إسطنبول، على مدى ثلاثة أيام، اجتماعات للهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري، مع ممثلي الأخير في الهيئة العليا للمفاوضات، للخروج برؤية تتعلق بمجمل التطورات السياسية، وفي قلبها مسألة التفاوض في جنيف. كما شهدت المدينة اجتماعاً لممثلي فصائل شاركوا في مفاوضات أستانة، التي عقدت أواخر الشهر الماضي، للتباحث في مسألة مشاركة هذه الفصائل في مفاوضات جنيف، بالإضافة إلى التداول في تشكيلة وفد مفاوض يمثّل المعارضة السورية إلى هذه المفاوضات، يضم عدداً من ممثلي الفصائل.

الجامعة العربية "منزعجة" لإعدام الآلاف بأحد سجون النظام السوري:

كتبت صحيفة العرب القطرية في العدد 19469 الصادر بتاريخ 9-2-2017 تحت عنوان: (الجامعة العربية «منزعجة» لإعدام الآلاف بأحد سجون النظام السوري)
عبر أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، عن انزعاجه الشديد مما تضمنه تقرير نشر بوسائل الإعلام يفيد بوقوع حالات إعدام بحق 13 ألف شخص بأحد السجون السورية، إضافة إلى وقائع تعذيب وحشية وغيرها من الممارسات المنافية لحقوق الإنسان.
وأعرب أبو الغيط، في بيان له اليوم، عن الرفض الكامل لهذه الممارسات البشعة المنسوبة إلى النظام السوري.. مؤكداً أن ما جاء في التقرير، إن صح، يمثل إدانة كاملة للحكومة السورية، ويرقى إلى مستوى جرائم الحرب.
وقال الأمين العام للجامعة العربية "إن الدولة السورية التي ينشدها الجميع يتعين أن تتوخى مبادئ القانون والعدالة وحقوق الإنسان، وأن هذه النوعية من التجاوزات كانت الوقود الذي أشعل الأمور في سوريا حتى وصلت إلى ما نشهده جميعاً من أوضاع مأساوية وتفكك للدولة والمجتمع".

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 48) 33%
لا (صوتأ 89) 61%
ربما (صوتأ 10) 7%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 147